روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية ليوم الاثنين 28 كانون الثاني


أحمد رجب – القاهرة

قالت صحيفة الأهرام المصرية إن مسؤولا عراقيا بارزا في الشرطة العراقية‏ اتهم سيف الإسلام القذافي،‏ أكبر أبناء الزعيم الليبي معمر القذافي،‏ بدعم كتيبة المقاتلين التابعة للقاعدة والتي نفذت تفجيرات الأسبوع الماضي في شمال العراق‏ التي أسفرت عن مقتل ‏38‏ شخصا وإصابة‏ 225‏ آخرين وتدمير نحو ‏50‏ مبنی في الموصل وحدها‏. ونقلت الصحيفة المصرية شبه الرسمية عن العقيد جبير نايف المسؤول بشرطة محافظة الأنبار‏ أن كتيبة سيف الدين المؤلفة من ‏150‏ مقاتلا ما بين عناصر عراقية وأجنبية تسللت إلى الأراضي العراقية عبر سوريا قبل عدة أشهر.‏ وأوضح أن الكتيبة المرتبطة بعلاقات وثيقة مع القاعدة تنال دعم نجل القذافي،‏ مشددا على وجود أدلة ووثائق تؤكد صحة هذا الاتهام‏.‏ كما أضاف المسؤول العراقي كما تقول الصحيفة المصرية إن عناصر كتيبة سيف الدين اتخذوا مواقعهم بمدينة الموصل قبل فترة تتراوح بين شهرين وثلاثة أشهر،‏ حيث بدأوا في شن سلسلة من العمليات الإرهابية وتفجير السيارات الملغومة‏، وتم إبلاغ الجيش التركي بهذه المعلومات بالفعل قبل شهرين أو أكثر.‏ وعلقت الأهرام قائلة إن هذه الاتهامات تأتي في الوقت الذي تستعد فيه مدينة الموصل لاستقبال تعزيزات جديدة من قوات الأمن العراقية خلال ساعات‏، حيث يجري إرسال فوج من الدبابات وطائرات الهليكوبتر لدعم العملية المزمعة ضد عناصر القاعدة والتي أكد رئيس وزراء العراق نوري المالكي قبل يومين‏،‏ أنها ستكون حاسمة ونهائية في المعركة ضد التنظيم‏ ولم يتم الكشف عن حجم التعزيزات أو موعد بدء العملية العسكرية‏ كما تقول صحيفة الأهرام المصرية.

من جهتها نقلت الجمهورية عن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي تعهده بإنهاء الأزمة التي تواجهها حكومته بسبب الانسحابات المتكررة للكتل السياسية خلال الأسبوع الجاري. قال المالكي إنه يتمنی من جميع الكتل التي انسحبت من الحكومة العودة إليها لكنه لمح إلى وجود مشاكل داخلية في هذه الكتل تحول دون عودتها إلى الحكومة. وأوضح المالكي أن مجلس الرئاسة أمهله أسبوعين للانتهاء من تسمية حكومة جديدة أو إعادة تشكيل الحكومة من جديد ولم يبقَ أمامه إلا أسبوع واحد. وأشار المالكي إلى أنه في حالة تشكيل حكومة جديدة فإنه ستطبق بشأنها معايير أخرى أكثر بعدا عن نظام الحصص الطائفية.

أخيرا تقول المصري اليوم إن مسودة مشروع القرار المقترح لمجموعة عقوبات جديدة على إيران بشأن برنامجها النووي، دعت إلى فرض حظر وجوبي على السفر وتجميد أرصدة مسؤولين إيرانيين بعينهم والحذر في التعامل مع جميع البنوك التي يقع مقرها في إيران.

على صلة

XS
SM
MD
LG