روابط للدخول

الرئيس الأمريكي يتوقع وجودا أمريكيا طويل الأمد في العراق


سميرة علي مندي

ورئيس مجلس إنقاذ الأنبار يكشف عن تشكيل جديد بدلا عن مجالس الصحوة

اجتمع الرئيس الأميركي جورج بوش في الكويت يوم السبت مع قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ديفيد بترايوس والسفير الأميركي في بغداد راين كروكر اللذين قدما تقريرا عن تطورات الوضع في العراق.
وقال بوش في أعقاب الاجتماع إن تحسن الوضع الأمني في العراق يتيح عودة بعض القوات الأميركية إلى بلدها. وأشار إلى خفض حجم القوات الأميركية من عشرين لواء في الوقت الحاضر إلى خمسة عشر لواء. ولكنه أوضح أن أي تخفيضات أخرى في عدد القوات الأميركية ستعتمد على توصيات الجنرال بترايوس.
وكان الرئيس الأمريكي قد وصل إلى الكويت في زيارة رسمية بعد أن أنهى أول زيارة له إلى إسرائيل والضفة الغربية.
ومن المقرر أن يتوجه الرئيس الأمريكي بعد انتهاء زيارته إلى الكويت إلى كل من البحرين والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.
ويتوقع المحللون أن تتمحور المحادثات التي سيجريها الرئيس بوش في الدول الخليجية الأربع حول كيفية احتواء النفوذ الإيراني المتنامي.
الرئيس بوش وخلال لقائه بالقوات الأمريكية المتمركزة في معسكر بالكويت أعلن أن القوات الإضافية التي أُرسلت العام الماضي ساهمت في إعادة الأمل في العراق.
[[....]]
(العراق يختلف الآن عما كان عليه قبل عام. ويبقى الكثير مما ينبغي عمله, لكن مستوى العنف انخفض بدرجة كبيرة واخذ الأمل يعود إلى بغداد والى المدن والقرى في سائر أنحاء البلاد)

بوش قال أيضا: "علينا أن نفعل كل ما بوسعنا للتوثق من أن عام 2008 سيأتي بمزيد من التقدم". وأكد الرئيس الأميركي مجددا على أن النجاح في العراق على المدى البعيد ضروري للاستقرار في الشرق الأوسط، وحذر من أن الولايات المتحدة لا تتخلى عن أصدقائها.
بوش دعا كلا من إيران وسوريا إلى المساعدة في وقف أعمال العنف في العراق ، حيث طالب سوريا بمنع عمليات التسلل عبر الحدود وإيران بالكف عن دعم ميليشيات تهاجم القوات العراقية والأميركية في العراق.
وكان الرئيس الأميركي أشار في مقابلة بثتها قناة "ان بي سي" التلفزيونية الأميركية إلى أن القوات الأميركية يمكن أن تبقى في العراق فترة طويلة. ولم يستبعد بوش أن يستمر الوجود العسكري الأميركي في العراق عشر سنوات أخرى بناء على طلب الحكومة العراقية.
عضو مجلس الشيوخ عن الحزب الجمهوري ميل مارتينيز أوضح في حديث خاص لإذاعة العراق الحر أن الولايات المتحدة لا تريد إلا علاقة شراكة بين بلدين مستقلين على قدم المساواة بعيدا عن أي املاءات:
صوت مارتينيز
"اعتقد أن من المهم جدا أن يعرف الشعب العراقي إن الولايات المتحدة ليس لديها مطامع وان الولايات المتحدة لا تريد احتلال العراق. وهي لا تريد إلا أن تكون في شراكة مع العراق بالقدر الذي يريد الشعب العراقي مشاركتنا وشراكتنا. وفي هذه الحالة اعتقد أن الولايات المتحدة ستكون مستعدة للاتفاق مع العراق على الترتيبات نفسها التي لديها مع العديد من البلدان الديمقراطية والمستقلة حقا. وإذا طُلب منا وإذا كانت إرادة الشعب العراقي أن يكون للقوات الأميركية دور مديد فإنه سيكون لتقديم الإسناد وتحقيق الاستقرار وربما توفير الوجود العسكري الكفيل بأن ما حدث من أعمال عنف في الماضي سيبقى في الماضي ولا يعود في المستقبل".
وتأتي التصريحات الأميركية بعد أيام على إعلان وزير الخارجية هوشيار زيباري أن العراق والولايات المتحدة سيوقعان اتفاقية تعاون أمنية وسياسية واقتصادية طويلة الأمد في منتصف تموز المقبل. وقال زيباري في حديث صحفي أن حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي تضع في قمة أولوياتها مفاوضات ستبدأ في إجرائها مع الإدارة الأميركية حول تنظيم مستقبل العلاقة بين البلدين.
إذاعة العراق الحر التقت المحلل وأستاذ القانون الدولي هادي نعيم المالكي الذي يرى بأن اتفاقية طويلة الأمد بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية ستكون مفيدة للدولة العراقية على المستوى البعيد وأضاف قائلا..
(صوت المحلل هادي نعيم المالكي)
(ليس بالضرورة أن تخل الاتفاقية طويلة الأمد بالسيادة الوطنية حتى ألان اصبح معروفا أن الكثير من الدول لديها قواعد عسكرية أمريكية ولكن هذا لا يعني أن........)

** *** **

أعلن رئيس مجلس إنقاذ الانبار الشيخ حميد الهايس أن مجالس الإنقاذ والصحوة والإسناد ستوجه ضربات استباقية إلى تنظيم "القاعدة" في مناطق خارج محافظة الانبار. وقال الشيخ الهايس في حديث خاص لإذاعة العراق الحر أن هذه المجالس أبلغت السلطات العراقية بأن عناصر تنظيم "القاعدة" انتقلوا إلى أطراف بغداد
[[....]]
(قبل أيام اجتمعت مجالس الإنقاذ والصحوة والإسناد بالتعاون مع شرطة الانبار والقوات الأمنية سنوجه ضربات......)

وأشار الشيخ الهايس إلى أن تدخل ما سماه الكتل السياسية تسبب في حدوث اختراقات في مجالس الصحوة واتهم دولا مجاورة أيضا بالتدخل دون أن يسميها
[[....]]
(منذ أن تدخلت الكتل السياسية بمجالسنا بدأت عملية الاختراق.....)
رئيس مجلس إنقاذ الانبار الشيخ حميد الهايس كشف في حديثه لإذاعة العراق الحر أن خطوات تُتخذ لاعلان تشكيل جديد باسم "ثوار العراق" ستكون مهمته التصدي لكل ما هو خاطئ بحسب تعبير الشيخ الهايس
[[....]]
(نحن عقدنا اجتماعا تحضيريا لجميع مجالس الصحوة ومثل ما بدأنا ثوار في الانبار سنبدأ بثوار في العراق إن شاء الله وسنعلن عن تشكيل موحد اسمه ثوار العراق واجبه هو التصدي.......)
وأكد الشيخ الهايس أن الحكومة أُبلغت مبدئيا بالتوجه نحو إعلان التشكيل الجديد.
وعن العلاقة مع بغداد قال الشيخ الهايس إن هناك تنسيقا على المستويات المختلفة ولكن لدى مجالس الصحوة والإنقاذ والإسناد مطالب تتطلع إلى استجابة الحكومة لها
[[....]]
(العلاقة موجودة بيننا وبين الحكومة والعمليات التنسيقية مستمرة لكننا سنبدأ بالعتب على الحكومة العراقية إذا........)
رئيس مجلس إنقاذ الانبار الشيخ حميد الهايس شدد في حديثه الخاص لاذاعة العراق الحر على أن تهديدات تنظيم "القاعدة" لمجالس الصحوة لا تخيفها ولم يستبعد أن توجَّه إلى "القاعدة" ضربات خلال هذا العام تقصم ظهر التنظيم
[[....]]
(تهديد القاعدة ليس بالشيء الجديد على مجالس الصحوات والإنقاذ. القاعدة تهدد كافة الشعب العراقي. ونحن بدورنا مستعدون.......)
وكان الناطق باسم خطة فرض القانون العميد قاسم عطا أعلن أن قيادة عمليات بغداد تنظر بجدية إلى تهديدات تنظيم "القاعدة".

** *** **

انتهت في دمشق يوم الجمعة أعمال الاجتماع الثلاثي بين العراق وسوريا وتركيا حول المياه الدولية المشتركة. وهذا أول اجتماع بين البلدان الثلاثة منذ توقف تعاونها في مجال تقاسم المياه الدولية قبل عشرين عاما.
ترأس الوفد العراقي إلى الاجتماع وزير الموارد المائية عبد اللطيف جمال رشيد فيما ترأس الجانب السوري وزير الري نادر البُني والوفد التركي وزير البيئة والغابات فيصل اروغلو. وتركزت محادثات الوزراء الثلاثة على القضايا المتعلقة بإدارة الموارد المائية المشتركة والحصص المائية من نهري دجلة والفرات وحصول العراق على حصته الكاملة من الموارد المائية وتبادل المعلومات والخطط المستقبلية للسدود في الدول الثلاث وإقامة الدورات لزيادة القدرات التقنية، كما أفادت وزارة الموارد المائية. لمعرفة المزيد من التفاصيل حول الاجتماع الثلاثي اتصلنا بمراسل إذاعة العراق الحر في سوريا (جانبلات شكاي).
[[....]]
(اللافت في الاجتماعات التي عقدت في دمشق بأنها.......)
للحديث عن أهمية الاجتماع الثلاثي التركي العراقي السوري حول المياه الدولية المشتركة أجرينا لقاءا مع الدكتور نبيل السمان الخبير في شؤون المياه الدولية الذي أشار إلى دور التطورات السياسية التي تشهدها المنطقة وتحسن العلاقات التركية السورية والسورية العراقية في عقد هذا الاجتماع.
[[....]]
(الاجتماع الثلاثي كان هاما جدا لأنه لأول مرة يعقد اجتماع ثلاثي سوري عراقي تركي يبحث في مشاكل المياه. في السابق كانت هناك اجتماعات ثنائية..........)
الخبير السوري السمان تحدث عن المخاوف السورية من مشروع جنوب شرق الاناضول الذي تنفذه تركيا حاليا والمعروف بمشروع الكاب.
[[....]]
(سوريا كانت تخشى من مشروع جنوب شرق الاناضول ولكن تغيرت المفاهيم أو الأولويات بالنسبة لهذا المشروع........)

وفي سياق ذي صلة بموضوع المياه تعقد وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالتعاون مع منظمة طبيعة العراق مؤتمرا علميا في مدينة السليمانية لبحث التحديات البيئية في العراق. المؤتمر الذي عقد تحت شعار (من اجل حماية حياتنا ومستقبل أجيالنا) حضره خبراء وباحثون تطرقوا إلى مواضيع وقضايا عديدة من بينها الآثار السلبية لمشروع جنوب شرق الاناضول على التنمية الزراعية في العراق. وفي هذا الصدد قال محمد عبد الله النجم مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي متحدثا لإذاعة العراق الحر..
(صوت محمد النجم)
(كل بلد من هذه البلدان يجب أن يأخذ حقه من هذه الثروة المائية, وإلا فأن الأمور ستبقى كما هي عليه وان مشروع الكاب مشروع جنوب شرق الاناضول سيأخذ...........)

على صلة

XS
SM
MD
LG