روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الامريكية الصادرة يوم الاحد 23 كانون الاول


اياد الكيلاني

ضمن جولتنا على الصحافة الأميركية نتوقف عند تقرير لصحيفة Washington Times تنسب فيه إلى وزير الدفاع الأميركي قوله إن وزارته تتوقع سحب أكثر من 40 ألف فرد من القوات الأميركية في العراق بحلول شهر تموز القادم، في حال ظل الوضع في العراق مستقرا، وتابع الوزير مخاطبا الصحافيين: الأوضاع على الأرض ترجح احتمال اتخاذ قائد القوات الأميركية في العراق، الجنرال David Petraeus، قرارا بسحب خمسة ألوية بحلول تموز، ومن الواضح أننا راغبون في تعزيز المكاسب التي حققناها بالفعل.
وتابع الوزير الأميركي في حديثه موضحا – بحسب الصحيفة – أن استمرار تحسن الأوضاع في العراق سوف يتيح خفض عدد الوحدات المقاتلة هناك إلى نحو عشرة ألوية مع انتهاء ولاية الرئيس جورج بوش. ومضى الوزير Gates إلى التأكيد بأن قواته نجحت في إرباك نشاط تنظيم القاعدة في العراق، خصوصا فيما يتعلق بقدرته على التنظيم وعلى إعادة تعزيز وحداته وعلى التحرك اللوجستي وعلى التنقل والتدريب، ولكن ليس بدرجات كافية. كما حذر Gates الكونغرس الأميركي من أن موافقته على نصف ما كان طلبه الرئيس بوش من تمويل من شأنه أن يهدد ما تم تحقيقه من تقدم خلال العام المنصرم – بحسب ما نقلت عنه الـWashington Times.

وتنسب صحيفة الـWashington Post إلى احد كبار مسئولي وزارة الخارجية الأميركية قوله إن إيران قد اتخذت قرارا على أعلى المستويات بكبح جماح الميليشيات الشيعية التي تدعمها في العراق، وهي خطوة انعكست على الانخفاض الحاد في الهجمات بالعبوات الناسفة المتطورة التي تزرع على قارعة الطرق خلال الأشهر الماضية. وتابع David Satterfield – منسق الشأن العراقي وأحد كبار مستشاري وزيرة الخارجية Condoleezza Rice – توضيحه في مقابلة صحيفة أن قرار طهران لا يعني بالضرورة وقف تدفق هذه الأسلحة من إيران، ولكن الانخفاض الحاصل في استخدامها وفي عدد الهجمات بشكل عام (لا بد من أن يكون مصدره قرار سياسي إيراني) – بحسب تعبيره.
كما أشار السفير الأميركي في العراق Ryan Crocker إلى أن إقرار طهران الصريح باتخاذ مثل هذه الخطوة يشكل بداية حسنة للجولة الرابعة المرتقبة من المباحثات بينه وبين نظيره الإيراني في بغداد – بحسب ما أوردت الـWashington Post.

على صلة

XS
SM
MD
LG