روابط للدخول

الهاشمي يتوجه إلى السنغال ووزير الدفاع البريطاني في البصرة وقائد القيادة الأميركية الوسطى في بغداد


ناظم ياسين

أُعلن في بغداد الأربعاء أن نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي غادر البلاد اليوم متوجها إلى السنغال على رأس وفد رسمي لتمثيل العراق في مؤتمر القمة الحادي عشر لمنظمة المؤتمر الإسلامي الذي تضيّفه العاصمة دكار ويستمر يومين.
وجاء في بيان لرئاسة الجمهورية تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه أن الوفد العراقي يضم وزيرَ الخارجية هوشيار زيباري وعدداً من أعضاء مجلس النواب.

وصل وزير الدفاع البريطاني دس براون إلى البصرة في جنوب البلاد الأربعاء لتفقد القوات البريطانية المتمركز في المدينة.
وقالت وزارة الدفاع البريطانية في بيان إن براون يقوم بما وُصفت بـ"زيارة عامة" إلى العراق دون إعطاء مزيد من التفاصيل.
يُذكر أن نحو أربعة آلاف ومائة من الجنود البريطانيين الذين ما زالوا في جنوب العراق يتمركزون في قاعدة جوية في البصرة منذ أن سلّمت بريطانيا المسؤولية الأمنية عن المدينة إلى السلطات المحلية في كانون الأول الماضي.
ونُقل عن مصادر مطلعة في الحكومة العراقية إن براون يشارك في مؤتمر خاص حول الموانئ في العراق.
وفي تصريحاتٍ أدلى بها في البصرة، شكَر نائب رئيس الوزراء العراقي للشؤون الاقتصادية برهم صالح الوزير البريطاني الزائر وحكومته على اهتمامهم بدعم العراق ودعم البصرة.
(صوت نائب رئيس الوزراء العراقي برهم صالح)

وصل الأميرال وليم فالون قائد القيادة الأميركية الوسطى إلى العراق الأربعاء.
وأكد الناطق باسم الجيش الأميركي في العراق الليوتنانت مايكل ستريت وصول فالون الذي يتولى قيادة العمليات العسكرية الأميركية في منطقة الشرق الأوسط إلى بغداد.
وتأتي زيارة القائد العسكري الأميركي التي لم يعلن عنها مسبقا إلى العراق بعد يوم واحد من إعلان وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس في واشنطن قبولَه استقالة فالون من منصبه اعتبارا من نهاية الشهر الحالي.
وسيحلّ الجنرال مارتن ديمبسي نائب قائد العمليات العسكرية في الشرق الأوسط محل فالون على رأس القيادة الأميركية الوسطى اعتبارا من الحادي والثلاثين من آذار.
وقال الناطق العسكري الأميركي ستريت إنه لا يملك معلومات إضافية عن زيارة فالون مشيراً إلى الزيارات السابقة المتعددة التي قام بها إلى العراق. وأضاف أن الزيارة الحالية روتينية شأنها شأن الزيارات السابقة، بحسب ما نقلت عنه وكالة فرانس برس للأنباء.

ذكر تقرير لوزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) أن التقدم الذي تحقق في العراق على الصعيد الأمني "يبقى هشا" بسبب تهديد القاعدة والمتطرفين الذين تدعمهم إيران على الرغم من تراجع أعمال العنف إلى مستويات لا سابق لها منذ 2005.
ونُقل عن تقرير البنتاغون الذي صدر الثلاثاء بعنوان (الاستقرار والأمن في العراق) ويتعلق بالأوضاع الأمنية خلال الشهور الثلاثة بين كانون الأول 2007 وشباط 2008 أن "الأمن في العراق يواصل التحسن يرافقه تقدم محدود ولكن مهم على الجبهات السياسية والاقتصادية والدبلوماسية"، بحسب تعبيره.
وفي عرضها للتقرير، نقلت فرانس برس عنه القول إن "أعمال العنف تراجعت إلى المستويات التي كانت عليها في 2005" موضحا أن "العدد الإجمالي للهجمات انخفض اكثر من ستين في المائة منذ حزيران 2007."
وأضاف أن عدد القتلى في أعمال العنف المذهبية تراجع نحو تسعين في المائة وعدد القتلى بين المدنيين وكذلك في صفوف القوات الأميركية انخفض اكثر من سبعين في المائة.

أعلن الجيش الأميركي الأربعاء مقتل أحد جنوده وإصابة اثنين آخريْن في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية أميركية قرب مدينة الديوانية في جنوب البلاد.
وأوضح بيان للجيش أن "عبوة ناسفة انفجرت الثلاثاء لدى مرور دورية أميركية قرب الديوانية" دون مزيد من التفاصيل.
وجاء في النبأ الذي بثته فرانس برس أنه بذلك ارتفعت حصيلة القتلى في صفوف القوات الأميركية منذ غزو العراق في آذار 2003 إلى 3984 عسكريا وعاملا مع الجيش بحسب حصيلة أعدتها الوكالة استنادا إلى موقع مستقل على شبكة الإنترنت.

أعلن رئيس ديوان رئاسة الجمهورية العراقية نصير العاني الأربعاء
إطلاق سراح 1293 من المشمولين بقانون العفو العام لغاية هذا اليوم مضيفاً أن اللجان القضائية مستمرة بتدقيق ملفات المشمولين.
وأفاد بيان للمكتب الصحفي لرئاسة الجمهورية تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه أفاد نقلا عن العاني بأن تنسيقاً يومياً يُجرى بين ديوان الرئاسة ومجلس القضاء الأعلى لمتابعة أعداد المطلق سراحهم.

في فيينا، صرح مسؤول في وزارة الخارجية النمساوية الأربعاء بأن لدى السلطات الأميركية عينة من الحمض النووي وبصمات أصابع رهينة نمساوي في العراق.
وأدلى الأمين العام للخارجية النمساوية يوهانيز كيرله بهذا التصريح بعد أن أفاد تقرير إعلامي في مجلة بأن السلطات الأميركية حصلت على بصمات أصابع خمسة غربيين احتجزوا رهائن في العراق عام 2006.
وأوضح كيرله في مؤتمر صحافي أن السلطات الأميركية في بغداد أبلغت النمسا أن العينة هي للمواطن النمساوي بيرت نوسباومر البالغ 26 عاما والذي اختطف مع أربعة زملاء أميركيين له قرب البصرة في تشرين الثاني عام 2006 أثناء عملهم كحراس أمن.
وأضاف كيرله وهو عضو في مجلس الأمن القومي بالنمسا "لم نتوصل إلى استنتاج مؤكد لمصير نوسباومر"، بحسب ما نقلت عنه رويترز.

نقل عن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قوله في تصريحاتٍ نُشرت الأربعاء إن حكومته تعتزم استثمار ما يصل إلى 12 مليار دولار في منطقة الجنوب الشرقي من تركيا التي تسكنها أغلبية كردية في إطار مساعي الحد من التأييد لحزب العمال الكردستاني.
وأضاف أردوغان في مقابلة مع صحيفة (نيويورك تايمز) الأميركية أن حكومته ستخصص أيضا قناة تلفزيونية حكومية للبث باللغة الكردية.
كما نُقل عنه القول إن الإجراءات العسكرية "ليست المعركة الوحيدة مع الإرهاب. هناك أيضا عنصر اجتماعي واقتصادي وعنصر نفسي وعنصر ثقافي"، بحسب تعبيره.
وأوضح أردوغان أن القناة التلفزيونية الجديدة ستبث إرسالها أيضاً باللغتين الفارسية والعربية وأنها سوف تنطلق خلال شهور.

حضّ المرشد الروحي الأعلى في إيران آية الله علي خامنئي الأربعاء الناخبين الإيرانيين على المشاركة الواسعة في عملية التصويت التي ستجرى بعد غد الجمعة لانتخاب أعضاء مجلس الشورى الإسلامي الإيراني (البرلمان).
واعتبر خامنئي في خطاب بثه التلفزيون الرسمي أن الانتخابات التشريعية المقبلة "تشكّل اختبارا وطنيا كبيرا" مضيفاً أن "المتشدقين بالديمقراطية يعارضون الانتخابات الإيرانية لأنهم يعرفون جيدا أن ديمقراطية النظام الإسلامي تمهد لقوة وتقدم الشعب الإيراني"، على حد تعبيره.
وأضاف قائلا:
(صوت خامنئي)
"إن أعداء إيران هم ضد كرامة الإيرانيين وقوتهم ورفاهيتهم ومصلحتهم. في بضعة أيام سوف يمارس الإيرانيون تجربة عظيمة بذهابهم إلى صناديق الاقتراع. إن أعداء إيران يقفون ضد انتخاباتنا وهم ضد المشاركة الواسعة والحيوية للإيرانيين في الانتخابات."
يذكر أن انتخابات الدورة الثامنة للبرلمان الإيراني ستجرى بمشاركة أربعة آلاف و500 مرشح لشغل 290 مقعدا برلمانيا لأربع سنوات.

في عمان، ذكرت مصادر أمنية أن السلطات الاردنية أطلقت الأربعاء سراح الشيخ أبو محمد المقدسي الأردني وهو منظّر بارز لتنظيم القاعدة بعد سجنه عدة سنوات دون محاكمة.
ونُقل عن المصادر أن المقدسي الذي كان يعتبر المعلم الديني لابو مصعب الزرقاوي زعيم تنظيم القاعدة المقتول في العراق كان محتجزا في حبس انفرادي منذ إعادة اعتقاله في تموز 2005 بعد تبرئته في محاكمة متعاطفين مع تنظيم القاعدة.

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الأربعاء عن شروطها للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار مع إسرائيل وطالبت بإنهاء الغارات الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية وإعادة فتح المعابر الحدودية في قطاع غزة.
وفي إعلانه ذلك، قال إسماعيل هنية القيادي بحماس في خطاب في غزة إن وقف النار يجب أن يكون متبادلا وشاملا ومتزامنا وان يطبّق على قطاع غزة الذي تسيطر عليه حماس وعلى الضفة الغربية المحتلة.
ولم يصدر أي تعليق فوري من إسرائيل على تصريحات هنية، بحسب ما أفادت رويترز.

وفي القدس، أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك الأربعاء انه ليس هناك تهدئة بين إسرائيل وحركة حماس موضحاً أن استمرار العمليات الإسرائيلية قد يؤدي إلى تصعيد.
وفي هذا الصدد، نُقل عن باراك تصريحه للإذاعة العامة الإسرائيلية بأن "عمليات أخرى تنتظرنا في المستقبل القريب واستمرار حملتنا ضد غزة قد يؤدي الى تصعيد على جبهات أخرى"، على حد تعبيره.
وأدلى باراك بهذه التصريحات خلال جولة تفقدية للقوات الإسرائيلية المنتشرة على حدود قطاع غزة الخاضع لسيطرة حماس قام بها برفقة رئيس هيئة أركان الجيش الجنرال غابي اشكينازي.

في باريس، أعلن الرئيس الإسرائيلي الزائر شيمون بيريز الأربعاء انه يدعم "مائة في المائة" مشروع الاتحاد المتوسطي الذي أطلقه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي.
ونُقل عن بيريز تصريحه لإذاعة (أوربا – 1) بأن "كل الحكومة الإسرائيلية تؤيد هذه المبادرة بالتأكيد."
وتساءل الرئيس الإسرائيلي الذي يقوم بزيارة دولة إلى فرنسا تستمر حتى الجمعة "لماذا لا تتعاون الدول الأوربية في الشمال والدول المغاربية في الجنوب وفي الوسط الدول العربية ضمن ما هو ممكن؟"، بحسب تعبيره.
وجاء في النبأ الذي بثته فرانس برس أن من المرتقب عقد قمة تأسيسية في باريس في 13 تموز مع دول الجنوب المرشحة لإطلاق هذا الاتحاد من المغرب إلى إسرائيل مرورا بتركيا.

قام مئات الطلبة بإحراق إطارات السيارات وأغلقوا الطرق في مدينة مولتان بشرق باكستان الأربعاء احتجاجا على إعادة نشر رسوم مسيئة للإسلام في صحف دنمركية الشهر الماضي.
وفي بانكوك عاصمة تايلاند، قام نحو 400 متظاهر بمسيرة إلى السفارة الدنمركية لتسجيل استيائهم وسخطهم.
وحاصر عشرات من رجال الشرطة أبواب السفارة عندما ردد الحشد عبارات معادية للدنمرك وأحرقوا علمها وداسوا على صور رئيس الوزراء اندرس فو راسموسن قبل أن يتفرقوا سلميا.

أعلن ناطق باسم الامم المتحدة الأربعاء أن الرئيس القبرصي الجديد ديميتريس كريستوفياس وزعيم القبارصة الأتراك محمد علي طلعت سيجتمعان يوم 21 آذار في محاولة لبدء محادثات لإعادة توحيد الجزيرة.
يذكر أن كريستوفياس تعهد بعد انتخابه رئيسا الشهر الماضي بإنهاء الجمود في المحادثات بين الطائفتين اليونانية والتركية والتي مازالت عقبة أمام طموحات تركيا في الانضمام إلى الاتحاد الأوربي.
وتم تقسيم قبرص في عام 1974 عندما غزت القوات التركية الثلث الشمالي من الجزيرة ردا على انقلاب لم يستمر طويلا قام به متطرفون من القبارصة اليونانيين استجابة لنداء من العسكريين الذين كانوا يحكمون اليونان في ذلك الوقت.

أبدى سفير روسيا لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين تأييده لدعوات السودان إلى فرض عقوبات دولية على جماعات التمرد في منطقة دارفور التي تلقي عليها الخرطوم باللوم في استمرار العنف هناك.
وبعد أن استمع مجلس الأمن إلى تقرير عن دارفور قال تشوركين انه حان الوقت لمعاقبة جماعات التمرد بفرض عقوبات عليها لعدم التزامها باتفاق هدنة.
بيدَ أن دبلوماسيين من الولايات المتحدة وبريطانيا أكدوا أهمية أن تستهدف أي عقوبات دولية جديدة الحكومة السودانية والمتمردين على السواء لأن الطرفين مسؤولان عن العنف.
يذكر أن تقديرات خبراء دوليين تشير إلى أن 200 ألف نسمة لقوا حتفهم و2.5 مليون آخرين اجبروا على ترك ديارهم في دارفور منذ اندلاع العنف هناك في عام 2003.

في برلين، ذكر مكتب الادعاء الاتحادي الأربعاء أنه وجّه إلى رجل سوداني الاتهام بالتجسس على جماعات معارضة سودانية في ألمانيا لصالح جهاز المخابرات الخارجية في الخرطوم.
ونُقل عن المكتب قوله في بيان انه تم اعتقال الرجل البالغ من العمر 40 عاما والذي حددت هويته على انه أكويل أ. في تشرين الثاني وهو متهم بالتجسس على تلك الجماعات منذ تموز عام 2005.
وأضاف البيان أن الرجل تسلل إلى جماعات المعارضة ومنظمات حقوق الإنسان التي تعمل في السودان.

أخيراً، وفي الهند، بدأ آلاف العاملين في 127 مطارا في عموم البلاد الأربعاء إضرابا غير محدد المدة لكن مسؤولين بالمطارات قالوا إن رحلات الطيران من مومباي ونيودلهي لم تتأثر.
ويضرب عن العمل نحو 14 ألف من أعضاء نقابة العمال احتجاجا على الغلق الوشيك لمطارين في مدينتي حيدر أباد وبنغالور الجنوبيتين. وأغلب المضربين من العاملين في خدمات المطارات ومنهم عاملون في قطاعات الكهرباء والسباكة والتنظيف والهندسة والإطفاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG