روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية ليوم الاربعاء 5 ايلول


احمد رجب - القاهرة

- تواصل صحف القاهرة اهتمامها بتداعيات زيارة الرئيس الأميركي جورج بوش إلى العراق، كما تهتم بمتابعة موقف الكونجرس الأميركي إزاء الملف العراقي، وتهتم الصحف المصرية بإطلاق إستراتيجية العراق أولا التي أعلنها مستشار الأمن القومي العراقي الدكتور موفق الربيعي.

- نبدأ مطالعتنا من صحيفة الأهرام بمقال لعاطف الغمري الذي يرى أن الحديث عن الانسحاب من العراق بسبب الخسائر هناك يمثل تبسيطا للأزمة، ويرى أن هذا التبسيط للمشكلة هو جزء أساسي من العوامل التي تحرك فكر الرأي العام والنخبة الذي اعتاد تقليديا بناء مواقفه على أساس ما يصيبه من خسائر مباشرة‏.‏ ويرى أن هذا الأمر يهبط بسقف التوقعات فيما يتعلق باحتمال حدوث تغييرات مهمة وجذابة في السياسة الأمريكية بعد بوش‏,‏ ليس في العراق فحسب‏,‏ بل في كل المنطقة العربية والشرق الأوسط كله على حد تعبيره، لكنه يرى أيضا أن هناك نسبة متوقعة من التغيير يعتمد حجمها على شخصية الرئيس القادم بعد انتخابات‏2008,‏ صحيح أن المشهد يوحي بانتصار الديمقراطيين‏,‏ لكن فوز رئيس جمهوري ليس مستبعدا بسبب ان الديمقراطيين لم يطرحوا حتي الآن بديلا لإستراتيجية بوش في العراق‏,‏ بل ان موقفهم من قضايا الشرق الأوسط عامة‏:‏ القضية الفلسطينية‏,‏ والمواجهة مع إيران‏,‏ ومشكلة لبنان‏,‏ وغيرها‏,‏ يكتنفه‏,‏ داخل قيادات الحزب‏,‏ قدر كبير من الانقسامات‏,‏ والتوجهات المتعارضة‏. ويرى الكاتب المصري في ختام مقاله أن ذلك يقتضي من الآن‏,‏ نظرة عربية بعيدة المدى‏,‏ لما هو متوقع من السياسية الأمريكية‏,‏ بمواقف ومبادرات‏,‏ ورؤية إستراتيجية على حد قوله.

- ومن جهتها ترصد المصري اليوم تداعيات زيارة الرئيس الأميركي جورج بوش إلى العراق، كما ترصد حالة الجدل في الكونجرس الأميركي تجاه هذه الزيارة، وتقول إن بوش رفض الضغوط المتزايدة التي يمارسها الكونجرس لبدء سحب القوات فورا من العراق. وقال: «هذه القرارات سترتكز على تقييم هادئ من قبل مسؤولينا العسكريين للأوضاع على الأرض وليس على رد فعل متوتر من قبل سياسيين في واشنطن على نتائج استطلاع للرأي في وسائل الإعلام».‏‏

- وتبدي صحيفة المساء اهتماما كبيرا بإعلان مستشار الأمن القومي العراقي الدكتور موفق الربيعي بدء تنفيذ إستراتيجية جديدة للأمن القومي تحمل اسم "العراق أولا" تهدف الى تحقيق المصالحة الوطنية وإعادة الاستقرار الأمني والاقتصادي الى البلاد. وتنقل عنه قوله إن الإستراتيجية التي تمثل سياسة الحكومة في تحقيق المصالحة الوطنية ودرء التهديدات والمخاطر وآليات مواجهتها ستطبق منذ اليوم وتستمر للأعوام 2007 الى 2010".

على صلة

XS
SM
MD
LG