روابط للدخول

العراق يتهم إيران صراحةً بدعم أعمال العنف على أراضيه ، والتيار الصدري يرفض شروط المالكي الأربعة لوقف العمليات العسكرية


كفاح الحبيب

من أبرز محاور ملف العراق الاخباري لهذا اليوم:

- العراق يتهم إيران صراحةً بدعم أعمال العنف على أراضيه
- والتيار الصدري يرفض شروط المالكي الأربعة لوقف العمليات العسكرية
- وممثلون عن فصائل وأحزاب عراقية ينهون حلقة من النقاش في فنلندا

----- *** -----
كشف المتحدث باسم خطة فرض القانون في بغداد اللواء قاسم عطا عن القاء القبض على مجموعة من الاشخاص قال إنهم تورطوا بتنفيذ عمليات مسلحة مدعومة من ايران.
اللواء عطا الذي كان يتحدث الأحد في مؤتمر صحفي مشترك ببغداد، مع المتحدث باسم القوات الاميركية الادميرال باتريك دريسكول أوضح أنه تم العثور على كميات من العبوات الناسفة ايرانية الصنع التي وصفها باللاصقة الذكية، واوراق تثبت تورط العديد من الاشخاص بالعمل المسلح مع ايران ضد قوات الامن العراقية.
ولم يكشف عطا عن عدد الذين القت قوات الامن القبض عليهم والمنطقة التي عثرت فيها القوات على الاوراق والعبوات إلا أنه قال إن اغلب الهاونات ومقذوفات الكاتيوشا وصواريخ نوع كراد اطلقت خلال شهر اذار الماضي على مناطق مختلفة من بغداد ذات منشأ وصناعة ايرانية دخلت العراق ب طرق عديدة.

(صوت اللواء عطا)

وكانت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية ذكرت السبت، إن الولايات المتحدة جمعت أكثر أدلتها تفصيلا عن التورط الإيراني في تدريب وتسليح مقاتلين في العراق.
وتضيف الصحيفة ان تحقيقات مع أربعة من قادة ميليشيات شيعية، قدمت تفاصيل جديدة عن مدى التدريب الذي تشرف عليه قوة القدس التابعة للحرس الثوري الإيراني.
وأوضحت صحيفة (نيويورك تايمز) أن نشر هذا الملف، الذي يتضمن خرائط وصورا فوتوغرافية لأسلحة من صنع إيران تم الاستيلاء عليها في العراق، والذي ينتظره العديدون، قد تأجل الآن بسبب أن لأن حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي تواجه إيران وبنحو ديبلوماسي، بأدلة جديدة عن المساعدة الإيرانية لميليشيات شيعية، على حد تعبير أحد المسؤولين للصحيفة.

مستمعينا الأعزاء لإلقاء مزيد من الضوء على تداخلات هذا الموضوع تحدثت الى المحلل السياسي هاشم الحبوبي وسألته أولاً عما يعنيه مثل هذا الإتهام العراقي الصريح لإيران، فقال:

(مقابلة مع هاشم الحبوبي)

----- *** -----
رفض التيار الصدري الشروط الاربعة التي وضعها رئيس الوزراء نوري المالكي لوقف الهجوم الذي تشنه قوات الأمن العراقية على الخارجين على القانون في البلاد.
الناطق الرسمي باسم مكتب الصدر في النجف الشيخ صلاح العبيدي قال ان التيار يعترض على المبدأ الذي طرحه المالكي وطرح من خلاله نقاطه الاربع هذه.
وكرر العبيدي الدعوة الى الحوار وقال ان قادة التيار يميلون الى انهاء الازمة عبر الحوار الموضوعي.
وكان رئيس الوزراء قد حدد السبت اربعة مطالب تتمثل في تسليم الاسلحة الثقيلة والمتوسطة، وعدم التدخل في شؤون دوائر الدولة، وفي مهام الشرطة والجيش، وتسليم المطلوبين وقوائم باسماء من كان له دور في الاحداث الاخيرة.
وكان خمسون برلمانياً بدأوا الأحد اعتصاما في ساحة الصدرين في مدينة الصدر يهدف إلى وقف العمليات العسكرية وفك الحصار المفروض عليها، فيما قال الجيش الأميركي انه قتل ثمانية وثلاثين مقاتلاً في اشتباكات إندلعت الإثنين شمال شرق بغداد مع انتهاز المسلحين عواصف ترابية لشن ما يبدو انه هجمات منسقة تعد من الأعنف خلال اسابيع، والتي أظهرت ان بعض المقاتلين تحدوا امراً اصدره مقتدى الصدر بوقف اطلاق النار.
مستمعي الكرام ، عن هذا التصعيد الأخير يقول الصحفي والأكاديمي هاشم حسن ان جميع الأطراف المعنية في هذا الصراع لاتضع حدوداً لسلوكياتها ، وأكد في حوار مع إذاعة العراق الحر ان المواطن العادي من يدفع ضريبة المواجهات:
(مقابلة مع هاشم حسن)

----- *** -----

أنهى ممثلون عن فصائل وأحزاب عراقية الاحد حلقة دراسية في العاصمة الفنلندية إستمرت ثلاثة ايام بالدعوة الى عقد جولة جديدة من النقاشات في بغداد.
منظمو الحلقة الدراسية قالوا في بيان ان مناقشات مكثفة جرت في مكان سري قرب هلسنكي، شارك فيها ستة وثلاثون من السياسيين السنة والشيعة والكرد، اتفقوا خلالها على ان الحوار والتفاوض ينبغي ان يمثلا السبيل الرئيس لحل النزاعات السياسية.
وهذه هي الجولة الثانية من المناقشات التي تجرى خلف أبواب مغلقة بين الفصائل العراقية المتناحرة والتي نظمها فريق مبادرة ادارة الازمات، وهي مجموعة وساطة يرأسها الرئيس الفنلندي السابق مارتي اهتساري، الذي ساعد فى عام 2005 على إنهاء ثلاثين عاماً من القتال بين متمردي أتشيه والحكومة الاندونيسية.

رئيس لجنة إعادة صياغة الدستور همام حمودي أحد المشاركين في الحلقة أعرب عن قناعته بما تحقق من تقدم في ظروف صعبة من الصراع المستمر، وعن ثقته في أن بإمكان الأطراف العراقية أن تحقق الأكثر في الاشهر المقبلة.

وقال بيان صادر عن فريق إدارة الأزمة ان ممثلي الفصائل والأحزاب السياسية العراقية سيكونون ملتزمين بالمبادئ التي تم تبنيها من اجل المشاركة في المناقشات، وأشار الى انهم اتفقوا على إجراء محادثات في بغداد في غضون ثلاثة اشهر.

وأشار البيان الى ان بين المشاركين في الإجتماع وزير الحوار الوطني اكرم الحكيم، وأعضاء مجلس النواب فؤاد معصوم عن التحالف الكردستاني، وعلى الأديب عن الإئتلاف العراقي الموحد ، واسامة التكريتي من الحزب الاسلامي العراقي، بالإضافة الى ستة مستشارين من ايرلندا الشمالية ، لهم خبرة طويلة بقضايا الصراع الطائفي ، وخمسة من عهد النضال ضد الفصل العنصري في جنوب افريقيا.
وتضمنت قائمة المشاركين مارتن ماغويناس القائد السابق في الجيش الجمهوري الايرلندي، الذي ساعد فى التوصل الى حل لاعمال العنف في شمال ايرلندا في عام 1998 ، وسيريل رامافوزا التي ساعدت في وضع حد لنظام الفصل العنصري في جنوب افريقيا عام 1993.

على صلة

XS
SM
MD
LG