روابط للدخول

الصحف المصرية عن الشأن العراقي ليوم الثلاثاء 2 تشرين الأول


احمد رجب – القاهرة

وزير الخارجية المصري يعلن رفض مصر قرار تقسيم العراق، والأهرام تقول في افتتاحيتها أن قرار التقسيم يكشف عن توجه خطير، ومازال ملف الحرب الإيرانية الأميركية المحتملة مطروحا على صفحات صحف القاهرة، بينما تبرز الصحف المصرية رغبة إيران مساعدة واشنطن في العراق.

تهتم صحيفة المصري اليوم بتأكيدات وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط رفض مصر قرار مجلس الشيوخ الأمريكي الخاص بتقسيم العراق‏,‏ مشيرا إلى رفض القيادة العراقية لذلك الطرح‏.‏

فيما تقول الأهرام في افتتاحيتها إن الرئيس حسني مبارك‏,‏ خلال استقباله الخميس الماضي لنائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي‏,‏ أكد دعم مصر للعراق وبشكل كامل للحفاظ على استقلاله وسيادته وعروبته‏.‏ وأضافت إن الرئيس مبارك شدد على ضرورة تعزيز وحدة العراق‏,‏ وقال إن الدستور العراقي يكفل الوحدة العراقية‏,‏ وأن العراق موحد منذ آلاف السنين‏,‏ ولدية القدرة على الحفاظ على وحدته وسلامة أراضيه‏,‏ ولا يمكن لأحد أن يتصور تنفيذ سيناريو تقسيم العراق‏، واعتبرت الصحيفة المصرية التي تعبر افتتاحيتها دوما عن الموقف الرسمي المصري اعتبرت أن هذا القرار‏,‏ وإن كان غير ملزم‏,‏ إلا أنه يكشف عن اتجاه خطير في التوجهات السياسية السائدة في أمريكا‏,‏ كما يفجر مخاوف جسيمة في منطقة الشرق الأوسط بأسرها‏.

وفيما تسيطر أجواء حرب محتملة بين واشنطن وطهران على صحف القاهرة فإن رئيس تحرير الأهرام العربي الدكتور عبد العاطي محمد يرى في مقاله هذا الأسبوع أنه ربما كان الإحساس الإيراني بأجواء الحرب المنتظرة هو الذي دفع طهران إلى أن تتحدث بلغة التهدئة والقوة في نفس الوقت‏,‏ فقد قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد‏-‏ خلال استعراض عسكري بمناسبة ذكري اندلاع الحرب الإيرانية‏-‏ العراقية عام‏1980-‏ إن بلاده قوة نافذة في المنطقة وفي الشئون الدولية‏,‏ وعلى العالم أن يدرك أن هذه القوة لطالما كانت في خدمة السلام والاستقرار والأخوة والعدالة‏,‏ بينما صرح مصطفي نجار وزير الدفاع الإيراني خلال العرض نفسه بأن رد بلاده على أي هجوم محتمل سيكون قويا ومدمرا‏..‏

وفي الوقت ذاته تنقل صحيفة الأخبار عن على لاريجاني كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين إعرابه عن استعداد بلاده لمساعدة الولايات المتحدة على تحقيق الاستقرار في العراق بشرط ان تضع واشنطن جدولا زمنيا لانسحاب قواتها من هناك، بينما حذر في الوقت ذاته الولايات المتحدة من الاقتراب من إيران قائلا ان أي هجوم تشنه أمريكا على إيران سيكون مثل قيام واشنطن بإدخال يدها في خلية نحل.

على صلة

XS
SM
MD
LG