روابط للدخول

مسؤولون يؤكدون مخاوف الموصلين من انهيار سد الموصل تجاوزت حدود المعقول.


مراسل إذاعة العراق الحر في محافظة نينوى

بات من المعروف أن البنى التحتية من طرق وجسور ومنشات حيوية أخرى بحاجة ماسة إلى التحديث والصيانة. والسبب هو ما لحق بها من أضرار نتيجة التقادم والحروب وظروف العراق. وتعود المشاكل التي تعانيها بعض المرافق العامة إلى عقود من السنين. ويصح هذا على سد الموصل الذي قرر الاستشاريون انه بحاجة إلى مراقبة وتدعيم منذ يوم إنشائه. ولكن ما تناقلته وسائل الإعلام مؤخرا أثار مخاوف بين المواطنين من انهيار السد وتدمير مساكنهم وغرق مدينة الموصل برمتها. من جهة أخرى يؤكد مسؤولون أن هذه المخاوف تجاوزت حدود المعقول. مزيد من التفاصيل وافانا بها مراسل إذاعة العراق الحر في محافظة نينوى..

على صلة

XS
SM
MD
LG