روابط للدخول

جولة جديدة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم الاحد 3 شباط


محمد قادر

جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي ابرزت في صفحتها الاولى خبر زيارة رئيس الوزراء نوري المالكي الى مدينة الموصل، مشيرة الصحيفة الى اطلاعه على سير التحقيق في حادث الزنجيلي وتوجيهه بسرعة تنفيذ الخطة الأمنية مع مراعاة مبادئ حقوق الإنسان.
جاء ذلك تحت عنوان
- المالكي في الموصل للإيذان ببدء المعركة الحاسمة للقضاء على الإرهاب

ومن اخبار الصباح نقرأ ايضاً
- وزارة الموارد المائية أكدت انه تم تأمين سد الموصل من أية هجمة ارهابية محتملة من خلال نشر قوة حماية متخصصة تغطي جميع مداخله ومخارجه.
- تحذيرات من لجوء القاعدة إلى ديالى أثناء العملية العسكرية في الموصل.
- ورئيس لجنة النزاهة في مجلس النواب حمل محافظ البنك المركزي، مسؤولية فقدان الوثائق نتيجة للحريق الذي نشب في مبنى البنك الاسبوع الماضي.

اما في صحيفة المدى المستقلة
- وفد عراقي في إيران لتجاوز عقبات التعاون في مجال الكهرباء
- وقريباً .. العراقيون إلى الأردن بتأشيرات .. فيما ترفض عمان إعفاء المخالفين من غرامات الإقامة
- وفي خبر آخر .. تنشر المدى ما افادت به مصادر امنية من ان الشرطة العراقية عثرت بمساعدة القوات الأمريكية على وجه يدعى "سيدة الوركاء" السومرية والذي يكنى في أوساط الآثاريين بـ"الموناليزا السومرية". حيث عثر على القطعة النادرة التي يعود تاريخها إلى خمسة آلاف عام في أحد البساتين بعد أن تلقت الشرطة وقوات التحالف بلاغاً بوجودها هناك.

هذا وجريدة الصباح الجديد من جهة أخرى نشرت ان هزة أرضية ثالثة تضرب الكوت بقوة 3 درجات على مقياس ريختر.

وانتقالاً الى افتتاحية جريدة التأخي الناطقة باسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني، وفيها يضع رئيس التحرير مسألة التأخير في عقود وزارة التجارة من اجل استيراد المواد الغذائية جانباً، اضافة الى النقص الحاصل في مواد البطاقة التموينية.
ليسلط الضوء على ما اشار اليه وزير التجارة من وجود نقص في كثير من المواد التي توزع بالبطاقة عند توفرها بسبب حالات الفساد الاداري التي تشهدها وزارته .. فضلا عن التلكؤ في العمل الاداري فيها ..
ليتسائل الكاتب .. حسناً وشكراً سيادة الوزير على هذا التصريح ولكن اين انت ياسيادة الوزير وما دورك ازاء الفساد الاداري الذي تعترف بوجوده؟ واين انت ازاء التلكؤ الوزاري الذي تشهده انت وتصرح به؟ اذن ما دوركم ياسيادة الوزير في واحدة من اخطر الوزارات... وعلى حد تعبير رئيس تحرير جريدة التآخي

على صلة

XS
SM
MD
LG