روابط للدخول

ورئيس مجلس إنقاذ الأنبار يقول ان الأيام المقبلة ستشهد تعيينه نائباً لرئيس الوزراء


كفاح الحبيب

أبرز محاور ملف العراق الاخباري اهذا اليوم:

- الأردن وسوريا يؤكدان لمسؤولين عراقيين دعمهما لمشروع المصالحة الوطنية ...
- ورئيس مجلس إنقاذ الأنبار يقول ان الأيام المقبلة ستشهد تعيينه نائباً لرئيس الوزراء .

أعرب وزير الخارجية هوشيار زيباري عن ارتياحه للنتائج التي حققتها زيارته لسوريا ، وأشاد بالتعاون بين دمشق وبغداد في مجال تحقيق الامن في العراق.
زيباري أكد في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره السوري وليد المعلم انه بحث العلاقات بين سورية والعراق ومتابعة تنفيذ الاتفاقات التى تمت بين الطرفين .
أهم ما جاء في المؤتمر الصحفي الذي عقده وزيرا الخارجية العراقي والسوري يوجزها لنا مراسل إذاعة العراق الحر في دمشق جانبلات شكاي :

(تقرير دمشق)

في عمان قال نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي إنه اتفق مع المسؤولين الأردنيين ، على وضع آليات لتسهيل دخول المواطنين العراقيين إلى الاردن ، عبر الحصول على موافقات وأذونات مسبقة وهو ما وصفه الهاشمي بالأمر المهم للغاية.
وقال الهاشمي ان الأيام القليلة المقبلة ستشهد تحركا أردنياً وعراقياً لوضع آليات محددة ، تضمن للمواطن العراقي سهولة السفر وتيسير العملية لمن يرغب من العراقيين العودة الى العراق .

(صوت الهاشمي)

فيما أكد وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام والإتصالات ناصر جودة دعم الأردن للجهود المبذولة في العراق لتحقيق المصالحة الوطنية :

(صوت ناصر جودة)

مستمعينا الأعزاء عن توقيت هاتين الزيارتين تحدثت مع أستاذ العلوم السياسية بالجامعة المستنصرية ببغداد الدكتور عزيز جبر وسألته عن مغزى تأكيد كل من سوريا والأردن للمسؤولين العراقيين دعمهما لمشروع المصالحة الوطنية ، فقال :

(صوت عزيز جبر)

أعلن رئيس مجلس إنقاذ الأنبار الشيخ حميد الهايس ان رئيس الوزراء نوري المالكي أبدى موافقة مبدئية على خمسة مرشحين من اصل ستة عشر مرشحاً لشغل بعض الوزارات في مشروع التعديل الوزاري المرتقب .
صحيفة الحياة الصادرة في لندن نقلت عن الهايس قوله ان المرشحين يحظون بتأييد الشارع العراقي ولا سيما السني ، مشيراً الى انهم من ذوي الاختصاص ويتمتعون بإمكانات وصفها بالكبيرة في حلحلة الأمور بما يخدم مصلحة العراق .
وكشف الهايس عن ترشيحه شخصياً لشغل منصب نائب رئيس الوزراء عوضاً عن سلام الزوبعي على خلفية انسحاب جبهة التوافق العراقية من التشكيلة الحكومية ، مشيراً الى ان اعلان الحكومة موافقتها على الترشيحات سيتم خلال ايام بعدما تأكد للجميع عدم رغبة جبهة التوافق بالعودة الى الحكومة .
واستدرك الهايس قائلاً ان مجلس إنقاذ الأنبار لا يريد ان يسلب حقاً او امتيازاً من أحد موضحاً ان هناك حقائب وزارية شاغرة عديدة بعضها يعود للتيار الصدري وآخر للقائمة العراقية الوطنية الى جانب وزارات جبهة التوافق .
من جانبه قال الناطق الرسمي بإسم الحكومة علي الدباغ ان مسالة تعيين الوزراء تخضع لتوافقات سياسية مع باقي الكتل السياسية ، مشيداً في الوقت نفسه بأن حميد الهايس شخصية وطنية ، وقال في تصريح خاص لإذاعة العراق الحر :

(علي الدباغ )

ونفى الناطق بإسم الحكومة العراقية علي الدباغ ان يكون هناك تعديل وزاري وشيك ، مشيراً الى ان مفاوضات تجريها الحكومة مع الجميع في الوقت الحاضر:

(علي الدباغ)
وعن إمكانية ترشيح شخصيات من مناطق غرب العراق لشغل حقائب وزارية في الحكومة قال المحلل السياسي عزيز جبر ان مجلس صحوة الأنبار أكثر إستحقاقاً من غيره في دخول الحكومة نظراً لتضحياته التي قدمها والتي كان لها الفضل في حصول تحسن على الوضع الأمني في عموم العراق :

(صوت عزيز)

(الختام)

على صلة

XS
SM
MD
LG