روابط للدخول

هدوء في البصرة وسماعي حثيثة في بغداد


فارس عمر ونبيل الحيدري

ـ المالكي يلتقي شيوخ عشائر في البصرة ولجنة لحل الازمة عن طريق المفاوضات

اجتمع رئيس الوزراء نوري المالكي في البصرة يوم السبت مع جمع من شيوخ العشائر في المحافظة فيما عاد هدوء يشوبه الحذر الى شوارع المدينة التي بدت مقفرة. مزيد من التفاصيل في الرسالة الصوتية التالية من الصحفي عمر علي
((....))
وكان المالكي تعهد بالبقاء في البصرة حيث يشرف بنفسه على عملية "صولة الفرسان" حتى عودة الأمن الى المدينة. وقال المالكي في كلمته أمام شيوخ العشائر ان الكثير من المسلحين تحركوا بلا وعي معلنا العراق مسؤولية الجميع
((....))
في غضون ذلك قصفت الطائرات الحربية الاميركية يوم السبت مواقع ميليشيا جيش المهدي في كرمة علي شمالي مدينة البصرة. وكان الطيران الحربي الاميركي شارك يوم الجمعة لأول مرة في القتال الدائر بين القوات الحكومية وعناصر جيش المهدي منذ يوم الثلاثاء الماضي. وأسفر القتال عن مقتل واصابة مئات الأشخاص.
وفيما يتهم قادة التيار الصدري حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي بتنفيذ حملة تهدف الى تصفيته تؤكد الحكومة من خلال مسؤوليها ان عملية "صولة الفرسان" لا تستهدف جهة معينة بل الخارجين على القانون وعصابات الجريمة المنظمة. وبصرف النظر عما يقوله هذا الطرف أو ذاك فان مراقبين اعتبروا ان الحملة التي بدأها المالكي في البصرة وامتدت تداعياتها الى مناطق اخرى من العراق تشكل اختبارا لحكومته والدولة التي يُراد بناؤها في العراق ، كما أوضح الاكاديمي والمحلل السياسي عامر حسن فياض في حديث خاص لاذاعة العراق الحر
((....))
ولفت المحلل عامر حسن فياض الى ان قضية البصرة ليست مشكلة أمنية بحتة بل ترتبط بالانتخابات المقرر اجراؤها في مطلع تشرين الأول المقبل وبالتنافس على النفوذ في منطقة زاخرة بالموارد الطبيعية
((....))
ولاحظ فياض في حديثه لاذاعة العراق الحر ان من مواطن الخلل في المشهد السياسي العراقي انعدام الثقة بين القوى والأحزاب المختلفة
((....))
رغم أجواء عدم الثقة التي أشار اليها الاكاديمي والمحلل عامر حسن فياض في حديثه لاذاعة العراق الحر يبدو ان محاولات تُبذل في البصرة لتهدئة الوضع واعادة قدر مما يشبه الحياة الطبيعية رحمة بأهالي المدينة الصابرة. وهذا ما أكده رئيس مجلس المحافظة محمد العبادي في اتصال مع اذاعة العراق الحر
((....))
في بغداد حيث اتُّخذ القرار بتنفيذ عملية "صولة الفرسان" في البصرة تمخضت الجلسة الطارئة التي عقدها مجلس النواب بنصاب غير كامل عن تشكيل لجنة برئاسة محمود المشهداني هدفها هي الأخرى حلحلة الوضع بالتوسط بين الحكومة والتيار الصدري.
ومن الناحية النظامية يتعين ان يلتئم مجلس النواب بنصاب كامل للموافقة على مهمة اللجنة. ولكن عضو اللجنة اسامة النُجيفي من القائمة العراقية أكد انها ستباشر عملها في كل الأحوال
((....))
النُجيفي أوضح ان اللجنة ستركز على محاولة اقناع الحكومة بوقف اطلاق النار لتمكين المساعي السياسية من القيام بدورها مشيرا الى اصرار الحكومة على موقفها في الوقت الحاضر
((....))
ميدانيا قال مسؤول عسكري بريطاني ان خمسين شخصا على الأقل قتلوا وأُصيب ثلاثمئة آخرون خلال الايام الخمسة الماضية من الاشتباكات بين القوات العراقية ومسلحي جيش المهدي.
اذاعة العراق الحر اتصلت بالناطق العسكري باسم القوات البريطانية الكابتن كريس فورد الذي قال ان دور القوات البريطانية يقتصر على الاسناد اللوجيتسي والجوي للقوات العراقية
((....))
"ليست هناك في الوقت الحاضر قوات بريطانية أرضية تشارك في العملية التي تُنفذ في البصرة. دورنا يقتصر على الاسناد اللوجيتسي والجوي والتدريب والاعداد".
وأكد المسؤول العسكري البريطاني ان القوات العراقية تلقت تدريبا على حرب المدن بمساعدة من خبراء عسكريين بريطانيين
((....))
"تولت القوات البريطانية تدريب الفرقة الرابعة عشرة العراقية التي تتمركز في منطقة البصرة على حرب المدن ، تدريبها على القتال في بيئة حضرية وهي من أصعب البيئات لعمل الوحدات العسكرية".
الناطق العسكري البريطاني وصف الوضع في البصرة بأنه وضع معقد للغاية مشيرا الى ان هناك أكثر من ميليشيا تنشط في مدينة العراق الثانية
((....))
"الوضع في البصرة بالغ التعقيد. البعض يعتقد ان هناك ميليشيا واحدة ولكن الحقيقة ان هناك عدة ميليشيات كبيرة تعمل في داخلها مجموعات فرعية أصغر. وسيكون من التبسيط القول ان احدا لم يتحرك لمعالجة الوضع. كان الوضع مختلفا عندما انسحب البريطانيون وهو يتغير باستمرار فيما يتعلق بالميليشيات".
هذا الوضع المعقد الذي تحدث عنه الناطق العسكري البريطاني في البصرة يتبدى في تحليل الاستخبارات الاميركية لعملية "صولة الفرسان" الذي قالت فيه ان القوات العراقية تسيطر على أقل من ربع المدينة. ونقلت شبكة "سي ان ان" التلفزيونية الاميركية عن مسؤولين في الولايات المتحدة والعراق قولهم ان التحليل توصل ايضا الى ان قوات الشرطة العراقية في البصرة مختَرقة اختراقا عميقا بأفراد الميليشيات.
في غضون ذلك تتردد اصداء ما يجري في البصرة باشتباكات في مدن اخرى. وفي هذا السياق أعلن قائد شرطة كربلاء اللواء رائد جودت شاكر ان اثني عشر مسلحا قُتلوا ليل الجمعة على السبت في مدينة كربلاء. ونقلت وكالة فرانس برس عن اللواء شاكر ان قوى الأمن شنت ليل أمس عملية قُتل فيها اثنا عشر من الخارجين عن القانون وأُلقي القبض على خمسة وعشرين.
في بغداد قال مسؤولون عراقيون واميركيون ان عدة قذائف أُطلقت يوم السبت على المنطقة الخضراء فيما اعلن الناطق باسم مديرية صحة العاصمة قاسم محمد في تصريح للصحفيين ان الاشتباكات بين القوات العراقية والاميركية من جهة ومسلحي جيش المهدي من جهة اخرى في مدينة الصدر أسفرت عن مقتل خمسة وسبعين شخصا على الأقل واصابة اربعمئة وثمانية وتسعين آخرين خلال الايام الاربعة الماضية.

على صلة

XS
SM
MD
LG