روابط للدخول

تهديدات تدفع بحلاقي بغداد إلى ترك محلاتهم.


فرقد الطيب - بغداد

كغيرها من المهن التي تأثرت بالأوضاع الأمنية في بغداد باتت مهنة الحلاقة تعاني من تهديدات مختلفة أدت إلى إغلاق العديد من محلات تصفيف الشعر, ويؤكد بعض الحلاقين أن التهديدات التي تلقوها دفعت كثيرين منهم إلى التخلي عن مهنتهم أو اللجوء إلى ممارسة المهنة سراً في منازلهم أو الانتقال إلى محال رخيصة في مناطق شعبية بعيدا عن أعين المتطرفين والإرهابيين على حد تعبيرهم.. (فرقد الطيب) رصد هواجس الحلاقين في بغداد وكان هذا التقرير..

على صلة

XS
SM
MD
LG