روابط للدخول

جولة جديدة على الصحافة البغدادية ليوم الاحد 19 اب


محمد قادر

- في الوقت الذي اشارت جريدة الصباح الجديد الى ما اثاره التحالف الرباعي الجديد الذي تم اعلانه الخميس الماضي من سجال وردود افعال واسعة تراوحت بين القبول والانتقاد الشديد.
قالت الصباح الصحيفة الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي من جهتها .. ان الاعلان عن التحالف الرباعي بين الاحزاب الرئيسة اعطى زخما لتحريك العملية السياسية والسعي لايجاد نقاط التوافق بين القوى والكتل البرلمانية ووضع اليد على الخلافية منها لحلها من خلال الحوار والتفاهمات المشتركة.
ونشرت الصحيفة في عنوانها

- مساع لتشكيل حكومة جديدة برئاسة المالكي والعراقية تشارك باجتماعات الكتل وأبو ريشة يدعو وزراء التوافق إلى العودة لمجلس الوزراء

هذا وبخصوص زيارة رئيس الوزراء نوري المالكي الى سوريا الاثنين، فقد اعتبر عدد من السياسيين ان الملف الامني وتفاصيله ستحظى بالاولوية خلال هذه الزيارة، ضمن الخطوات التي يبذلها العراق للانفتاح على دول الجوار الاقليمي ومحيطه العربي. بحسب الصحيفة.
فيما اعرب العراقيون عن امالهم بان تسفر هذه الزيارة عن اتفاقات مع الجانب السوري من شأنها التخفيف من الاعباء التي يواجهها العراقيون في سوريا. مذكرة الصحيفة بان الجالية العراقية في سوريا تعد من اكبر الجاليات العراقية في العالم اذ يبلغ تعدادها اكثر من مليوني عراقي.

- اما صحيفة المدى فقد سلطت الضوء على تصريحات عضو البرلمان عن التحالف الكوردستاني محمود عثمان يوم السبت الذي عدّ الى ان تصريحات السفير الأمريكي ريان كروكر بشأن عدم إمكانية إجراء إستفتاء على وضع مدينة كركوك بموعده المحدد، عدّها تدخلا في الشأن العراقي وجزءا من مغازلة امريكية لتركيا.

- من جانب آخر وفي جريدة الاتحاد التي تصدر عن الاتحاد الوطني الكوردستاني وفي صفحة "اخبار وتقارير" نقرأ خبراً بعنوان "وفرة في الوقود وتحسن كبير بالتجهيز في بغداد" ..
لتقول الصحيفة ان بغداد شهدت يوم السبت تحسنا ملحوظا في عدد السيارات المتوقفة امام محطات الوقود حيث تقلصت الطوابير الطويلة لتصبح بضع سيارات.
وتكمل الصحيفة بان تحسن التجهيز لمادة البنزين داخل محطات الوقود قد انعكس على اسعاره في السوق السوداء، حيث اصبح سعر العشرين لتراً 14 الف دينار بعد ان كان سعره عشرون الف دينار.ويعزو المراقبون انخفاض اعداد السيارات الى اجراءات وزارة النفط في استمرار تجهيز الوقود فضلا عن الاجراءات الامنية المتمثلة بإبعاد المسلحين عن تلك المحطات الذين تسببوا بشكل او بآخر بتسريب الوقود الى السوق السوداء وبكميات كبيرة. وعلى حد ما نشر في جريدة الاتحاد

- ننتقل الى صفحة آراء من جريدة الصباح اذ يرى عزيز الخيكاني ما قامت به القائمة العراقية من ايعاز وزرائها بتصريف الاعمال وعدم حضور مجلس الوزراء واجتماعاته، وفي نفس الوقت الاستمرار في ادارة الوزارات، يرى بانها قد تكون سابقة في البلد وفي الوضع الذي يعيشه العراق، فالوقوف في منتصف الحبل حالة غريبة، فكيف سيؤدي الوزير عمله ومن اين يأخذ التوجيهات؟ .. يتسائل الكاتب .. هل سيأخذها من قائمته ام من رئيس الوزراء؟ لان عدم الحضور بحد ذاته .. والكلام للخيكاني .. فشل للوزير وتجاوز على احترام المجلس الذي هو جزء منه؟ فالأولى بالقائمة ان تعلن رسمياً الانسحاب من الحكومة وابعاد الوزراء من وزاراتهم او البقاء مع الحكومة ودعمها وعدم استخدام سياسة (اللعب على الحبلين). وعلى حد تعبير عزيز الخيكاني في جريدة الصباح

على صلة

XS
SM
MD
LG