روابط للدخول

الصحف المصرية عن الشأن العراقي .. الثلاثاء 28 آب


أحمد رجب – القاهرة

تصف صحيفة الأهرام المشهد العراقي بأنه عاصف وخطير. جاء ذلك في افتتاحية الصحيفة المصرية شبه الرسمية، وفيما تهتم صحف القاهرة باعتذار وزير الخارجية الفرنسي كوشنير إلى رئيس الوزراء العراقي فإنها تبرز مطالبة ساركوزي الرئيس الفرنسي بوضع جدول زمني واضح المعالم للانسحاب من العراق، كما تهتم صحف القاهرة أيضا بإشادة البيت البيض باتفاق القادة العراقيين واعتباره مؤشر على الالتزام بمصلحة الشعب العراقي.

نبدأ مطالعتنا لصحف القاهرة من الأهرام التي اعتبرت في افتتاحيتها أن الأوضاع في العراق تمثل مشهدا عاصفا وخطيرا خاصة على الصعيد الأمني، إذ رأت الصحيفة المصرية شبه الرسمية أن التفجيرات في العراق مازالت تتصاعد‏,‏ والاشتباكات تزداد‏.‏ وتؤكد تقارير أميركية أن فكرة التعزيزات العسكرية الأميركية في العراق التي يدافع عنها بوش فشلت في تحقيق إنجاز ملموس،‏ فلم تفلح في تحجيم الميلشيات المسلحة،‏ وأن أكثر من ‏60‏ عراقيا يسقطون قتلى كل يوم‏.‏ كما ترى الصحيفة المصرية شبه الرسمية أن كبار العسكريين الأميركيين تتباين مواقفهم إلى حد الانقسام حول مسألة إمكان سحب القوات الأميركية من العراق، وترى الأهرام أن الحل الأمثل لمحنة العراق هو السعي الجاد للقوى العراقية لتحقيق المصالحة الوطنية‏،‏ واقتران ذلك بالتوصل لوضع جدول زمني لانسحاب القوات الأميركية‏ من العراق على حد تعبير الصحيفة المصرية.

وفيما تذكر صحيفة الوفد اليومية المعارضة أن وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير قدم اعتذاراً للحكومة العراقية لتدخله في الشئون الداخلية للعراق عقب مطالبته بتغيير حكومة نوري المالكي، فإن صحيفة الجمهورية اليومية القومية تقول إن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي طالب بوضع جدول زمني واضح المعالم لانسحاب القوات الأجنبية من العراق، ونقلت عنه قوله إنه لا يوجد حل في العراق غير الحل السياسي فقط، وأن اتخاذ قرار بالانسحاب سوف يجبر "اللاعبين المعنيين" على النظر في مسئوليتهم وتنظيم أنفسهم وفقا لذلك.

أخيرا تقول المصري اليوم إن البيت الأبيض أشاد بالتعهد الذي قطعه القادة العراقيون على أنفسهم بحل الخلافات التي تواجههم، واعتبر أن هذا القرار مؤشر مهم على التزامهم العمل على مصلحة الشعب العراقي. وأشارت الصحيفة المستقلة إلى أن القادة الشيعة والسنة والأكراد في العراق قد تعهدوا بتفعيل عملية المصالحة الوطنية من خلال قبولهم بحل المشاكل الأساسية التي تباعد بينهم.

على صلة

XS
SM
MD
LG