روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الاردنية المصرية يوم الخميس 17 كانون الثاني


احمد رجب - القاهرة

- اعتبرت صحيفة الأهرام شبه الرسمية أن لقاء الرئيس المصري حسني مبارك والرئيس الأمريكي جورج بوش في شرم الشيخ جاء ليؤكد عدة حقائق يعرفها الطرفان جيدا‏,‏ أولها ـ وعلى رأسها ـ أن علاقة البلدين‏(‏ مصر وأمريكا‏)‏ علاقات إستراتيجية مهمة جدا لكلتا الدولتين‏.‏ وكأي علاقات بين دولتين مهمتين فإنها تتسع لتحتمل كل وجهات النظر واختلاف الآراء‏.‏ وتساءلت الصحيفة المصرية: هل يمكن لواشنطن أن ترسم سياساتها في الشرق الأوسط دون وضع الثقل الاستراتيجي لمصر في الاعتبار؟ وعلى الجانب الآخر‏:‏ هل يمكن لمصر أن تمضي في ممارسة دورها الإقليمي دون أن تضع مصالح وآراء وقوة أمريكا في الاعتبار؟ وأضافت الصحيفة شبه الرسمية إن الإجابة واضحة‏,‏ و إلا نتحول من الحديث في السياسة إلى الحديث في الشعر والرومانسية والأوهام على حد تعبير صحيفة الأهرام المصرية شبه الرسمية، وفي مقابل ذلك وصفت المصري اليوم المستقلة أجواء قمة بوش – مبارك بأنها أجواء دبلوماسية باردة، وأضافت إنه بينما وصف مصدر رئاسي الزيارة بأنها «بروتوكولية»، أكثر منها سياسية، اتسمت الصورة في القاهرة وعدد من المحافظات بأجواء شديدة السخونة، وتمثلت في مظاهرات ومسيرات رافضة للزيارة. ونفس الوصف استخدمته صحيفة الوفد المعارضة مشيرة إلى المؤتمر الصحافي المشترك للرئيسين مبارك وبوش، بأنه مؤتمر صحفي بلا أسئلة حيث اكتفى الرئيسان بقراءة بيان لكل منهما، لكن الجمهورية والتي يمكن وصفها بأنه شبه رسمية وصفت القمة المصرية الأميركية بأنها ناجحة بكل المقاييس، وعلقت الأخبار شبه الرسمية أيضا بأن مصر وأميركا يؤكدان قوة العلاقات الثنائية.

- ونتحول إلى الشأن العراقي في الجمهورية حيث تقول الصحيفة المصرية إن أصوات الانفجارات والاشتباكات الدموية عادت إلى الظهور بصورة خطيرة في بغداد، وأضافت إنه بعد ساعات من إعلان كوندوليزا رايس وزيرة الخارجية الأمريكية تفاؤلها بشأن التقدم نحو تحقيق المصالحة في العراق وحديثها عن "روح التعاون" بين طوائف العراق.. حذر ستافان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة لدي العراق من خطورة الوضع في العراق برغم الموافقة على قانون المساءلة والعدالة الذي يتيح عودة البعثيين إلى وظائفهم.

- أخيرا قالت الأخبار إن مجلة نيوزويك الأمريكية نقلت عن مسئول رفض الكشف عن هويته أن الرئيس الأميركي جورج بوش رفض عمليا تقرير المخابرات الأمريكية حول الملف النووي الإيراني خلال محادثاته مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت.. ونقلت عن المسئول أن بوش أبلغ الإسرائيليين انه لا يستطيع مراقبة ما تقوله وكالة مخابرات مستقلة، وان تقريرها لا يعكس وجهة نظره حول الملف الإيراني.

على صلة

XS
SM
MD
LG