روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الاردنية ليوم الاثنين 27 اب


حازم مبيضين - عمان

من عناوين الصحف الاردنيه

- زعماء العراق يتفقون على قوانين أساسية تراها واشنطن جوهرية
- الغاء القيود على عودة البعثيين الى العـمل في الحكومـة والجـيش
- البصرة تستعد لرحيل القوات البريطانية

- والى التفاصيل حيث تقول صحيفة الدستور ان مسؤولا عراقيا اتهم دولا خليجية بالوقوف وراء محاولات اشعال اقتتال شيعي - شيعي في جنوب العراق ، لمنع اقامة اقليم فيدرالي في الجنوب يتمتع بحكم ذاتي . وتنقل الدستور عن المستشار السياسي لرئيس الوزراء العراقي سامي العسكري قوله ان حادثي اغتيال محافظي الديوانية والمثنى ، يشكلان تطورا خطيرا في مناطق جنوب العراق التي كانت تنعم باستقرار مشهود . متهما دولا خليجية لم يسمها بالاتصال برجال العشائر العراقية وبعض الافراد هناك واغرائهم بملايين الدولارات لزعزعة الامن والاستقرار في الجنوب واظهار انه غير مهيأ لاعلان فيدراليته المنتظرة .

- وتقول صحيفة الانباط ان مركز تطوير مجتمع الاعمال العراقي سيقيم بالتعاون مع مركزبابل لتطوير مجتمع الاعمال في تشرين الثاني المقبل معرض "كاتلوج بابل الثاني للاعمار والبناء"في مدينة الحلة العراقية.
وتنقل الانباط عن مدير المعرض قوله ان ألف شركة من 45 دولة ستشارك في المعرض الذي يهدف الى الاطلاع على احدث منتجات الشركات في مجالات الصناعة والزراعة والبناء والتجارة والاتصالات مضيفا ان العديد من الشركات الاردنية ستشارك في المعرض الذي يستمر اربعة ايام .

- صحيفة العرب اليوم تقول ان الاردن انتهى من تجهيز جميع متطلبات استقبال النفط الخام من محطة كركوك وقد تم تجهيز 15 منصه تفريغ في ساحة التبادل على الحدودالاردنية العراقية وان تفريغ الصهريج العراقي من النفط المنقول الى صهريج اردني سيستغرق 40 دقيقه مشيرا الى ان 62 شركة محلية وضعت على اهبى الاستعداد 2000 صهريج لاستقبال النفط العراقي .

- من تعليقات الكتاب يقول جميل النمري في صحيفة الغد ان ان 90% من المشاركين في الانقلاب على هذا الرجل المسالم عبدالرحمن عارف كانوا سيتمنون لاحقا لو لم يفعلوا ذلك، كان افضل لهم ولشعب العراق لو تخلوا عن فكرة الانقلاب وضغطوا من اجل تطوير دستوري يكرس الحكم البرلماني الديمقراطي، لكن هيهات، كان هذا لينطبق على كل الانقلابات ابتداء بالانقلاب الأول في 14 تموز 1958.

- ويقول سامي الزبيدي في الراي ان ما نشاهده اليوم من سفك للدماء واعلاء للروح المذهبية والشعوبية ليست من صنع العراقيين، فهي اما صناعة اقليمية شعوبية تستكثر ان يتنزل القرآن الكريم بلسان عربي لا عوج فيه، واما صناعة غربية حاقدة على الارض التي انتجت اعظم الحضارات.

على صلة

XS
SM
MD
LG