روابط للدخول

اختتام أعمال اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة.


أحمد رجب - القاهرة

جدد وزراء الخارجية العرب دعم دولهم للحكومة العراقية وإدانة كافة أشكال الإرهاب محذرين دول الجوار من التدخل في الشؤون الداخلية للعراق كما دعوا إلى حوار إيراني عربي لمساعدة العراق.. المزيد من التفاصيل عن القرارات التي صدرت عن اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي أنهى أعماله في القاهرة مع مراسل إذاعة العراق الحر (أحمد رجب).

- اختتم وزراء الخارجية العرب أعمال اجتماعاتهم في مقر الأمانة العامة بالقاهرة مساء الأربعاء بالعديد من القرارات كان أبرزها حول عملية السلام في الشرق الأوسط حيث أيد الوزراء عقد مؤتمر دولي للسلام بشرط مشاركة كل الأطراف فيه بما في ذلك سوريا ولبنان، وقرار آخر حول الملف العراقي، جدد فيه الوزراء معظم القرارات السابقة بما في ذلك دعم الحكومة العراقية، والمؤسسات الشرعية في العراق، وإدانة كافة أشكال الإرهاب التي تنال من المدنيين العراقيين، غير أن أكثر المحاور المثيرة للجدل والذي تكرر الحديث عنه عدة مرات خلال المؤتمر الوزاري الحديث عما يسمى بملء الفراغ الأمني في العراق بعد انسحاب القوات الأجنبية إذ رفض الوزراء أي حديث عن ما يسمى بملء الفراغ الأمني من خارج العراق مؤكدين أن العراقيين لديهم القدرة الكاملة على ذلك ولديهم القدرة على بسط سيادة الدولة العراقية على كل أراضي العراق، وطالبوا دول الجوار بعدم التدخل في الشأن العراقي الداخلي، ودعوا إلى حوار عربي إيراني حول كيفية مساعدة ودعم العراق، وهو الأمر الذي عبر عنه الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى في المؤتمر الصحافي المشترك بختام الاجتماعات مع وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي:
- عمرو موسى:
- يذكر أن القرار الخاص بالعراق والذي أصدره وزراء الخارجية العرب طالب أيضا دول جوار العراق بالتصدي للإرهاب، ووقف أعمال العنف التي تهدد وحدة العراق أرضا وشعبا، ودعم الجهود الرامية للمصالحة الوطنية، والتنسيق والتعاون بين الأجهزة الأمنية للدول المجاورة وبين العراق لتعزيز إجراءات ضبط الحدود، ومنع المتسللين من عبور الحدود المشتركة مع العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG