روابط للدخول

جولة جديدة في الصحف البغدادية الصادرة يوم الاربعاء 23 كانون الثاني


محمد قادر

-
العراقيون يتوحدون تحت سـارية العلم الجديد بعبارة (الله اكبر) بالخط الكوفي واللون الأخضر بدون الثلاث نجوم
هذا ما كتبته جريدة الصباح في احد عناوينها، لتقول إن العلم الجديد الذي اقره البرلمان بالاغلبية، ورغم انه مؤقت ولمدة عام، الا انه خلق توافقا وطنيا.

وفي عناوينها الاخرى نشرت الصباح ان الحكومة توفر 700 ألف فرصة عمل للعاطلين وتبقي على جميع مفردات البطاقة التموينية. فيما خصصت هيئة رئاسة مجلس النواب مبلغ 100 مليون دينار عراقي لتوزيعها بين العائلات المهجرة والمتعففة في بابل.

وفي صحيفة المدى المستقلة نقرأ ان السفارة الأمريكية تبحث عن حلول لعناصر الصحوة عن طريق امكانية ضمهم الى قوات الشرطة والجيش والاجهزة الخدمية
اما في صفحة اخبار محلية فنشرت المدى ان النساء يسهمن بفاعلية في أمن كربلاء. ذلك بعدما باشرت قيادة شرطة كربلاء لأول مرة في أواخر العام الماضي بإشراك عناصر الشرطة النسائية في تنفيذ الخطة الأمنية خلال عيد الفطر بما فيها عمليات الدهم وإلقاء القبض.

ومنها انتقالاً الى الاتحاد الصحيفة المركزية للاتحاد الوطني الكوردستاني حيث عرضت ما أعلن عنه مصدر مطلع في كركوك من أنه من المقرر أن يزور في الأيام القليلة القادمة مسؤول من الامم المتحدة مدينة كركوك ويلتقي بمسؤوليها لمتابعة تنفيذ خطوات المادة 140 من الدستور العراقي.

ونشرت الصحيفة ايضاً ما قاله رئيس بعثة الامم المتحدة في العراق في تقرير له حول العراق من ان الوضع الامني تحسن لكن يجب أن يتوصل العراقيون الى اجماع سياسي حتى يتحقق خفض دائم في العنف.

هذا وفي صفحة آراء وافكار يشير عمران العبيدي الى امنيات العراقيين ويتوقع توحدها في عبارة (نتمنى ان يستقر الوضع الأمني وتتحسن الظروف). ويقول العبيدي ..
في اقل تقدير فأن القضية السياسية في العراق والتي هي مفتاح لقضايا أمنية واقتصادية وخدمية لم يعد وضعها يسر. ثم ان طريقة اداء السلطتين التشريعية والتنفيذية عليها الكثير من المآخذ فاداء اغلب الوزارات مصاب بالشلل ولكن من الذي يعترف ان مرشحه للوزارة الفلانية كان غير كفوء وطلب تغييره.
ويوضح الكاتب ان ذلك الذي يتحدث عنه هو جزء من ثقافة سياسية لم تصل للعراقيين بعد، وهي ثقافة الاعتراف بالخطأ، بحسب تعبيره.

على صلة

XS
SM
MD
LG