روابط للدخول

تباين الآراء بين الطلبة والتدريسيين في جامعتي صلاح الدين وهولير الطبية حول العودة إلى الزي الموحد


عبد الحميد زيباري -أربيل

تتباين اراء الطلبة والتدريسيين والمعنيين في جامعتي صلاح الدين وهولير الطبية في اربيل حول اعادة الزي الموحد الى الجامعات وعدم اعادته بعد ان الغي هذا الزي من الجامعات الكردستانية بع عام 1992 بسبب الاوضاع الاقتصادية التي مرت بها البلاد في وقتها والتي كانت تثقل كاهل عوائل الطلبة كل عام في شراء ملابس موحدة لابنائهم الطلبة.
وبعد تحسن الاوضاع الاقتصادية الى حد ما هناك من يرى باعادة الزي الموحد الى الجامعات ومنهم من يرى بعدم تقييد حرية الطلبة في اختيار الملابس التي تناسبهم.
الدكتور بشتيوان البزاز رئيس جامعة هولير الطبية يرى ضرورة اعادة الزي الموحد الى الجامعات لمنح الطالب الهبة التي كان يتمتع بها سابقا عندما كان يتلزم بالزي الموحد ويقول:

ويشير رئيس جامعة هولير الطبية الى وجود بعض الحالات في استخدام الملابس ربما لاتليق بالجامعات ويضيف:

فيما تؤكد مهاباد نوري عبدالله عميدة شؤون الطلبة في جامعة صلاح الدين على اعطاء الحرية للطالب في اختيار ملابسه عند ذهابه للجامعة وتضيف:

وتؤكد في الوقت نفسه على ضرورة وجود ضوابط لمنع الطلبة وخاصة من لبس الذهب و ترى ان بعض الطالبات يبالغن في لبسها عند ذهابهن للجامعة وتضيف:

ويختلف الطلبة ايضا فيما بينهم، حول اعادة الزي الموحد او عدم اعادته الى جامعات، وتتمنى احدى طالبات قسم اللغة الانكليزية في جامعة صلاح الدين بعودة الزي الموحد وتقول:

ان كطالبة قبلت هذا العام في كلية التربية قسم اللغة الانكليزية احب كثيرا عودة الزي الموحد لان الطالب سيكون له سماته الخاصة مع الزي الموحد.

فيما تخالفها الطالبة كشاو كريم من (كلية الطب) في الراي وتقول ان هذه المسالة تدخل ضمن الحريات الشخصية ولايحق لاحد التدخل فيها وتضيف:

انا لست مع الزي الموحد لان هذه المسالة ضمن الحريات الشخصية وكل واحد حر في ما يلبسه ووصلنا الى مرحلة لايحق لاحد ان يقول لنا البسوا هذا ولاتلبسوا ذاك
وتعتقد الطالبة كشاو ان الزي الموحد لن يزيل الفوارق الطبقية في المجتمع وتقول:

ليس شرطا ان يتقيد الطلبة المقتدرين بالزي الموحد ويمكن ان يأتوا في كل يوم وهم يلبسون ملابس الزي الموحد ولكن بتفصيل وموديل اخر وباقشمة اخرى(انتهى التعليق).

على صلة

XS
SM
MD
LG