روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية الصادرة يوم الاثنين 11 شباط


احمد رجب - القاهرة

- حملت العناوين الرئيسية لصحف القاهرة تفاصيل الليلة التي عم فيها الفرح أرجاء مصر بعد فوز المنتخب الوطني المصري ببطولة أفريقيا للمرة السادسة، وقالت الأهرام إن المصريين التفوا حول شاشات التليفزيون لمتابعة اللقاء الأخير‏,‏ يحدوهم الأمل في الفوز باللقب السادس‏,‏ وفور إطلاق الحكم صافرة النهاية انطلق الملايين في جميع أنحاء الجمهورية‏,‏ وخارج البلاد أيضا في مظاهرات فرح عارمة‏,‏ بعد أن عاشوا جميعا لحظات توحد خلف الفريق‏,‏ وهو يخوض معركته الأخيرة في رحلة الدفاع عن لقبه كبطل للقارة‏. وأشارت صحف القاهرة إلى مشاركة المنتخبين المصري والعراقي في بطولة العالم للقارات عام 2009، ونقلت الصحف المصرية إشادة وكالات الأنباء العالمية، والمحطات الكبرى مثل السي إن إن بفوز المنتخب المصري ببطولة أفريقيا.

- ونتحول إلى الشأن العراقي حيث اهتمت الصحف المصرية بالزيارة المفاجئة التي قام بها وزير الدفاع الأميركي إلى العراق، وذكرت صحيفة الأهرام المسائي أن أحداثا دامية شهدها العراق في الوقت الذي وصل فيه وزير الدفاع الأمريكي روبرت جيتس في زيارة التقي فيها بكبار القادة العسكريين الأمريكيين في العراق‏,‏ وعلى رأسهم الجنرال ديفيد بيترايوس قائد القوات الأمريكية في العراق‏,‏ بالإضافة إلى عدد من المسئولين العراقيين في مقدمتهم الرئيس جلال طالباني‏.‏

- من جهتها نقلت المصري اليوم عن الجيش الأمريكي أنه عثر على وثائق في مركز لتنظيم القاعدة بالعراق تظهر أن التنظيم فقد قدرته نتيجة للضربات التي وجهت له من قبل مجالس الصحوة التي تدعمها الولايات المتحدة‏.‏ وقال الأدميرال جريجوري إن الوثائق تظهر أن القاعدة تعتبر مجالس الصحوة تهديدا مميتا لها‏,‏ وأن الإرهابيين يحاولون زيادة الهجمات ضدهم‏.‏

- أخيرا نقلت الجمهورية عن الرئيس العراقي جلال طالباني أن رئيس الوزراء نوري المالكي قدم طلباً إلى الكتل السياسية لتشكيل حكومة جديدة. وأشار طالباني أثناء زيارته لمدينة النجف إلى أن الحكومة الجديدة سيترأسها المالكي وستمثل مكونات الشعب العراقي وأنها لن تتأسس وفقا للمحاصصة الطائفية. وأوضح أن تشكيل الحكومة الجديدة يأتي بناء على اتفاق سياسي ابرم الأسبوع الماضي مؤكدا أن المالكي طلب التعرف على موقف الكتل بخصوص التشكيل الوزاري الجديد مشيرا إلى إمكانية تقليص عدد الحقائب الوزارية.
وكانت الخلافات بين الكتل السياسية كما تقول الصحيفة المصرية قد ألقت بظلالها على حكومة المالكي الحالية مما أسفر عن انسحاب نحو 15 وزيرا من حكومته التي تضم 37 وزيرا.

على صلة

XS
SM
MD
LG