روابط للدخول

جولة في الصحف الأردنية عن الشأن العراقي ليوم الاثنين 22 تشرين الأول


حازم مبيضين – عمّان

تقول صحيفة الغد إن العراق طلب رسميا من الأردن تمديد العمل بجواز سفره القديم فئة S مدة إضافية تمتد إلى ستة أشهر على الأقل، وذلك بعد تحديد الأردن نهاية العام الحالي موعدا لوقف التعامل بالقديم، واعتماد الجواز الجديد من فئة G.

وتقول العرب اليوم إن المعهد القضائي نظم برنامجا تدريبيا لقضاة عراقيين بهدف الارتقاء بأدائهم وإطلاعهم على آخر المستجدات في القوانين المدنية والجزائية والطب الشرعي والأدلة الجرمية والاتفاقيات الدولية بالإضافة إلى قواعد السلوك والمساءلة القضائية.

وتقول الرأي إن بيانا للبرلمان العراقي قال إنه يرفض التهديد التركي باستخدام القوة ويشعر أن قرار مجلس النواب التركي الذي سمح بشن عمليات توغل عسكري في شمال العراق لا يعطي الهدف في تعزيز العلاقات بين الدولتين الجارتين، ودعا إلى تغليب لغة الحوار والتفاهم في حل المشكلة، وأكد على دعم جهود الحكومة العراقية ومعها جهود حكومة إقليم كردستان السائرة في هذا الاتجاه.

وتقول الدستور إن المندوب الروسي الدائم في الأمم المتحدة أكد أن روسيا تؤيد تسوية التوتر القائم على الحدود بين العراق وتركيا بالطرق السلمية، وهي تعلن عن تأييدها التام لمبدأ وحدة أراضي العراق وتركيا. وذكر أن المشكلات القائمة حول مستقبل كركوك تشهد بوضوح على صعوبة وتعقيد الوضع في العراق.

وتقول الدستور أيضا إن دمشق وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) وقعا وثيقة مشروع يهدف إلى تقييم الآثار الاجتماعية والاقتصادية للمهجرين العراقيين في سوريا، ويمول برنامج الأمم المتحدة الإنمائى معظم مكونات المشروع، وتساهم الحكومة الدنماركية بتمويل جزئي فيما توفر الحكومة السورية الدعم اللازم لإنجاز أعمال المشروع.

** *** **

ومن تعليقات الكتاب يقول صالح القلاب في الرأي إن مسعود بارزاني لم يكن في أي يوم من الأيام راضياً عن أوجلان وحزبه، وهو كان يعتقد ولا يزال أن قوات هذا الحزب اتخذت قواعد لها في كردستان العراق في ثمانينيات القرن الماضي في ذروة الصراع بين دمشق وبغداد وفي ذروة الحرب العراقية - الإيرانية للتشويش على العلاقات العراقية - التركية ولاستدراج الأتراك ليبطشوا بأكـراد العراق تحاشياً لتحول هذه المنطقة إلى بؤرة لاستنهاض الأمة الكردية.

وتقول افتتاحية الدستور إن التصعيد العسكري الأخير على الحدود العراقية - التركية يوم أمس (الأحد) يمثل عاملا سلبيا جديدا يزيد من فرص الانجرار وراء اجتياح عسكري للأراضي العراقية بهدف مطاردة حزب العمال الكردستاني. وفي حال حدوث هذا التحرك العسكري سوف تكون سابقة خطيرة في اجتياح الحدود العراقية إقليميا وربما يفتح المجال أمام قوى أخرى طامعة في احتلال موقع ومكانة في القرار السياسي والاقتصادي العراقي لممارسة نفس التحرك العسكري بمبررات أخرى.

على صلة

XS
SM
MD
LG