روابط للدخول

جولة جديدة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم الاربعاء 12 اذار


محمد قادر

نشرت الطبعة البغدادية من صحيفة الزمان وفي خبرها الرئيس ان برلمانيين من كتل سياسية عدة اقروا بصعوبة تنفيذ خيار ترميم حكومة نوري المالكي وملء الحقائب الوزارية الشاغرة باسماء من خارج الكتل المنسحبة. فيما رجحت جبهة التوافق من جانبها ان يكون تلويح الحكومة بسد الشواغر الوزارية من خارج الكتل البرلمانية المنسحبة محاولة للضغط على الجبهة لتغيير مواقفها السياسية.

هذا وتنشر الزمان في خبر آخر ان ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق ستيفان ديميتسورا يلتقي السيستاني في النجف ويؤكد ان 2008 عام سيادة كاملة للعراق.

والى جريدة الصباح التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي ففي حديثها عن مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي الذي بدأ اعماله في مدينة اربيل يوم الثلاثاء اشارت الى ان المشاركين في المؤتمر ايدوا اهمية اخراج العراق من البند الاممي السابع، داعين الى انهاء ملف الديون الكويتية على بغداد بالحوار المرن.
ونقرأ ايضاً خبر استعداد وفد تركي للتوجه الى بغداد، في غضون الايام القليلة المقبلة، والتباحث مع الادارة الكردية - باشراف الحكومة- في ايجاد الحلول لتهديدات عناصر حزب العمال الكردستاني.

اما من العناوين الاخرى للصباح
· فمواجهات مسلحة في الكوت و التيار الصدري يعلن البراءة منها
· و وزارة البيئة تكشف ان الألغام المزروعة في البلاد تعادل ربع الموجودة في العالم
صحيفة المدى المستقلة من جهتها اوردت خبر بدء المحادثات العراقية الامريكية لعلاقات طويلة الامد.

في حين تنشر الصباح الجديد في صفحتها الاولى ..
· العثور على أسلحة ووثائق "لتصفية" مسؤولين أمنيين في كربلاء
· ونقابة الصحفيين تستنكر تعليمات في البصرة تمنع طبع الصحف دون اذن

"الاحتفاء بالموتى" ..
عنوان لمقالة سامر المشعل في جريدة الصباح يخبرنا فيها بان من الملاحظ في الصحافة والإعلام العراقي، ثمة تقليد غير مقصود، عن الاحتفاء بالمبدعين العراقيين بعد فنائهم ومغادرتهم الحياة، اذ تهرع وسائل الإعلام المختلفة ومنها الصحف آنذاك في الاستنفار وفرد صفحاتها بسخاء في رثاء واستذكار المبدع الميت، وقد يندرج هذا التقليد بدواعي الإحساس بالذنب.
ليضيف المشعل ان من سخرية القدر ان يتم تكريم شهاب التميمي نقيب الصحفيين بعد استشهاده بتخصيص قطعة أرض له. لكن أين؟ في مقبرة وادي السلام في النجف الأشرف... والكلام طبعاً لكاتب المقالة

على صلة

XS
SM
MD
LG