روابط للدخول

عرض للصحف العراقية الصادرة باللغة العربية ليوم الاثنين 21 نيسان


محمد قادر

الزيارة المفاجئة لوزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس إلى بغداد تصدرت أخبار الصحف البغدادية ليوم الاثنين، التي أشارت إلى الزيارة بأنها تأتي بهدف دعم حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي وفي نفس الوقت تذكيراً للدول العربية المجاورة بالتزاماتها تجاه العراق.

من جانب آخر أشارت الطبعة البغدادية من صحيفة الزمان إلى تداعيات البيان الأخير للسيد مقتدى الصدر والذي اعتبره آخر تحذير للحكومة بوقف عملياتها العسكرية ضد جيش المهدي. فنشرت الزمان أن الحرب المفتوحة تواجَه بتهديد أمريكي ورفض حكومي للتفاوض.

وفي الزمان أيضاً نقرأ أن برلمانيين عراقيين ينتقدون تصريحات السفير الإيراني في بغداد حسن كاظمي قمي بشأن إجراءات الحكومة في مدينة الصدر والبصرة، عادين إياها تدخلاً سافراً في الشأن العراقي وخروجاً عن الواجب الدبلوماسي.

وإلى أخبار الوزارات لكن في جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الإعلام العراقي:
** المالية تطلق العمل بسلم الرواتب الجديد في حزيران المقبل
** التعليم العالي والبحث العلمي تحتسب العام الحالي سنة عدم رسوب للمهجرين
** وزارة الصحة تنفي إرسال مرضى للعلاج في إسرائيل

في حين نشرت التآخي الصحيفة الناطقة باسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني:
** عائدات العراق النفطية للعام الماضي بلغت 40 مليار دولار، بحسب وزارة النفط
** افتتاح عدة مستشفيات في إقليم كوردستان بعشرات الملايين من الدولارات

أما الاتحاد الصحيفة المركزية للاتحاد الوطني الكوردستاني فتنشر أن ميزانية إضافية ستـُقر لتغطيةِ تكاليف الحصة التموينية.

وفي صفحتها الأخيرة تحدثت الاتحاد عن الأجواء الغبارية التي شهدها العراق على مدى أيام متعاقبة مسببة حالة من الشلل في بعض جوانب الحياة، مبينة أن الصحراء المتسعة باستمرار في العراق حقيقة مخجلة لا بد من معالجتها عبر حملة واسعة للتشجير، مضيفة بأن البعض سينظر إلى هجمات الغبار على أنها شر هين لا مبرر للتفكير فيه، لكن الأمر غير ذلك، فهذه الحالة تنبيه لما يحدث من تغيرات مناخية وبيئية تهدد معيشة الإنسان في هذه الأرض. وإذا كانت هذه الحالة هينة بسيطة فهي الأولى بالمعالجة قبل أن تستفحل وتصير مشكلة يصعب الخلاص منها، وعلى حد ما جاء في الاتحاد.

على صلة

XS
SM
MD
LG