روابط للدخول

انباء متضاربة عن قيام طائرات حربية تركية بقصف مواقع في شمال العراق، ورئيس وزراء تركيا يقول إن العملية العسكرية قريبة


رواء حيدر

÷برز محاور ملف العراق الاخباري لهذا اليوم:

- نائب في مجلس النواب من الكتلة الصدرية يدعو إلى حل المجلس وتنظيم انتخابات جديدة
- انباء متضاربة عن قيام طائرات حربية تركية بقصف مواقع في شمال العراق ورئيس وزراء تركيا يقول إن العملية العسكرية قريبة

دعا عضو بارز في الكتلة الصدرية هو بهاء الاعرجي إلى حل البرلمان وتنظيم انتخابات تشريعية جديدة. الاعرجي قال إن مجلس النواب تحول إلى عبء بالنسبة للشعب العراقي بدلا من أن يكون مؤسسة تعمل على حل المشاكل وتقديم الخدمات، حسب قوله في مؤتمر صحفي عقده اليوم في بغداد.
ولالقاء المزيد من الضوء على هذه التصريحات تحدث ملف العراق إلى بهاء الاعرجي وسأله أولا عن الأسباب الداعية إلى المطالبة بحل مجلس النواب:

( مقابلة مع بهاء الاعرجي )

ملف العراق سأل المحلل عزيز جبر شيال عن المشهد السياسي الحالي في بغداد فرأى أن المؤسسات العراقية الحالية غير قادرة على اداء مهامها بالشكل المطلوب إذ قال:

( مقابلة مع المحلل عزيز جبر شيال )

جاء في بيان صدر عن مكتب رئيس الجمهورية جلال طلباني أنه رحب بمقترحات السيد دنيز بايكال رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض ووصفها بالايجابية ومن هذه المقترحات دعوتُه الى تشجيع العلاقات مع من يسميهم اخوانه الكرد وان تقوم تركيا بدعوة الف تلميذ من الكرد و التركمان والعرب سنويا للدراسة في تركيا بغية تعزيز روح الود والتفاهم.
البيان نقل عن طالباني قوله أيضا إن العراق لايتعامل مع حزب العمال الكردستاني "إلا بطريقة واحدة وهي دعوته الى ترك السلاح واللجوء الى السلام ووقف القتال وعدم القيام باي عمل ارهابي". و أضاف إن "أي عمل عسكري تحت أي شعار كان ضد حكومة السيد رجب طيب اردوغان يعتبر عملا معاديا لمصالح الشعب العراقي بما في ذلك الشعب الكردي واوضح طلباني بالقول، اعتقد أنه توجد في تركيا حكومة ديمقراطية منتخبة من قبل الشعب و تقوم بانجازات رائعة في هذا البلد وهذه الانجازات هي لصالح الشعب التركي بجميع اطيافه ولمصلحة الشعب العراقي والامة العربية والاسلامية، حسب ما جاء في البيان الصادر عن مكتب طلباني.
هذا وتحدثت أنباء صحفية نقلا عن مسؤولين من كردستان العراق عن قيام طائرات حربية تركية بقصف مواقع لانفصاليين أكراد في شمال العراق في وقت مبكر من هذا اليوم. وقعت هذه العملية بعد قول رئيس وزراء تركيا رجب طيب اوردغان في وقت متأخر من يوم الاثنين إن عملية عسكرية عبر الحدود أصبحت قريبة.
ضابط في الجيش العراقي في المنطقة الحدودية قال إن الضربات وقعت قبل الفجر في قرى مهجورة قرب زاخو وإنها لم تؤد إلى وقوع خسائر غير انه قال إن المنطقة خالية من مواقع لحزب العمال الكردستاني.
يذكر أن هذه العملية هي الأولى داخل العراق منذ تصاعد التوتر على المنطقة الحدودية في الفترة الأخيرة. يذكر أيضا أن تركيا حشدت حوالى مائة ألف من قواتها على الحدود وهددت بشن عملية عسكرية في شمال العراق لملاحقة حزب العمال الكردستاني وقد منح البرلمان التركي الشهر الماضي الحكومة موافقته على مثل هذه العملية. من جانب آخر، وعد الرئيس الأميركي جورج بوش خلال لقائه رئيس وزراء تركيا رجب طيب اوردغان الأسبوع الماضي في واشنطن، وعد تركيا بتوفير معلومات استخبارية ضد حزب العمال الكردستاني.
مراسل إذاعة العراق الحر في دهوك تابع لنا أنباء قصف مواقع في شمال العراق والذي استهدف عددا من المواقع:

( تقرير من دهوك )

هذا ويجري وفد يضم ممثلين عن أحزاب كردية زيارة إلى أنقرة حاليا وقال فلاح مصطفى مسؤول العلاقات الخارجية في مجلس وزراء حكومة إقليم كردستان إن الوفد سيجري لقاءات بحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا كما جاء في حديث خاص أجراه ملف العراق معه دعا فيه المجموعة الدولية إلى السعي إلى إيجاد حل سلمي لحالة التوتر الحالية مع تركيا. ملف العراق سأل فلاح مصطفى أولا عن موقف الإقليم إزاء هذا التصعيد التركي الأخير:

( مقابلة مع فلاح مصطفى )

هذا ونقلت وكالة رويترز عن الناطق باسم حكومة إقليم كردستان جمال عبد الله نفيه أن يكون شمال العراق قد تعرض إلى قصف من طائرات حربية تركية موضحا أن طائرتين تركيتين القتا قنابل ضوئية خلال تحليقها فوق زاخو.

(الختام)

على صلة

XS
SM
MD
LG