روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية الصادرة يوم الاربعاء 31 أذار


احمد رجب -القاهرة

- خلاف جديد شهدته القمة العربية يتعلق بعدد من القضايا في مقدمتها الملفين اللبناني والعراقي، الخلاف كشفت عنه صحيفة الوفد اليومية المعارضة، الصحيفة المصرية نقلت عن أحد المشاركين في الجلستين الختاميتين للقمة أن الدكتور مفيد شهاب رئيس وفد مصر في القمة وجه انتقادات مباشرة لسوريا حول الأزمة اللبنانية. كما وجه رئيس الوفد العراقي نائب الرئيس عادل عبد المهدي انتقادات مباشرة إلى الزعيم الليبي معمر القذافي الذي تناول موضوع العراق خلال خطابه في جلسة الافتتاح فتجاهله القذافي وانصرف إلى قراءة إحدى الصحف، كما أشار المصدر نفسه، ونقلت الوفد عن مصدر خليجي أن وفودًا خليجية أثارت دور إيران وما يشكله من خطر على المصالح العربية خصوصًا في لبنان وفلسطين وذلك خلال الجلسات المغلقة التي سميت بـ "جلسات العصف الفكري". في الإطار ذاته أبرزت الأخبار دعوة القمة العراقيين إلى الوقف الفوري لإراقة الدماء والحفاظ على أرواح المواطنين الأبرياء ومصالحهم واعتماد الحوار لتجاوز الخلافات والتوصل إلى التوافق بالمصالحة الوطنية العراقية.

- أنباء جديدة عن عملية صولة الفرسان تطالع بها صحف القاهرة قرائها، تقول الأهرام إن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي منح الأمان وعدم المساءلة القانونية للمسلحين الذين يلقون أسلحتهم وينسحبون من الشوارع‏,‏ تقديرا منه لمبادرة الزعيم الشيعي مقتدي الصدر إلى أمر أنصاره بإلغاء مظاهر التسلح‏.‏ كما نقلت الصحيفة عن تليفزيون العراقية الحكومي أن السلطات قررت رفع حظر التجوال في العاصمة العراقية بغداد اعتبارا من فجر الاثنين لكنه سيستمر في أحياء الشعلة والكاظمية ومدينة الصدر ذات الأغلبية الشيعية‏.‏

- صحيفة الجمهورية نقلت عن متحدث باسم القوات البريطانية في العراق أنه لا توجد خطط بعد لدى القوات لاستعادة السيطرة على ثاني أكبر مدينة عراقية حيث تشن القوات الحكومية حملة ضد مقاتلين شيعة. ونقلت عن شهود عيان أن قوات بريطانية تستقل ما بين ثماني إلى عشر عربات مدرعة أقامت نقطة التفتيش عند جسر الزبير جنوبي المدينة وأنها تفتش السيارات المتجهة إلى البصرة. وذكرت الصحيفة المصرية أن بريطانيا سحبت قواتها من البصرة في ديسمبر والقوة الباقية لها في العراق والتي تضم 4100 فرد ظلت إلى حد كبير داخل قاعدة خارج المدينة على مدى الأيام الستة الماضية منذ بدء حملة القوات الحكومية ضد الميليشيا الموالية للصدر.
- أخيرا نقلت صحيفة المساء عن مايكل هايدن مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية أن "تنظيم القاعدة" أقام ملاجئ آمنة في مناطق الحدود الباكستانية مع أفغانستان. وأشارت الصحيفة إلى أن القاعدة تمكنت من إقامة هذه الملاجئ الآمنة على مدار الثمانية عشر شهراً الماضية.

على صلة

XS
SM
MD
LG