روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الاردنية الصادرة يوم الخميس 14 شباط


حازم مبيضين - عمان

تنقل صحيفة الدستور عن وزير المالية الدكتور حمد الكساسبة ان الاردن والعراق سيستكملان قريبا مباحثاتهما بشأن الملف المالي الذي ما زال عالقا بينهما ويعمل الجانبان على تسويته بشكل كامل بما يراعي مصالح جميع الاطراف.وأضاف ان الاجتماعات التي تمت في عمان مؤخرا للجنة المشتركة برئاسة وزيري مالية البلدين لم تنته من معالجة كافة الجوانب المتعلقة بالقضايا المالية.وانه سيتم اغلاق الملف المالي بجميع جوانبه خلال النصف الاول من العام الحالي على أبعد تقدير وستعقد لقاءات بين متخصصين من الاردن والعراق لهذه الغاية.


وتقول الراي ان القضاء الفرنسي وضع اليخت الذي كان يملكه الرئيس العراقي الراحل صدام حسين قيد التحفظ بطلب من الدولة العراقية التي تطالب بملكيته كما افادت مصادر متطابقة.
وقال المستشار الباريسي للدولة العراقية ان لديه ادلة بان اليخت صنع باموال الدولة العراقية وهي بالتالي الوحيدة المخولة المطالبة بحق ملكيته.. وأولئك الذين يقولون انهم يملكونه يجب ان يقدموا الدليل .. وكان صدام حسين الذي جمدت الامم المتحدة كل ممتلكاته، يملك عقارين في الكوت دازور الفرنسية، وهما فيلا فخمة على مرتفعات كان، اشتراها عام 1982 بمليوني يورو، وأخرى في غراس.

وتقول الغد ان قلب شارع حيفا عاد ينبض من جديد بفضل خطة امن بغداد التي انطلقت قبل سنة، بعد ان كان خلال فترات متقطعة ساحة مواجهات في وسط العاصمة العراقية. واليوم بات ذلك الشارع يرمز الى التحسن الامني النسبي في بغداد نتيجة خطة امن بغداد التي انطلقت في 14 شباط 2007.
وتقول العرب اليوم ان وزيري الخارجية والدفاع الامريكيين قالا ان الاتفاق المعتزم بشأن العلاقات في المستقبل بين الولايات المتحدة والعراق لا يتضمن شيئا يلزم الرئيس الامريكي المقبل بسياسات ادارة الرئيس بوش. وقالت كوندوليزا رايس وروبرت غيتس ان اتفاق "وضع القوات" وهو اتفاق طويل المدى تجري مناقشته مع بغداد لن يتطلب أن تواصل وزارة الدفاع مهامها القتالية في العراق. وكتب الوزيران مقالة في صحيفة واشنطن بوست تفيد بأن الاتفاق لن يحدد حجم القوات الامريكية أو يلزم الولايات المتحدة بالدفاع عن العراق ضد أي بلد أو يسمح بوجود قواعد أمريكية دائمة في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG