روابط للدخول

فلم "أحلام " حصد الجوائز واعجاب المشاهدين


عبد الحميد زيباري – اربيل

حصد الفلم العراق " أحلام " عشرين جائزة خلال مشاركته في اكثر من ثمانين مهرجانا دوليا ، فلم أحلام عرض مؤخرا في اربيل وحاز على إعجاب الجمهور والمعنيين لمصداقية قصته وعكسه للواقع العراقي قبل تغيير النظام في الفين وثلاثة ومارافق الحرب من أحداث ، المخرج محمد الدراجي تحدث لمراسل إذاعة العراق الحر عن تجربته في إخراج الفلم في ظل ظروف تصوير وانتاج صعبة.

فلم (احلام) فلم سينمائي عراقي لمخرج شاب وهو محمد الدراجي الذي استطاع تحويل معانات العراقيين في ظل النظام العراقي السابق وماعاناه المواطنون من ظلم وجور بالاضافة الى الحصار الاقتصادي والعزلة التي فرضت على العراق من قبل المجتمع الدولي بسبب سياسات النظام العراقي السابق تحويلها الى فلم سينمائي.
ويخصص الدراجي الجزء الاخير من فلمه لمرحلة سقوط النظام العراقي السابق في التاسع من نيسان عام 2003 ومعاناة العراقيين في ظل انعدام الامن والنظام والفوضى التي عمت العاصمة العراقية بغداد.
المخرج العراقي محمد الدراجي تحدث الى اذاعة العراق الحر بعد انتهاء العرض الاول للفلم في اربيل وقال :
((....))

وشارك فلم احلام في العديد من المهرجانات العالمية وحصد مجموعة جوائز قيمة في هذه المهرجانات:
((....))

ويعترف الدراجي ان ظروف التصوير التي مروا بها في العراق في عامي 2004 و2005 كانت صعبة جدا ويضيف :
((....))

من جانبه قال فلك الدين كاكايي وزير الثقافة في حكومة اقليم كردستان الذي حضر عرض الفلم ان المخجر استطاع تجسيد اهم اللحظات المهمات في تاريخ العراق بعد سقوط النظام العراقي السابق واضاف:
((....))

الى ذلك اعتبر المخرج الكردي شوكت امين مخرج فلم العبور من الغبار الذي يحكي ايضا لحظات سقوط النظام العراقي السابق، اعتبر ان الدراجي حقق شيئا عظيما للسنما العراقية باخراجه هذا الفلم في ظ الظروف التي تمر بها العراق واضاف:
((....))

انا تعرفت على محمد الدراجي قبل عرض فلمه وشاركنا معا في عدة مهرجانات وحاليا عندما شاهدت فلمه لاحظت انه بذل جهدا كبيرا في اخراج فلم سينمائي بفترة قصيرة بعد سقوط النظام العراقي وهذه نقطة اريد الوقوف عليها ان اخراج فلم سينمائي في العراق شيء صعب وبالاخص في ظروف الحرب التي مرت بها العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG