روابط للدخول

الإعلان عن تشكيل جمعية الصداقة الأمريكية- الكردستانية في اربيل


عبد الحميد زيباري – اربيل

الكرام بهدف تعزيز العلاقات بين الشعبين الأمريكي والكردستاني جرى في اربيل عاصمة اقليم كردستان الإعلان عن تشكيل جمعية الصداقة الأمريكية الكردستانية التي تضم مجموعة من السياسيين والعسكريين المتقاعدين ورجال الأعمال الأمريكيين والكرد, ومن أبرز الشخصيات العسكرية الأمريكية التي شاركت في حفل الإعلان الجنرال جاي غارنر أول حاكم أمريكي على العراق بعد سقوط النظام السابق عام 2003 . سياسيون كرد عبروا عن سعادتهم لتشكيل جمعية الصداقة متحدثين عن أهميتها.

أعلن في أربيل عن تأسيس جمعية باسم (جمعية الصداقة الأمريكية الكردستانية) تضم مجموعة من السياسيين والعسكريين الأمريكيين المتقاعدبن ورجال أعمال أمريكيين وكرد في إقليم كردستان العراق. وقال سيروان بارزاني رئيس الجمعية في حديث مع إذاعة العراق الحر إنهم يهدفون من خلال هذه الجمعية إلى إقامة علاقات على مستوی غير رسمي مع الشعب الأمريكي.

وتضم الهيئة التأسيسية للجميعة مجموعة من الأمريكيين بينهم (هاري شوت) القائد الأمريكي السابق للشؤون المدنية في إقليم كردستان الذي تقاعد في عام 2006 وبقي في الإقليم وتزوج فتاة كردية. ويتولى منصب نائب رئيس الجمعية في جمعية الصداقة الأمريكية الكردستانية. إذاعة العراق الحر سألت (هاري شوت) عن البرامج التي من الممكن أن ينفذوها من خلال هذه الجمعية في الإقليم فاجاب قائلا :
"هدفنا الأساسي تعريف الأوساط المحلية في إقليم كردستان بالأوساط الاقتصادية الأمريكية. ولحد الآن نحن في المراحل الأولى ونحاول تشكيل هيئة أساسية ونرتب برامجنا للمستقبل القريب."

(ديانا أوديكارد) أيضا أمريكية وعضو في مجلس إدارة الجميعة وتقيم في إقليم كردستان. وكانت ترتدي الزي الكردي خلال مراسيم إعلان الجميعة. وقالت لإذاعة العراق الحر:
"بشكل عام ستعمل الجمعية على تقوية العلاقات بين الشعبين. وفي الوقت نفسه هي فرصة لتطوير العلاقات بين رجال الأعمال وسيدات الأعمال لأننا في المستقبل سنحتاج إلى البعض بشكل أكبر."

إلى ذلك أشار فلاح مصطفى مسؤول العلاقات الخارجية في ملجس الوزراء في حكومة إقليم كردستان إلى ضرورة وجود مثل هذه العلاقات بين الشعبين الأمريكي والكردي إلى جانب العلاقات الرسمية.

هذا وشارك في مراسيم إعلان الجميعة العديد من الجنود والقادة العسكريين الأمريكيين ومن أبرزهم (جاي كارنر) أول حاكم مدني أمريكي في العراق بعد سقوط النظام السابق في عام 2003.

على صلة

XS
SM
MD
LG