روابط للدخول

رسالة رايس الى القادة العراقيين ووزارة الصحة ترد على تقرير دولي


فارس عمر و فريال حسين

أبرز محاور ملف العراق الاخباري ليوم الاربعاء 16 كانون الثاني:

ـ رايس تدعو الى خطوات تنفيذية لتدعيم عملية المصالحة
ـ تقرير جديد يقول ان قطاع الخدمات الصحية في حال مزرية ووزارة الصحة تنفي
ـ تركيا تجدد قصف الاراضي العراقية في اقليم كردستان

اشادت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس خلال محادثاتها مع القادة العراقيين يوم الثلاثاء بالتقدم الذي حققته عملية المصالحة الوطنية. ونوهت في هذا الاطار باقرار قانون المساءلة والعدالة الذي يتيح عودة آلاف البعثيين السابقين الى وظائفهم أو احالتهم على التقاعد. ولكن رايس حذرت في الوقت نفسه من التفريط بالمكاسب التي تحققت حتى الآن. ونقلت وكالة اسوشيتد برس عن ثلاثة مسؤولين عراقيين قريبين من محادثات رايس قولهم ان وزيرة الخارجية الاميركية ابلغت رئيس الوزراء نوري المالكي بأن فرصة ذهبية تتوفر خلال السنة المتبقية من ولاية الرئيس جورج بوش يتعين اغتنامها لتشكيل حكومة وحدة وطنية حقيقية.
وكانت رايس اعلنت في مؤتمر صحفي عقدته في ختام محادثاتها مع المسؤولين العراقيين ان اقرار قانون المساءلة والعدالة "خطوة الى الامام نحو المصالحة الوطنية ، خطوة الى الامام لشفاء جراح الماضي ، وسيتعين متابعتها بوضع القانون في حيز التنفيذ بروح المصالحة الوطنية نفسها".
اذاعة العراق الحر التقت المحلل السياسي بشير حاجم الذي اتفق مع وزيرة الخارجية على ضرورة تدعيم النصوص القانونية بخطوات عملية على الارض

(المحلل السياسي بشير حاجم)

وتوقع حاجم ان تشهد الفترة المقبلة خطوات ملموسة لتطبيق القانون وانهاء أي ممارسات خارج اطاره..

(المحلل السياسي بشير حاجم)

وعن البوادر التي تشير الى عودة جبهة التوافق الى المشاركة في الحكومة بعد مقاطعة استمرت منذ آب الماضي قال المحلل بشير حاجم في حديثه لاذاعة العراق الحر ان هذا التطور هو ثمرة مساعي ولقاءات بين قادة الكتل ذات العلاقة وممثليها في البرلمان

(المحلل السياسي بشير حاجم)

في غضون ذلك اعلن الرئيس الاميركي جورج بوش يوم الاربعاء ان رايس ابلغته بالانطباعات التي خرجت بها من زيارتها لبغداد

(الرئيس الاميركي جورج بوش )

"قرار ارسال مزيد من القوات يؤكد جدواه. وبالامس عادت وزيرة الخارجية رايس من العراق وابلغتني بأنها تمكنت من رؤية الحياة تعود الى الشوارع".

وكانت رايس حذرت خلال زيارتها من ان تحسن الوضع الأمني يمكن ان يكون تحسنا عابرا إذا لم تتفق الكتل السياسية على مشروع متكامل لمستقبل العراق.
وفي هذا الاطار دعا المحلل بشير حاجم في حديثه لاذاعة العراق الحر الى مشاركة مجالس الصحوة في العملية السياسية نظرا لمساهمتها في تحسن الوضع الأمني

((المحلل السياسي بشير حاجم)

وكانت وزيرة الخارجية الاميركية غادرت الرياض خلال وجود الرئيس جورج بوش في العربية السعودية لتقوم بزيارتها غير المعلنة الى بغداد.
****

قال تقرير جديد نُشر يوم الاربعاء ان نظام العناية الصحية في العراق يعاني من ازمة خطيرة بسبب هروب الاطباء والكوادر التمريضية. وحذر التقرير الذي اعده فريق من الباحثين المستقلين من العراق وبريطانيا والولايات المتحدة ودول اخرى لمنظمة "ميدآكت" Medactمن "ان النظام الصحي في حال مزرية لا بسبب الاوضاع الأمنية فحسب وانما بسبب غياب الاطار المؤسسي والنقص المريع في الكادر وانقطاع الكهرباء وامدادات الماء غير الصالح للاستهلاك والانتهاكات الكثيرة للحياد الطبي" ، بحسب التقرير.
ولكن وزارة الصحة طعنت في تقييم التقرير للخدمات الصحية في العراق. وفي هذا الاطار تحدث مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن لاذاعة العراق الحر مستعرضا ما انجزته الوزارة في حماية العراقيين من امراض خطيرة

(مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن)

تقرير منظمة "ميدآكت" لفت ايضا الى ان معدل الوفيات بين الاطفال دون سن الخامسة في العراق يقترب من معدله في افريقيا جنوب الصحراء الكبرى رغم ان العراق من البلدان الغنية نسبيا ولديه موارد وفيرة وهو من البلدان ذات المستوى التعليمي العالي. ولكن مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن شدد على ان معدل الوفيات بين الاطفال من الفئة التي اشار اليها التقرير انخفض بالمقارنة مع معدلها في زمن النظام السابق ، كما تؤكد ارقام أُعدت بمشاركة منظمة الصحة العالمية التابعة للامم المتحدة

(مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن)

من الاحصاءات التي قدمها التقرير ان خمسة وسبعين في المئة من اطباء العراق وصيادلته وكوادره التمريضية تركوا وظائفهم منذ حرب 2003. ولكن مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن اورد في حديثه لاذاعة العراق الحر ارقاما تناقض بيانات التقرير

(مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن)

واستعرض الدكتور محسن الحوافز التي قدمتها وزارة الصحة للاطباء والاجراءات التي اتخذتها لحمايتهم وحماية عياداتهم

(مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن)

فريق الباحثين قال في تقرير منظمة "ميدآكت" ان وزارة الصحة والسلطات الصحية المحلية عاجزة في الغالب عن التصدي للتحديات الضخمة التي تواجهها. ولكن مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن قال في حديثه لاذاعة العراق الحر ان الارقام تقدم شهادة مغايرة عن اداء الاطباء العراقيين وكفاءة الكوادر الصحية عموما

(مفتش عام وزارة الصحة الدكتور عادل محسن)

وكان مؤتمر عقد مؤخرا على امتداد يومين من اجل رفع المستوى العلمي للاطباء والكوادر التمريضية بمشاركة نحو ثلاثمئة طبيب وحضور اساتذة عراقيين معروفين في الطب من المقيمين في الخارج مثل فرحان باقر وزهير البحراني واحسان البحراني.
***

اكدت قيادة الجيش التركي ان الطائرات الحربية التركية قصفت مواقع قالت انها لحزب العمال الكردستاني ، في شمال العراق.
وكان وكيل وزارة شؤون البشمركة في حكومة الاقليم جبار ياور اعلن ان الطائرات الحربية التركية ومدفعية الجيش التركي قصفت مناطق نائية شمال شرقي العراق. وقال ياور ان المدفعية التركية بدأت القصف في محيط مدينة العمادية بمحافظة دهوك.
في هذا الاطار اوضح الناطق باسم حكومة اقليم كردستان جمال عبد الله ان القوات التركية تقصف منذ فترة مناطق لا تقع تحت سيطرة حكومة الاقليم لضرب مواقع حزب العمال الكردستاني المعروف بمختصره "بي كي كي"

(الناطق باسم حكومة اقليم كردستان جمال عبد الله)

وأكد المسؤول الكردي ان تزامن القصف التركي مع زيارة وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس ليس له دلالات سياسية مشيرا الى ان الهدف من زيارة رايس واجتماعها مع القادة العراقيين هو دفع العملية السياسية

(الناطق باسم حكومة اقليم كردستان جمال عبد الله)

وكان الرئيس الاميركي جورج بوش دعا خلال اجتماعه مع الرئيس التركي عبد الله غُل في البيت الابيض هذا الشهر الى تعاون تركيا مع العراق للتوصل الى حل سياسي طويل الأمد ينهي مشكلة حزب العمال الكردستاني. ولكن المتحدث باسم حكومة اقليم كردستان جمال عبد الله قال ان مثل هذا التعاون لن يكون سهلا ودعا الى التحلي بالصبر

(الناطق باسم حكومة اقليم كردستان جمال عبد الله)

الناطق باسم حكومة اقليم كردستان جمال عبد الله لاحظ في حديثه لاذاعة العراق الحر ان مشكلة حزب العمال الكردستاني اصبحت مشكلة عراقية ايضا مؤكدا في هذا السياق حرص العراق وحكومة الاقليم على علاقات حسن الجوار مع تركيا

(الناطق باسم حكومة اقليم كردستان جمال عبد الله)

وكان نائب رئيس اركان الجيش التركي الجنرال ارغن سايغون زار بغداد يوم الثلاثاء والتقى نائب رئيس اركان الجيش العراقي الفريق ركن طيار نصير العبادي. وتناول البحث قضايا التعاون العسكري بين البلدين ومكافحة الارهاب. وهذه اول زيارة يقوم بها قائد عسكري تركي على هذا المستوى منذ عام 2003.
***

على صلة

XS
SM
MD
LG