روابط للدخول

محادثات طالباني - مبارك في القاهرة تتناول تطورات الوضع في العراق وتعزيز التعاون الثنائي


ناظم ياسين

اجتمع الرئيس العراقي جلال طالباني مع نظيره المصري حسني مبارك في مطار القاهرة الدولي السبت.
وأُفيد بأن المحادثات تناولت تطورات الأوضاع في العراق ونتائج المؤتمر الوزاري الموسع لدول الجوار العراقي الذي عقد أخيراً في مدينة اسطنبول التركية إضافةً إلى تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات.
ومن المقرر أن تستمر زيارة طالباني يومين يجري خلالهما مزيداً من المحادثات مع كبار المسؤولين المصريين. كما سيحضر الأحد حفل افتتاح دورة الألعاب الرياضية العربية الحادية عشرة التي تستضيفها مصر وتستمر حتى الخامس والعشرين من الشهر الحالي. وهذه هي الزيارة الثانية التي يقوم بها الرئيس العراقي إلى مصر منذ توليه مهام منصبه في نيسان 2005.

ذكر السيد عبد العزيز الحكيم زعيم (الائتلاف العراقي الموحد) ورئيس (المجلس الأعلى الإسلامي العراقي) السبت أن الولايات المتحدة ستفرج قريباً عن عدد آخر من الإيرانيين المعتقلين في العراق.
وأضاف الحكيم في تصريحاتٍ بثتها وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) أن السفير الأميركي في العراق رايان كروكر قدّم وعداً في هذا المجال.
كما نُقل عنه القول إن الجهود والمشاورات مستمرة "للإفراج عن الدبلوماسيين والإيرانيين المعتقلين في العراق"، بحسب تعبيره.
وكانت الولايات المتحدة أفرجت الجمعة عن تسعة إيرانيين بينهم اثنان من الدبلوماسيين اللذين اعتقلا من قبل القوات الأميركية في مدينة أربيل في كانون الثاني الماضي.

أعلن مصدر أمني عراقي السبت أن أربعة من شيوخ العشائر المناوئين لتنظيم القاعدة في العراق قتلوا في ديالى في هجوم انتحاري الجمعة.
وقال المقدم محمد العبيدي من شرطة الخالص ان "انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجّر نفسه بعد ظهر الجمعة داخل منزل أحد شيوخ العشائر حيث تجمع عدد من زعماء العشائر ما أدى إلى مقتل أربعة منهم"، بحسب تعبيره.
وأوضح أن الانتحاري فجّر نفسه وسط تجمع لعناصر تنظيم الصحوة في منزل الشيخ طه محمود العبيدي في منطقة الدوجمة التي تقع على بعد خمسة كيلومترات جنوب بعقوبة.
وأكد المصدر مقتل الشيخ فايز العبيدي شيخ عشائر العبيد وزعيم قوات الصحوة في الخالص والشيخ طه محمود العبيدي في الانفجار، بحسب ما نقلت عنه وكالة فرانس برس للأنباء.

من جهتها، أكدت القوات متعددة الجنسيات في العراق السبت مقتل زعيم عشائري يحارب تنظيم القاعدة بانفجار في منزل في محافظة ديالى الجمعة.
وقال بيان تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه اليوم "قُتل الشيخ فايز لفته من عشيرة العبيد، أحد القادة المؤثرين في الجهود المستمرة في المصالحة من اجل تأمين العراقيين في محافظة ديالى، في انفجار داخل منزله قرب قرية الخالص نحو الساعة السادسة مساءً في 9 من تشرين الثاني الجاري."
وأشار البيان إلى مقتل اثنين من المدنيين العراقيين وإصابة آخر في الانفجار مضيفاً أنه تم نقل جميع الضحايا الأربعة إلى مستشفى الأشرف في محافظة ديالى.
وأضاف بيان القوات متعددة الجنسيات "أن الحادث قيد التحقيق"، بحسب تعبيره.

في سياق الحوادث الأمنية أيضاً، أُعلن مقتل سبعة أشخاص في هجمات متفرقة السبت في بغداد وبعقوبة.
ونُقل عن مصادر أمنية عراقية القول إن "شخصين قتلا وأصيب تسعة آخرون بجروح في انفجار عبوة ناسفة في منطقة البلديات بشرق بغداد".
وأوضحت المصادر أن الانفجار "وقع بعد مرور دورية للشرطة ما تسبب في تعرّض حافلة تقل مدنيين لأضرار ومقتل شخصين وجرح سبعة كانوا على متنها".
كما أدى انفجار عبوة ناسفة قرب محطة وقود الكيلاني في وسط بغداد إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح، وفقاً لما نقلته فرانس برس عن المصادر ذاتها.

وفي بعقوبة، أعلن مصدر في الشرطة "مقتل بائع متجول بنيران مسلحين مجهولين وسط المدينة."

وفي شمال البلاد، أعلنت الشرطة العراقية السبت مقتل أربعة أشخاص وإصابة 16 آخرين في انفجار عبوة ناسفة على حافلة تقلهم في وسط مدينة الموصل.


من جهة أخرى، قتل 18 من عناصر تنظيم القاعدة في العراق خلال مواجهات مع تنظيمات إسلامية جنوب مدينة سامراء الجمعة كما أفاد السبت مصدر في الشرطة العراقية.
وصرح ضابط في شرطة صلاح الدين مفضلا عدم الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس بأن "اشتباكات وقعت الجمعة بين الجيش الإسلامي وتنظيم القاعدة في منطقة بنات الحسن."
من جهته، صرح أحد قياديي الجيش الإسلامي والذي عُرّف باسم (أبو إبراهيم) صرح بأن "قوة من الجيش الإسلامي اشتبكت مع تنظيم القاعدة جنوب شرق سامراء وقتلت 18 واعتقلت 16 آخرين"، بحسب تعبيره.


في الولايات المتحدة، قال وزير النفط العراقي السابق ثامر غضبان إن من المنتظر أن يزيد إنتاج النفط العراقي ثلاثة أمثال ما هو عليه خلال السنوات القليلة المقبلة مع استكشاف مساحات اكبر وجذب استثمارات.
وقال غضبان الذي شغل منصب وزير النفط العراقي بين حزيران 2004 وأيار 2005 ويعمل الآن مستشارا لرئيس الوزراء العراقي نوري كامل المالكي بشأن قضايا النفط والطاقة إن الحكومة العراقية تعتزم زيادة الإنتاج إلى ستة ملايين برميل يوميا بحلول عام 2015.
وقد أدلى غضبان بهذه الملاحظات في جامعة ستانفورد بولاية كاليفورنيا.
يذكر أن الإنتاج النفطي العراقي يُقدّر حالياً بنحو 2.25 مليون برميل يوميا. ويبلغ حجم الصادرات نحو 1.7 مليون برميل يوميا.


في أنقرة، ذكر قائد القوات المسلحة التركية الجنرال ياشار بويوكانيت أن الوقت لم يتأخر لكي يشنّ الجيش التركي هجوما شاملا عبر الحدود في شمال العراق.
ونقلت صحيفة (حريت) اليومية عنه القول "لسنا متأخرين على الإطلاق"، بحسب تعبيره.
فيما نسبت صحيفة (ميلييت) إليه القول إنه "لا يمكن تنفيذ عملية صغيرة... ستكون هناك أسباب وأهداف عسكرية"، بحسب تعبير أرفع قائد عسكري تركي.
وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري صرح الأسبوع الماضي بأن خطر شن هجوم كبير في العراق تراجع فيما يبدو بعد أن أجرى رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان محادثات مع الرئيس جورج دبليو بوش في واشنطن.
ونقلت صحيفة (ميلييت) عن بويوكانيت قوله "لا تشن عملية من اجل العملية في حد ذاتها"، بحسب تعبيره.
يذكر أن تركيا نشرت نحو 100 ألف جندي على المنطقة الحدودية مع العراق حيث يواصلون مناورات محدودة هناك.


في القدس، صرح نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي شاوول موفاز السبت بأن "كل الخيارات مطروحة" لوقف برنامج إيران النووي مشيراً إلى احتمال اللجوء إلى القوة.
وقال موفاز للإذاعة الإسرائيلية العامة إن "الاستراتيجية في الوقت الراهن استراتيجية عقوبات وجبهة موحدة من دول عديدة والتأكيد بدون التباس أن كافة الخيارات مطروحة"، بحسب تعبيره.
يذكر أن موفاز أجرى خلال الأيام الماضية محادثات مع مسؤولين أميركيين في واشنطن.
وأضاف نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي الذي شغل في السابق منصبي رئيس الأركان ووزير الدفاع أن "امتلاك إيران سلاحا نوويا سيكون خطرا على السلام في العالم وعلى وجود إسرائيل ولا يمكن العالم أن يقبل ذلك"، بحسب تعبيره.
وكان موفاز أعلن الجمعة لدى عودته من الولايات المتحدة اتفاق بلاده مع واشنطن على تشكيل لجنتي عمل في إطار حوارهما الاستراتيجي حول الملف النووي الإيراني.


في رام الله، افتتح الرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت ضريح الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات بحضور عدد كبير من الشخصيات الوطنية والسفراء والسلك الدبلوماسي وقادة الفصائل ووزراء الحكومة الفلسطينية.
وقال عباس في كلمة لهذه المناسبة انه "مستمر في المسيرة من أجل أن يعاد دفن الراحل عرفات في القدس حيث أحب وولد وسعى ويسعى شعبنا لأن تكون عاصمة للدولة الفلسطينية"، على حد تعبيره.



في بيروت، أعلنت الأمانة العامة لمجلس النواب السبت أن الجلسة النيابية المقرر عقدها الاثنين لانتخاب رئيس جديد للجمهورية اللبنانية أُرجئت إلى 21 من الشهر الحالي.
وجاء في بيان للأمانة العامة للبرلمان اللبناني أن "رئيس مجلس النواب نبيه بري قرر تأجيل الجلسة التي كانت مقررة بعد غد الاثنين في 12 تشرين الثاني إلى تمام العاشرة والنصف من يوم الأربعاء الواقع في 21 تشرين الثاني".

عاد 14 سعوديا كانوا معتقلين في غوانتانامو السبت إلى بلادهم بعد أن سلّمتهم السلطات الأميركية إلى السلطات السعودية على ما أفاد مصدر رسمي.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن وزير الداخلية الأمير نايف بن عبد العزيز قوله إن المملكة "ماضية في جهودها لاستعادة كافة السعوديين الموقوفين في خليج غوانتانامو".
وبذلك يصل إلى 107 عدد السعوديين الذين عادوا من معتقل غوانتانامو.
ولا يزال 23 سعوديا في السجن الذي خصصته السلطات الأميركية اثر اعتداءات الحادي عشر من أيلول 2001 لاحتجاز المشتبه بهم في إطار "الحرب على الإرهاب" وأغلبهم اعتقلوا في أفغانستان وباكستان.

ذكر مساعد لزعيمة المعارضة الباكستانية بينظير بوتو السبت أنها ستتحدى الرئيس الباكستاني برفيز مشرف وستمضي قُدماً في تنظيم اجتماع حاشد مؤيد للديمقراطية الأسبوع الحالي في الوقت الذي دعت فيه واشنطن الحكومة الباكستانية إلى إنهاء حالة الطوارئ.
وتعتزم بوتو قيادة موكب من لاهور إلى العاصمة إسلام آباد يوم الثلاثاء. وكانت بوتو مُنعت الجمعة من مغادرة منزلها. لكن السلطات قررت في وقت لاحق أن ترفع عنها الإقامة الجبرية.
وغادرت بوتو مقرها السبت قائلة إنها ستذهب للاجتماع مع منظمات المجتمع المدني. ونُقل عنها القول أثناء مغادرة مقرها أنها تشكر المجتمع الدولي "لوقوفه إلى جانب الشعب الباكستاني ودعم الطموحات الديمقراطية للشعب ولإجراء الانتخابات في موعدها."
وأضافت أنها ستتوجه إلى لاهور غداً الأحد حيث من المقرر أن ينطلق موكبها متجها إلى إسلام آباد في 13 تشرين الثاني.



في كروفرد بولاية تكساس الأميركية، أجرى الرئيس جورج دبليو بوش محادثات مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تركزت على التوصل إلى موقف موحد إزاء البرنامج النووي الإيراني.
وقال الناطق باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض غوردن جوندرو "من الناحية الاستراتيجية نظرتنا متطابقة لكن تكتيكياً هناك بعض الخلافات البسيطة"، على حد تعبيره.
وكانت ميركل أعلنت الأسبوع الماضي موافقتها على أن تفرض الأمم المتحدة جولة ثالثة من العقوبات على إيران إذا لم تبدد طهران المخاوف الدولية من برنامجها النووي.
وفيما يتعلق بالمحادثات الأميركية – الألمانية بشأن إيران، أوضح جوندرو أنها ستكون "جزءا من مناقشات متواصلة."
ومن المقرر أن يناقش بوش وميركل أيضاً تطورات الوضع في أفغانستان والشرق الأوسط والعراق والتغيّر المناخي وجولة محادثات الدوحة التجارية.

أخيراً، وفي برلين، أعلن ناطق رسمي أن وزيريْ خارجية فرنسا وألمانيا سيُسجّلان بصوتيهما أغنية مشتركة عن التكامل الأوربي.
ومن المقرر أن تُسجّل الأغنية التي سيؤديها وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير ونظيره الألماني فرانك فالتر- شتاينماير بعد غد الاثنين على هامش قمة فرنسية ألمانية ستركّز على التكامل الأوربي.
وأوضح الناطق باسم وزارة الخارجية الألمانية مارتن ييغر خلال مؤتمر صحافي عقدَه الجمعة "أن وزيريْ الخارجية يريدان أن يُسهما في النقاش لكن بشكل غير تقليدي إلى حد ما"، بحسب ما نقلت عنه رويترز.
ومن المقرر أن يتوجّه الوزيران إلى ستوديو في منطقة كروزبرغ ببرلين وهي منطقة يغلب على سكانها الأتراك حيث سيسجّلان الأغنية مع مجموعةٍ من الشباب في الحي.

على صلة

XS
SM
MD
LG