روابط للدخول

ضيف الحلقة الفنان حسام الدين العقيقي


سميرة علي مندي

وأهلا ومرحبا بكم في حلقة جديدة من برنامج (عراقيون في المهجر) نستضيف فيها فنانا تشكيليا يقيم في هولندا بعد أن مر بمحطات غربة عديدة في حياته.
ضيفنا من الفنانين التشكيليين العراقيين الذين برزت أسمائهم في منتصف السبعينات وهو يؤمن بأن لا فن من دون حرية، وعندما ينعدم أوكسجين الحرية يموت الفنان والفن معا..
ضيفنا لهذه الحلقة هو الفنان حسام الدين العقيقي..

ولد الفنان حسام الدين العقيقي عام 1946 في منطقة الرحمانية ببغداد لعائلة كبيرة تتكون من ثمانية أفراد, والده كان يعمل مصورا فوتوغرافيا ويصنع تماثيل لحيوانات من أجل توفير لقمة العيش لعائلته, ويرى الفنان العقيقي أن وجود هذه التماثيل في بيته كان له الأثر الكبير على حبه وتعلقه بالفن والنحت تحديدا..

(حسام الدين العقيقي)

تميزت فترة الستينات والسبعينات بازدهار الحركة التشكيلية في العراق وقد ضمت أكاديمية الفنون الجميلة في نهاية الستينات فنانين وتشكيليين شباب صار لهم اسم لامع في سماء الفن والحركة التشكيلية, عن المناخ الذي كان سائدا في نهاية الستينات داخل الأكاديمية يقول الفنان حسام الدين العقيقي..

(حسام الدين العقيقي)

عام 1971 أنهى الفنان حسام الدين العقيقي دراسته في أكاديمية الفنون الجميلة ليقرر مباشرة السفر إلى إيطاليا لمواصلة دراسته للفنون التشكيلية هناك. عن الأسباب الأخرى التي دفعته لترك العراق يقول الفنان العقيقي..

(حسام الدين العقيقي)

في إيطاليا درس النحت في أكاديمية الفنون الجميلة لمدة أربعة أعوام وتعرف هناك على الفنون المعاصرة كما سنحت له الفرصة ليتعرف على عدد من الفنانين الإيطاليين..

(حسام الدين العقيقي)

عام 1974 أنهى دراسته في أكاديمية الفنون الجميلة في إيطاليا وكان يرغب في العودة إلى العراق لكن بقاء النظام البعثي وسيطرة على كافة السياسية منها والفنية حال دون ذلك لذلك قرر الهجرة إلى ألمانيا حيث بدأت من هناك رحلة الغربة الطويلة التي لم تنتهي بعد..

(حسام الدين العقيقي)

بعد سنوات من العمل في المغرب انتقل الفنان حسام الدين العقيقي إلى ليبيا ليعمل في أكاديمية الفنون الجميلة هناك ويؤسس قسم النحت, ويفتتح لنفسه مرسما خاصا به كما أقام أكثر من معرض تشكيلي في ليبيا, أما عن أسباب لجوئه إلى ليبيا فيقول الفنان العقيقي..

(حسام الدين العقيقي)

بعد أكثر من ثلاثة عقود عاشها في المهجر يرى الفنان حسام الدين العقيقي أن للمهجر وجه جميل وأخر مؤلم وقاسي..

(حسام الدين العقيقي)

يقيم الفنان حسام الدين العقيقي حاليا في هولندا حيث يواصل تقديم أعماله الفنية وإقامة المعارض التشكيلية الشخصية والمشتركة مع فنانين عراقيين وهولنديين كما أقام الفنان معارض عديدة في إيطاليا وألمانيا واليمن وليبيا وهو يتابع باهتمام الحركة التشكيلية في العراق ونتاجات الفنانين العراقيين وفي هذا الشأن يقول الفنان حسام الدين العقيقي..

(حسام الدين العقيقي)

ترى كيف يقيم الفنان حسام الدين العقيقي سنوات الغربة الطويلة ومحطاتها العديدة التي مر بها في حياته حاملا معه هموم وطنه وأحلامه وآماله؟

(حسام الدين العقيقي)

كنا مع الفنان حسام الدين العقيقي الذي يؤمن بأن الفن لا يمكن أن يكون ذا قيمة إلا إذا طرح الواقع المعاش بالطريقة الواقعية كما يؤمن بأن لا فن من دون حرية وقد حدثنا عن محطات الغربة العديدة التي مر بها في حياته منذ أكثر من ثلاثة عقود, كما حدثنا عن بداياته الفنية وأيام الدراسة في أكاديمية الفنون الجميلة ببغداد وما أضافته الغربة إلى حياته الفنية والشخصية..

(الختام)

على صلة

XS
SM
MD
LG