روابط للدخول

القيادات الكردية تتفق على تقليص الوزارات وتعترض على تشكيل مجالس صحوة في المناطق المتنازع عليها


عبد الحميد زيباري – أربيل

أعلن قياديون كرد أنهم بصدد تقليص عدد الوزارات في حكومة إقليم كردستان العراق والبالغة 42 وزارة، مؤكدين أنهم سيرفعون أي علم يقره مجلس النواب العراقي. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده فاضل ميراني سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني وكوسرت رسول نائب رئيس إقليم كردستان العراق عقب اجتماع للمكتبين السياسيين للحزبين الكرديين الرئيسيين – وهما الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني - بحثا فيه قضايا عديدة منها تشكيل مجالس الصحوات وخلافات الإقليم مع الحكومة المركزية.

كوسرت رسول أكد أنهم قدموا عدة مقترحات بشأن دمج بعض الوزارات:
[[....]]
وأشار كوسرت رسول علي في مؤتمره الصحفي الذي عقده مع فاضل ميراني سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني إلى عدم حاجة الإقليم إلى هذا العدد الهائل من الوزارات وقال:
"كردستان ليست بحاجة الى كل هؤلاء الوزراء وهناك مشاكل عديدة وسيكون هناك تقييم عندما تكون الأوضاع طبيعية ولكن هناك تهديدات إقليمية وداخلية وفـُرض على الحكومة هذا العدد الهائل من الوزراء."

ومن جانبه أوضح ميراني أن هناك قيادة مشتركة بين الحزبين مهمتها متابعة الأوضاع واتخاذ بعض القرارات الآنية والتمهيد لاتخاذ بعض القرارات الأكثر شمولية من قبل القيادتيين. وأضاف في المؤتمر الصحفي:
[[....]]
كما أشار ميراني إلى أنهم بحثوا أيضا موضوع تشكيل الصحوات في المناطق المتنازع عليها وإقليم كردستان، معلنا أنهم ضد تشكيل الصحوات في المناطق المتنازع عليها:
[[....]]
وأكد ميراني أن تشكيل الصحوات ستعقد من مشاكل تلك المناطق:
[[....]]
كما أكد ميراني على أنهم ما زالوا يعتبرون العلم العراقي الحالي بأنه علم حزب البعث:
[[....]]
وأكد في الوقت نفسه بأنهم سيرفعون أي علم يُقـَرّ من قبل مجلس النواب العراقيين وأضاف:
"بحكمنا عراقيين سنرفع أي علم يقره مجلس النواب العراقي بقرار وقانون."
وفي رده على سؤال لإذاعة العراق الحر حول التقارير التي تنشر في الصحف المحلية والدولية حول وجود الفساد الإداري والمالي في حكومة إقليم كردستان وهل أنهم بحثوا هذا الموضوع أجاب ميراني قائلا:
[[....]]
كما انتقد ميراني الصحف الكردية التي تعيد نشر هذه التقارير باللغة الكردية:
[[....]]

على صلة

XS
SM
MD
LG