روابط للدخول

مقابلة مع وزير المالية العراقي، تقاسم المياه بين العراق وسوريا وتركيا، محادثات عراقية-روسية مرتقبة لإحياء التعاون النفطي


ناظم ياسين

تتضمن هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي) مقابلة مع وزير المالية العراقي باقر جبر صولاغ يتحدث فيها عن الدعم الحكومي في مشروع الميزانية العامة لسنة 2008 لشبكة الحماية الاجتماعية والبطاقة التموينية والمشتقات النفطية وغيرها إضافةً إلى تقرير عن التعاون الثلاثي بين العراق وسوريا وتركيا في مجال المياه يتضمن مقابلة مع الباحث السوري المختص في الشؤون المائية الدكتور نبيل السمان.
كما نستمع إلى متابعة من موسكو عن الاهتمام المتواصل لشركة (لوك أويل) الروسية بالتوصل إلى اتفاق مع العراق بشأن عقدٍ أُبرم مع النظام السابق لتطوير أحد الحقول النفطية.

- مقابلة مع وزير المالية العراقي
أوضح وزير المالية العراقي باقر جبر صولاغ أن مقدار الدعم الحكومي في مشروع الميزانية العامة لسنة 2008 للمشتقات النفطية يبلغ أكثر من ثمانية مليارات دولار وذلك من مجموع ما يقارب سبعة عشر مليار دولار من الدعم الإجمالي للبطاقة التموينية والحماية الاجتماعية وغيرها من المشاريع.
وفي المقابلة التالية التي أجراها مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد ليث أحمد مع وزير المالية العراقي إثر اجتماعه مع أعضاء مجلس النواب الأسبوع الماضي لمناقشة مشروع الميزانية العامة، أكد مجدداً أهمية الإسراع في إقرار ميزانية عام 2008.

(المقابلة مع وزير المالية العراقي – بغداد)
***

- تقاسم المياه بين العراق وسوريا وتركيا
اتفق وزراء الموارد المائية في العراق وسوريا وتركيا أخيراً على تنشيط التعاون الثلاثي في مجال تقاسم المياه المشتركة لنهريْ دجلة والفرات. وفي اجتماع اللجان الفنية المشتركة للدول الثلاث الذي عُقد في العاصمة السورية، وهو الثاني من نوعه على مستوى الوزراء خلال عشرين عاما، تم الاتفاق على إجراء لقاءات دورية بالتناوب بين الدول الثلاث. وتقرر أن تُضيّف تركيا جولة المحادثات الوزارية المقبلة في شهر حزيران القادم.
مراسل إذاعة العراق الحر في دمشق جانبلات شكاي وافانا بتفصيلات أخرى في سياق التقرير الصوتي التالي الذي يتضمن مقابلة أجراها مع الباحث السوري المختص في الشؤون المائية الدكتور نبيل السمان.

(التقرير الصوتي مع المقابلة – دمشق)
***
- محادثات عراقية-روسية مرتقبة لإحياء التعاون النفطي
أدلى رئيس شركة (لوك أويل) النفطية الروسية بتصريحات جديدة أشار فيها إلى المحادثات التي يتوقع أن يجريها مع وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني على هامش منتدى دافوس الاقتصادي بشأن العقد الذي أُبرم مع النظام السابق لتطوير حقل غرب القرنة في جنوب البلاد.
مراسل إذاعة العراق الحر ميخائيل ألاندارنكو وافانا بالمتابعة التالية التي تتضمن تعليقاتٍِ للمحلل الاقتصادي الروسي البروفيسور ليونيد سيوكياينن.

"صرح رئيس شركة (لوك أويل) النفطية الروسية واحد ألكبيروف بأنه يريد لقاء وزير النفط العراقي حسين الشاهرستاني أثناء ندوة اقتصادية من المتوقع عقدها في مدينة (دافوس) السويسرية أواخر الشهر الجاري. واحد ألكبيروف قال للصحافيين إن شركته تواصل إجراء المشاورات مع الحكومة العراقية حول العقد المتعلق بحقل غرب القرنة. المسؤول الروسي أشار إلى انه بعد تبني قانون النفط الجديد في العراق فإن الجانب الروسي سيتمكن من تطبيق عقد غرب القرنة على أرض الواقع.
يُذكر أن وزير النفط العراقي حسين الشاهرستاني سبق وأن أعلن العام الماضي أن العقد بين روسيا والعراق حول حقل غرب القرنة باطل المفعول لأن حكومة الرئيس العراقي السابق صدام حسين هي التي وقّعت العقد. إلا أن شركة (لوك أويل) تعتبر العقد ساري المفعول، ما يسبب شيئا من التوتر وعدم التفاهم في العلاقات بين (لوك أويل) ووزارة النفط العراقية.
المحلل الروسي البروفيسور ليونيد سيوكياينن قال في حديث إلى إذاعة العراق الحر إن القرار النهائي حول عقد غرب القرنة سيظهر في المستقبل القريب."

( مقطع صوتي من المقابلة مع المحلل الروسي البروفيسور ليونيد سيوكياينن – موسكو)

(الختام)

على صلة

XS
SM
MD
LG