روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الاردنية الصادرة يوم الاربعاء 23 نيسان


حازم مبيضين – عمان

تقول صحيفة الراي ان وزير الداخلية عيد الفايز اكد خلال لقائه رئيس البرلمان الاسترالي هاري جنكنز ان الحكومة اتخذت العديد من الإجراءات التي تضمن التسهيل على الأشقاء العراقيين دخول المملكة والإقامة بكل سهولة ويسر.
وبين أننا في الأردن نقف على مسافة واحده من جميع العراقيين على اختلاف أطيافهم السياسية . واكد الاستمرار بتقديم كافة التسهيلات والمساعدات للأشقاء حتى زوال محنتهم وعودة الأمن والاستقرار إلى العراق داعيا المجتمع الدولي إلى النظر للظروف الاقتصادية والأعباء المالية الضخمة التي يتحملها الأردن. وتقول الراي ان جنكنز أشاد بالإجراءات والخطوات التي اتخذتها الحكومة الأردنية لمساعدة العراقيين والتسهيل عليهم منوها إلى دور المملكة في المساعدات الإنسانية وغيرها.

وتقول الدستور ان البيان الختامي لمؤتمر دول جوار العراق اكد ان المشاركين رحبوا بالجهود المتواصلة للحكومة العراقية لمواجهة اولئك الذين يؤججون العنف في العراق.وثمن المشاركون من دول جوار العراق العربية وغير العربية دور القوات المسلحة والامنية العراقية في مواجهة وردع المخاطر الاخيرة التي تسببت بها مجموعات مسلحة.ورحبوا بالتزام الحكومة في نزع سلاح وتفكيك كل الميليشيات والمجموعات الملسحة غير الحكومية ، ما يعزز دولة القانون وحصرية السلاح في يد الدولة.

وتقول الغد انه سيصل عمان غدا الخميس وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري قادما من الكويت وان زيارته لن تشهد أية لقاءات مع مسؤولين رسميين، إذ سبق له أن أجرى قبل أيام في عمان مباحثات موسعة مع وزير الخارجية صلاح الدين البشير حول الأوضاع في العراق والمنطقة.

وتقول العرب اليوم ان وزير الدفاع الاميركي اعلن ان خفض مستويات القوات الامريكية في العراق حتمي مع مرور الوقت... لكن نوع العدو الذي نواجهه اليوم..الشبكات الجهادية التي تستخدم العنف.. لن يسمح لنا بأن نبقى في سلام."

ومن الاخبار الثقافيه تقول الراي ان سوريا ستقوم بتسيلِّم آثار عراقية مسروقة، ضبطتها خلال مرورها في أراضيها عبر مهربين ومرتزقة، إلى وزير الدولة العراقي لشؤون السياحة والآثار محمد العريبي. وقال مصدر سوري إن وزارة الثقافة ستقوم بتسليم حوالي 800 قطعة من الآثار العراقية المسروقة كدفعة أولى للحكومة العراقية .

على صلة

XS
SM
MD
LG