روابط للدخول

منظمة "مراسلون بلا حدود": 200 صحفي قتلوا في العراق منذ عام 2003


رواء حيدر

محاور أخری:
** رئيس الوزراء نوري المالكي يعلن عن قرب إقرار قانون المحافظات
** مجلس النواب يستأنف أعماله في وقت قريب
** سوريا تقرر فرض تأشيرة على العراقيين الراغبين في دخول أراضيها

** *** **

أعلن رئيس الوزراء نوري المالكي في مؤتمر صحفي صباح الجمعة أن الزعماء السياسيين على وشك الانتهاء من مشروع قانون مجالس المحافظات. وهذه الانتخابات هي إحدى المطالب الثمانية عشر التي ينتظر الكونغرس الأميركي من الحكومة العراقية تنفيذها كشرط لمواصلة دعم العراق. المالكي قال:
[[....]]

في هذه الأثناء يتهيأ مجلس النواب لمواصلة أعماله في الرابع من أيلول بعد فترة استراحة دامت شهرا كاملا.
التفاصيل مع ليث احمد:
[[....]]

** *** **

يوم الاثنين الماضي توافد الآلاف على مدينة كربلاء لاحياء ذكرى ميلاد الامام المهدي ولكن اشتباكات ما لبثت أن نشبت أدت إلى مقتل اثنين وخمسين شخصا وإصابة حوالى ثلاثمائة شخص آخر.
إثر هذه الاشتباكات اصدر مقتدى الصدر قرارا بتجميد نشاطات جيش المهدي المسلحة لمدة ستة اشهر وهو قرار رحبت به الحكومة العراقية.
في تداعيات هذه الأحداث وجه رئيس الوزراء نوري المالكي في مؤتمره الصحفي يوم الجمعة، وجه أصابع الاتهام بشكل غير مباشر إلى بعض رجال الدين في المملكة العربية السعودية وحملهم جزءا من المسؤولية في اشتباكات كربلاء. يذكر أن عددا من رجال الدين السعوديين كانوا قد كفروا الشيعة. المالكي قال:
[[....]]

** *** **

لاحظت منظمة مراسلون بلا حدود في بيان أصدرته يوم الجمعة، أن مائتي صحفي وعامل في مجال الإعلام قتلوا منذ الحرب في آذار من عام 2003 آخرهم انوار عباس لفتة الذي يعمل مترجما لدى شبكة سي بي ايس الأميركية. عثر على جثة المترجم يوم الاثنين الماضي بعد اختطافه بخمسة أيام. المنظمة أضافت أن تسعة واربعين صحفيا قتلوا في العراق منذ بداية عام 2007 ولاحظت أن ثلاثة أرباع هؤلاء القتلى استهدفوا بشكل مباشر وان ثمانين بالمائة منهم صحفيون عراقيون لاقوا حتفهم على يد جماعات مسلحة لا تتفق مع طريقة تغطيتهم للاحداث أو تعارض الجهات التي تستخدمهم. اغلب قتلى الصحفيين سقطوا أيضا في بغداد أما العدد المتبقي فيتوزع على مدن أخرى اهمها الموصل وكركوك.
الدكتور هاشم حسن المشرف على مرصد الحريات الصحفية ورئيس قسم الصحافة في جامعة بغداد رأى في نشر مثل هذا النوع من التقارير دفاعا عن الصحفيين العراقيين بادرة طيبة:
[[....]]

** *** **

نشرت وزارة الخارجية العراقية على موقعها على الانترنيت نبأ مفاده أن وزير الخارجية السوري وليد المعلم ابلغ وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري بان الحكومة السورية قررت العمل بنظام تأشيرة الدخول للمواطنين العراقيين من ذوي الفعاليات الاقتصادية والتجارية والعلمية ابتداءا من العاشر من أيلول. بيان وزارة الخارجية العراقية أضاف أن المعلم طلب تعاون الحكومة العراقية مع هذا المسعى.
ولمعرفة المزيد من التفاصيل اتصل ملف العراق بمراسل إذاعة العراق الحر في دمشق جنبلاط شكاي.
[[....]]

على صلة

XS
SM
MD
LG