روابط للدخول

جولة في الصحف المصرية عن الشأن العراقي ليوم السبت 3 تشرين الثاني


احمد رجب – القاهرة

مطالبة الولايات المتحدة الأميركية تركيا بعدم اجتياح شمال العراق تتصدر صحف القاهرة ليوم السبت، وقالت صحيفة الأهرام إنه وسط احتجاجات كبيرة على زيارتها لأنقرة‏,‏ أعلنت وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس أنها تعتزم إقناع تركيا بالتخلي عن شن عملية عسكرية تزعزع الاستقرار في العراق‏‏.‏ ونقلت الصحيفة المصرية عن رايس وصفها حزب العمال الكردستاني بالعدو المشترك للولايات المتحدة والعراق وتركيا‏,‏ وتعهدت باتخاذ إجراء فعال ضد المتمردين ‏,‏ لكنها حثت أنقرة بقوة على مراعاة ضبط النفس‏.‏

وعلى صعيد آخر نقلت المصري اليوم عن وزير الدفاع الأمريكي روبرت جيتس أن إيران أعطت بغداد «تأكيدات» بأنها ستساعد في وقف تدفق العبوات المتفجرة التي تصل إلى العراق، لكنه أكد أنه «من غير الضروري» تصديق الإيرانيين، مضيفاً «أعتقد أن قادة فيلق القدس التابع لحرس الثورة الإيرانية يعلمون بوجود تلك القنابل».. متسائلاً هل المرشد الأعلى للثورة الإيرانية يعلم ذلك؟! أقول ربما». على حد ما ذكرت المصري اليوم.

ويبدو أن طبول الحرب في المنطقة تدق بشدة حسب ما ترى صحيفة المساء التي ذكرت أنه في تحركات تؤشر لاقتراب الضربة الأمريكية لإيران التي أطلق عليها إسم "اللسعة" أعلنت البحرية الأمريكية الليلة الماضية أنها بدأت سلسلة تدريبات عسكرية في الخليج تشارك فيها قوات من أسلحة البر والبحر والجو إضافة إلى فرق طبية. ونقلت عن بيان للأسطول الخامس الأمريكي الذي يتخذ من البحرين مقراً إن هذه المناورات هدفها التمكن من الاستجابة لكوارث محتملة أو بقع سوداء ملوثة دون أن يشير إلى فرضية عملية عسكرية، وعلى الرغم من نفي البحرية البريطانية أن هذه التحركات العسكرية لا علاقة لها بإيران غير أن المساء تقول أن هذه التحركات الأمريكية البريطانية تأتي في ظل تصاعد الأزمة مع إيران بشأن برنامجها النووي. حيث وافقت الدول الكبري على بدء التحرك باتجاه فرض مجموعة ثالثة من العقوبات على طهران إذا فشلت في الرد على التساؤلات الخاصة بطبيعة برنامجها النووي.

وفي الإطار ذاته نقلت صحيفة الأهرام شبه الرسمية في عناوينها الرئيسية عن رئيس لجنة السياسات بالحزب الوطني الحاكم جمال مبارك: رسائل إلى إسرائيل وإيران
حول منع انتشار الأسلحة النووية في المنطقة، وذلك في إطار متابعتها للمؤتمر العام للحزب الذي بدأ أعماله السبت في القاهرة.

على صلة

XS
SM
MD
LG