روابط للدخول

جلال الطالباني ينفي وجود نية لدى قائمة التحالف الكردستاني للإنسحاب من حكومة الوحدة الوطنية


عبد الحميد زيباري – اربيل

نفى الرئيس جلال طالباني في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع رئيس اقليم كردستان مسعود برزاني يوم السبت في السليمانية نفى وجود نية لدى قائمة التحالف الكردستاني للأنسحاب من حكومة الوحدة الوطنية التي يرأسها نوري المالكي، فيما اعلن مسعود برزاني استمرار رئيس الحكومة نيجرفان برزاني في منصبه خلافا لمبدأ تداول السلطة الذي تم الأتفاق عليه بين الحزبين الكرديين الرئيسين..

نفى جلال طالباني رئيس الجمهورية العراقي أن تكون لدى قائمة التحالف الكردستاني نية الانسحاب من الحكومة العراقية الحالية التي يترأسها نوري المالكي، بعد فشل المفاوضات التي جرت في نهاية العام الماضي بين وفد الكردي والحكومة حول مجموعة قضايا عالقة، في وقت أعلن فيه الزعميان الكرديان إبقاء نيجيرفان بارزاني رئيس الوزراء الحالي في حكومة إقليم كردستان العراق في منصبه.

وقال طالباني في مؤتمر صحفي مشترك عقده عصر يوم السبت مع مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان في منتجع دوكان عقب اجتماع لهما :
[[….]]
كما أكد رئيس الجمهورية العراقي بأنهم يسعون من أجل تطوير حكومة المالكي لتضم جميع الأطراف السياسية العراقية وأضاف:
[[….]]
وكان وفد كردي رفيع المستوى برئاسة رئيس حکومة الإقليم نيجيرفان بارزاني قد زار بغداد مطلع الشهر الماضي للتباحث مع الحكومة العراقية حول جملة مسائل منها المادة 140 المتعلقة بكركوك، وميزانية البيشمركة (حرس الإقليم)، والعقود النفطية التي عقدها الإقليم مع عدد من الشركات الأجنبية التي تعترض عليها الحكومة العراقية.

ومن جانبه أكد رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني استمرار رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني في منصبه رئيساً للحكومة خلافاً للاتفاق المبرم بين الحزبين في تداول السلطة حالَ تعذر إجراء الانتخابات في الإقليم أواخر عام 2007 على تبادل منصبي رئيسي الحكومة والبرلمان لسنتين أخريين.
وقال بارزاني في المؤتمر الصحفي المشترك مع طالباني:
"ارتأينا أنه من المصلحة استمرار الحكومة الحالية في مهامها، وفي أي وقت يرى الاتحاد الوطني ضرورة للتغيير فهو حر لأن هذا من حقه."

وأكد بارزاني بأنه سيتم توحيد الوزارات السيادية التي هي المالية والداخلية والبيشمركة في حکومة الإقليم خلال فترة قريبة وقال:
"تحدثنا حول هذا الموضوع، وقريبا ستتوحد الوزارات ولا توجد أي معوقات سياسية بل مسائل فنية."

ومن جهة أخرى وحول ما نسب إلى الشيخ همام حمودي رئيس لجنة التعديلات الدستورية في مجلس النواب العراقي، فإنه اقترح بجعل كركوك كيانا مستقلا وموافقة القيادات الكردية عليها، أوضح طالباني أن همام حمودي لم يصرح بذلك بل اقترح:
[[….]]
وحول اتفاقية الجزائر التي وُقعت بين الحكومتين العراقية والإيرانية في عام 1975 الخاصة بترسيم الحدود بين البلدين أشار طالباني إلى وجود وفد عراقي لبحث الموضوع مع الحكومة الإيرانية، مؤكدا أن قرار إلغاء هذه الاتفاقية يجب أن يُتخذ من قبل الدولتين:
[[….]]
كما حيا طالباني الجيش العراقي في ذكرى تأسيسه التي تصادف السادس من شهر كانون الثاني الجاري:
[[….]]

على صلة

XS
SM
MD
LG