روابط للدخول

بابا الفاتيكان يعرب عن الحزن العميق لمقتل كاهن عراقي في بغداد


ناظم ياسين

أعرب البابا بنديكت السادس عشر السبت عن حزنه العميق لمقتل رجل الدين المسيحي العراقي الأب يوسف عادل عبودي في بغداد مجدداً دعاءه من أجل أن يجد العراق طريق السلام.
ونقلت إذاعة الفاتيكان عن برقية التعزية التي بعثها البابا بنديكت إلى رئيس أساقفة السريان الأرثوذكس في بغداد مار سويروس جميل حاوا أنه يعرب عن حزنه العميق لاغتيال الكاهن العراقي سائلا الرب "أن يجد الشعب العراقي درب السلام لبناء مجتمع عادل ومتسامح"، على حد تعبيره.

وكانت الشرطة العراقية أعلنت في وقتٍ سابقٍ أن مسلحين قتلوا قسّاً عراقياً في إطلاق للنيران من سيارة مارّة في وسط بغداد السبت.
وأضافت الشرطة أن القس يوسف عادل قتل بالرصاص قرب منزله في منطقة الكرادة.
من جهته، أوضح الكاردينال عمانوئيل الثالث دلي بطريرك بابل للكلدان أن الأب يوسف كان أحد أفراد الكنيسة السريانية الأرثوذكسية.
وأضاف دلي في تصريحٍ بثته وكالة رويترز للأنباء أن العراقيين المسيحيين صُدموا لاغتيال يوسف والذي جاء بعد خطف وقتل كبير أساقفة الكنيسة الكلدانية في الموصل وهجمات أخرى تعرض لها عراقيون مسيحيون في الشهور الأخيرة.
كما نُقل عن الكاردينال دلي القول إن الكنيسة تصلي وتدعو أن يحلّ الأمن في العراق مضيفاً أنها مستعدة أن تتسامح مع الأشخاص الذين ارتكبوا هذه الجرائم من أجل الأسرة العراقية الواحدة.

قالت الحكومة الإيرانية السبت إنها لا تؤكد التقارير التي أشارت إلى وجود رجل الدين العراقي مقتدى الصدر في إيران.
وأجاب الناطق باسم الحكومة الإيرانية غلام حسين الهام خلال مؤتمره الصحافي الأسبوعي في طهران ردّا على سؤال في شأن صحة المعلومات التي ترددت حول وجود الصدر في إيران "نحن لا نؤكد معلومات من هذا النوع"، بحسب ما نقلت عنه وكالة فرانس برس للأنباء.
يشار إلى أن مسؤولين أميركيين أدلوا في أوقات سابقة بتصريحاتٍ مفادها أن الصدر يزور ايران بصورة دورية.

أعلن الجيش الأميركي السبت أنه وجّه اتهاماتٍ لمتعاقد مدني في العراق تماشيا مع قانون عسكري أميركي لأول مرة.
وقال الجيش في بيان إن علاء محمد علي الملقب (أليكس) متهم بطعن متعاقد آخر. ولم يُشر البيان إلى جنسية المتعاقد.
وأضاف البيان أنه أول متعاقد يُتهم وفقا لتعديل أقره الكونغرس عام 2006 والذي يختص بالمحاكمات العسكرية للمتعاقدين المرافقين للقوات الأميركية.
كما أوضح البيان الذي تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه السبت أن السلطات العسكرية الأميركية تحتجز علي منذ شباط وأنه سيواجه أول جلسة تمهيدية قبل المحاكمة في العاشر من نيسان. وجاء في البيان أن المتعاقد المدني المتهم "سيحصل على نفس الحقوق والحماية والمزايا التي يحصل عليها العسكريون خلال المحاكمة العسكرية"، بحسب تعبيره.

في واشنطن، أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أنها جددت لمدة عام عقد الشركة الأمنية الخاصة (بلاك ووتر) لحماية دبلوماسيين في العراق.
أعلن ذلك المسؤول في مكتب الأمن الدبلوماسي في الخارجية الأميركية غريغوري ستار الجمعة. وكان حراس أمن ينتسبون لهذه الشركة أطلقوا النار في 16 أيلول 2007 في منطقة مزدحمة في بغداد ما أدى إلى مقتل 17 مدنيا.
وأعلنت الشركة أن عناصرها ردّوا على إطلاق نار تعرضت له القافلة في حين خلص تحقيق عراقي إلى أن القافلة لم تتعرض لإطلاق نار.
ونسبت فرانس برس إلى ستار قوله إن عقد الشركة مُدّد لأن الشرطة الفدرالية لم تنشر بعد نتائج التحقيق الذي تجريه حول الحادث.

وصَل الرئيس جورج دبليو بوش إلى منتجع سوتشي على البحر الأسود قادما من زغرب السبت لإجراء محادثات قمة مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين ستكون الأخيرة قبل أن يغادر بوتين منصبه الشهر المقبل. ومن المتوقع أن ينضمّ إلى المحادثات الرئيس الروسي المنتخب ديمتري ميدفيديف.

وكان الرئيس الأميركي أعلن في وقت سابق السبت في زغرب أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) منفتح على دول البلقان كافة وأن مقدونيا ستنضمّ إليه.
وفي الكلمة التي ألقاها في ساحة القديس مارك في وسط العاصمة الكرواتية، رحّب بوش بانضمام كرواتيا إلى الحلف قائلا:
(صوت الرئيس الأميركي)
"إن حقيقةَ تَلقّي كرواتيا الدعوة للانضمام إلى عضوية حلف شمال الأطلسي هي لحظة تاريخية. وآمل أن يكون الشعب في بلادكم فخورا بذلك مثلما أنا فخور بوجودي هنا للترحيب بكم إلى حلف شمال الأطلسي."

وأضاف الرئيس الأميركي أن الجنود الألبانيين والمقدونيين الذين يخدمون في العراق في إطار القوات متعددة الجنسيات يساعدون الشعب العراقي في بناءِ مجتمعٍ يرفض الإرهاب:
(صوت الرئيس الأميركي)
"تساعدُ شعوب هذه المنطقة سويةً في التصدي لخطر التطرف. اليوم، هناك جنود من كرواتيا وألبانيا ومقدونيا يخدمون بشجاعة في أفغانستان حيث يساعدون الشعب الأفغاني في دحر الإرهابيين وتأمين مستقبلهم في ظل الحرية. كما أن قواتٍ من ألبانيا ومقدونيا تخدم في العراق حيث تساعد الشعب العراقي في بناءِ مجتمعٍ يرفض الإرهاب."

وصلَ وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس مساء الجمعة إلى عُمان لإجراء محادثات مع السلطان قابوس تتناول الشؤون الإقليمية.
ونُقل عن غيتس قوله في تصريحاتٍ أدلى بها للصحافيين المرافقين له على متن طائرته إنه يتطلع للاستماع إلى آراء السلطان في ما يتعلق بالتطورات في المنطقة.
من جهته، صرح مسؤول كبير من وزارة الدفاع الأميركية بأن المحادثات لن تتطرق إلى مسائل عسكرية.
واضاف "نحن نتوقع أن يطرح السلطان رؤيته حول إيران وحول العراق وكذلك آراءه حول أمور شرق أوسطية أوسع مع القضيتين الفلسطينية واللبنانية"، بحسب ما نقلت عنه فرانس برس.

ذكر مسؤولون أمنيون فلسطينيون أن 12 معتقلا فلسطينيا فرّوا ليل الجمعة السبت من سجن تابع للسلطة الفلسطينية في نابلس بالضفة الغربية.
وهؤلاء الفلسطينيون الأعضاء في كتائب شهداء الأقصى المنبثقة عن حركة فتح ملاحَقون من قبل الجيش الإسرائيلي.
كما نُقل عن المصادر ذاتها أن هؤلاء الناشطين سلّموا أسلحتهم إلى الشرطة الفلسطينية العام الماضي في إطار اتفاق مع إسرائيل التي وافقت على وقف الملاحقات ضدهم. وكان يفترض أن يستفيدوا من إجراء عفو بعد فترة اعتقال.

ذكرت مصادر أمنية في مصر أن القوات الحكومية بدأت السبت عملية بحث عن رجلين سودانيين يُشتبه في أنهما خططا لمهاجمة أهداف سياحية في شبه جزيرة سيناء ويُحتمل أنهما يحملان متفجرات في شاحنتهما.
وأضافت المصادر أن الشرطة التي تدير نقاط التفتيش الأمنية في طرق سيناء الرئيسية وضعت حواجز إضافية على الطرق الرئيسية والطرق الخلفية للبحث عن الرجلين اللذين يعتقد أنهما دخلا مصر عبر حدودها الجنوبية مع السودان.

من المقرر أن يبدأ الرئيس التشيكي فاتسلاف كلاوس زيارة إلى مصر بعد غد الاثنين لإجراء محادثات مع الرئيس حسني مبارك. ونُقل عن وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط تصريحه بأن المحادثات سوف تتناول مجمل القضايا الدولية والإقليمية خاصة ما يتعلق منها بقضايا الشرق الأوسط والجهود المبذولة لتحريك عملية السلام والوضع في السودان ودارفور وتطورات الملف النووي الإيراني إضافةً إلى سبُل تعزيز التعاون الثنائي بين مصر وجمهورية التشيك.

أعلن زعيم حركة التغيير الديمقراطي المعارضة في زيمبابوي مورغان تسفانغيراي للمرة الأولى السبت عن فوزه بالانتخابات الرئاسية معتبرا أن إجراء دورة ثانية ضد الرئيس روبرت موغابي "غير ضروري".
وأضاف تسفانغيراي في تصريحاتٍ أدلى بها للصحافيين في هراري أن حزب موغابي يُعدّ ما وصفها بـ"حرب ضد شعب زيمبابوي" ومؤكدا ضمانه أمن موغابي في حال تغيير النظام.

وكانت المعارضة اتهمت الرئيس موغابي في وقت سابق السبت بأنه
يمارس ضغوطا لإجراء دورة ثانية من الانتخابات الرئاسية.
وصرح نلسون شاميسا الناطق باسم حركة التغيير الديمقراطي لوكالة فرانس برس بأن موغابي "خسر ويريد الثأر" لنفسه مشددا على ضرورة تدخل المجتمع الدولي لتفادي تكرار أعمال العنف التي تلت هزيمة موغابي في استفتاء حول مشروع دستور جديد قبل ثماني سنوات.
يشار إلى أن نتائج الانتخابات الرئاسية لم تُعلن رسميا حتى الآن على الرغم من مرور أسبوع على إجراء الانتخابات.

في باريس، ذكر ناطق عسكري فرنسي السبت أن البحرية الفرنسية تقتفي عن كثب أثر يخت فاخر استولى عليه القراصنة قبالة ساحل الصومال لكنها لم تحاول اعتراضه.
وكان القراصنة اعترضوا الجمعة اليخت المسمى (بونان) واتخذوا أعضاء طاقمه الثلاثين رهائن وكثير منهم فرنسيون مما دفع فرنسا إلى إرسال قوات بحرية إلى المنطقة.
ونُقل عن الناطق كريستوف برازوك قوله إن البحرية الفرنسية التي ترصد اليخت لم تحاول اعتراضه مكتفيةً حتى الآن بمراقبة ما يجري على متنه.

أخيراً، وفي جاكرتا، أعلنت اللجنة الانتخابية السبت أن الانتخابات البرلمانية الإندونيسية ستُجرى في الخامس من نيسان العام المقبل.
وسوف تجري إندونيسيا انتخابات برلمانية ورئاسية بشكل منفصل في 2009. ولم يتحدد بعد موعد إجراء الانتخابات الرئاسية التي تجرى إلى جانب البرلمانية كل خمسة أعوام.

على صلة

XS
SM
MD
LG