روابط للدخول

تجربة الغربة في حياة الفنان إسماعيل الفروجي


سميرة علي مندي

ضيف حلقة هذا الأسبوع الفنان إسماعيل الفروجي (أو فروجي أو الفروه جي)، ونتعرف على بدايات دخوله عالم الفن والموسيقى وسنوات الغربة التي قضاها في عمان وكندا.

ولد الفنان إسماعيل الفروجي في بغداد وتحديدا في منطقة الشواكة عام 1964 حيث أنهى فيها دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية. وحتى بعد دخوله إلى كلية الفنون الجميلة ليدرس أصول الغناء في قسم الموسيقى وتخرجه منها عام 1992 واشتهاره في الوسط الغنائي العراقي، إلا أنه ظل مرتبطا بمنطقته الشواكة ويحرص على التجوال في أحيائها، وظل في الغربة يحلم بها وببغداد:
[[....]]

يعتبر الفنان إسماعيل الفروجي من أبرز الفنانين العراقيين الذين أثبتوا حضورهم على الساحة الغنائية في فترة ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي من خلال أغانيه وألحانه التي تميزت بالرومانسية. عن بدايات دخوله الوسط الفني يقول:
[[....]]

الفنان إسماعيل الفروجي يعتبر من أوائل الفنانين الشباب الذين أدخلوا (الراب) في الأغنية العراقية. واستطاع أن يحقق شهرة في وقت كانت الساحة الغنائية في العراق تضم مطربين كبارا:
[[....]]

تحت وطأة المضايقات والإهمال والتجاهل من قبل المؤسسات الإعلامية قرر أن يترك العراق عام 1998 ليستقر في عمان مدة ثلاث سنوات:
[[....]]

بعد عمان كانت كندا هي المحطة الثانية من محطات الغربة في حياة الفنان إسماعيل الفروجي حيث تعرف هناك على معنى الغربة وذاق مرارتها:
[[....]]

غنى الفنان إسماعيل الفروجي للحب والغربة والوطن، وحققت أغنيته (ارفع رأسك أنت عراقي) شهرة واسعة:
[[....]]

يتابع الفنان الفروجي بأسف حال الأغنية العراقية وما وصلت إليه بعد هجرة معظم المطربين والفنانين العراقيين وتشتتهم في بقاع الأرض:
[[....]]

وقبل أن يودعنا الفنان إسماعيل الفروجي أسمعنا مقطعا من إحدى أغاني ألبومه الغنائي الجديد الذي يضم عشر أغانٍ:
[[....]]

** *** **

كنا مستمعينا الأعزاء مع الفنان العراقي إسماعيل الفروجي الذي أمتعنا بأغانيه الجميلة وصوته الحنون الدافئ وهو يتغنى بوطنه العراق وغربته القاسية في كندا. وتعرفنا على بدايات دخوله الوسط الفني وأعماله ونتاجاته الجديدة ومشروعه المتعلق بتأسيس جمعية لحماية الفنانين العراقيين في داخل العراق وخارجه.

على صلة

XS
SM
MD
LG