روابط للدخول

الشأن العراق في الصحف المصرية الصادرة يوم السبت 26 كانون الثاني


احمد رجب – القاهرة

نقلت صحيفة الأهرام عن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بدء ما سماه الحرب الأخيرة على عناصر تنظيم القاعدة،‏ وذلك عقب التفجيرات التي شهدتها مدينة الموصل منذ يومين وأسفرت عن مصرع 35 شخصا على الأقل وإصابة ‏217‏ آخرين‏.‏ وأضاف المالكي‏،‏ خلال زيارة إلى مدينة كربلاء، أن حكومته شكلت مركز عمليات في محافظة نينوى للقضاء على عناصر القاعدة وفلول النظام العراقي السابق‏.‏ وأكد أن القوات العراقية في اتجاهها إلى الموصل عاصمة محافظة نينوى حيث المعركة الحاسمة.‏ وأوضح أن التفجيرات التي نفذها تنظيم القاعدة في الموصل منذ يومين تعد آخر ما يملك من موارد‏.‏ وتقول صحيفة الأهرام شبه الرسمية إن المخابرات الأميركية تعتبر مدينة الموصل مركز الاستقبال الاستراتيجي للمسلحين المتسللين للعراق عبر الحدود السورية‏.‏

من جهتها نقلت الوفد عن وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري أن القوات الأميركية في بلاده ستغادر خلال عشرة أعوام. وحذر زيباري من عدم دمج قوات الصحوة العراقية‏‏‏ في أجهزة الأمن العراقية‏. وفي الإطار ذاته نقلت الجمهورية عن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس أن الولايات المتحدة غير مهتمة بإقامة قواعد دائمة في العراق، وقلل من أهمية القلق الذي أثارته المفاوضات بشأن مستقبل الوجود العسكري الأميركي في العراق.

وتقول الجمهورية إن المنتقدين من الديمقراطيين يعبرون عن مخاوفهم من أن يؤدي اتفاق وضع القوات المزمع مع العراق إلى تقييد أيدي الرؤساء الأميركيين القادمين بإلزام الولايات المتحدة بوجود عسكري طويل المدى. غير أن غيتس أوضح أن مثل هذا الاتفاق لن يتحدث عن مستويات للقوات، "ولن يتضمن شيئاً كهذا لأن الولايات المتحدة غير مهتمة ببقاء طويل المدى في العراق".

وعلى صعيد آخر تقول صحيفة الأهرام المسائي إن الحكومة العراقية قررت عقد المؤتمر الثاني للحوار الوطني بين القوی السياسية في الأسبوع الأول من شهر آذار / مارس المقبل،‏ في حين كشف الشيخ جلال الدين الصغير القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي عن مذكرة تفاهم تجمع الحزب الإسلامي والمجلس الأعلى‏.‏

أخيرا تنقل المساء عن مسئول في مكتب التحقيقات الفيدرالية الأميركي أن الرئيس العراقي السابق صدام حسين أبقى على الوهم القائل بأنه يحوز أسلحة دمار شامل قبل عام 2003 لتصوره بأن الولايات المتحدة لن تقدم على غزو بلاده. وقال المسئول الذي استجوب صدام إثر القبض عليه في كانون الأول / ديسمبر 2003 إن الرئيس العراقي الراحل اعترف بأنه أخطأ في حساباته فيما يتعلق بنوايا بوش وأنه كان يريد الحفاظ على صورة العراق باعتباره بلداً قوياً لردع إيران عدوه التاريخي من عمل معادٍ.

على صلة

XS
SM
MD
LG