روابط للدخول

قراءة على صحافة البغدادية الصادرة يوم السبت 8 كانون الاول


محمد قادر – بغداد

الطبعة البغدادية من صحيفة الزمان اشارت وفي خبرها الرئيس الى ما جاء في خطبة صلاة الجمعة للشيخ عبد المهدي الكربلائي معتمد المرجع الديني السيد علي السيستاني في كربلاء، حيث انتقد ماتردد عن اتجاه لتقليص البطاقة التموينية او الغائها، موجهاً في الوقت نفسه انتقادات لاذعة الى اعضاء البرلمان مطالباً اياهم بـ(كشف حقيقة رواتبهم أمام الشعب ليعلم حقيقة من يمثلهم ومن يفترض أن يبحث عن مصالحهم قبل مصلحته). وبحسب ما ورد في الصحيفة

ومن عناوين الزمان ايضاً ..
-
هروب 12 ضابطاً من دورة تدريبية في الولايات المتحدة .. و وزارة الدفاع تواصل اتصالاتها بالملحقية العسكرية في واشنطن
-
فيما يقول وزير الخارجية هوشيار زيباري .. لولا القوات الأمريكية لكانت كركوك مقاطعة تركية

من جانب آخر .. فان الانباء التي تنفي وقوع اية محاولة لاغتيال رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني لاتزال مستمرة في الصحف الكوردية. فصحيفة التآخي الناطقة باسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني ابرزت في صفحتها الاولى حديث رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني في هذا الشأن مع صحيفة الشرق الأوسط. معتبراً بارزاني هذه الانباء أساءة متعمدة لفقها أعداء الشعب الكوردي.

وانتقالاً الى صحيفة المشرق المستقلة .. وفيها
-
وزير المالية يعلن إلغاء ضريبة الدخل على موظفي الدولة من اصحاب الرواتب المتدنية
-
و وزير النفط حسين الشهرستاني يستبعد إقراراً قريباً لقانون النفط العراقي الجديد

اما في الصباح الصحيفة الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي .. فنقرأ
-
حل مسألة تخصيصات البيشمركة ضمن موازنة عام2008
-
إبرام عدة عقود مع شركات عالمية لتطوير قطاع الكهرباء
-
و وصول 22 ألف حاج وحاجة وإعلان وفاة اثنين منهم .. فيما تشدد هيئة الحج على توفير مستلزمات الراحة لهم

وفي السياق ذاته يشير فلاح المشعل في افتتاحية الصحيفة الى ان الساحة السياسية تشهد تأزمات لا تنبئ بنهاية، الارهابيون يحاولون وبأبشع الاساليب واكثرها جرماً تعطيل مشروع المصالحة واحباط نجاحات الأمن وعودة المهجرين الى الوطن، الأزمة التركية لم تنته بعد، وعقود النفط لحكومة اقليم كردستان محط شد وجذب، وفي ظل هذا الخضم المتلاطم يذهب نحو سبعين عضواً من البرلمان لاداء مناسك الحج..!!
وطبعاً الكلام لكاتب المقالة

على صلة

XS
SM
MD
LG