روابط للدخول

الجزرات الوسطية في شوارع اربيل تتحول إلى واحة للقاء المسنين.


عبد الحميد زيباري - اربيل

لا توجد أماكن ترفيه خاصة بهم ولا أحد يتذكرهم ويتفهم احتياجاتهم فلجئوا إلى الجزرات الوسطية المنتشرة في شوارع مدينة اربيل ويفضلون تسميتها باللغة الكردية البيرخانة أي مكان لقاء المسنين. موعد يومي تعودوا عليه يمتد لساعات, المسنون الذين تعودوا على الجلوس في الجزرات الوسطية يؤكدون أن ضوضاء السيارات لا تزعجهم لكن الذي يزعجهم هو ضجيج الأولاد الصغار الذين بدورهم حولوا هذه الجزرات إلى ساحات للعب كرة القدم.. تقرير (عبد الحميد زيباري)

على صلة

XS
SM
MD
LG