روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية .. السبت 18 آب


أحمد رجب – القاهرة

تهتم صحيفة الأهرام بدراسات لمعاهد أميركية تقدم سيناريوهات لاحتواء الفوضى في العراق قدمت إلى إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش، فيما تتحدث المساء عن ربط الأمين العام للأمم المتحدة تعزيز وجود المنظمة الدولية بالأمن في العراق، وتبرز الجمهورية انتقادات زعماء أكراد للتحالف الجديد الذي تم إعلانه بين المالكي، والحزبين الكرديين الرئيسيين، وارتفاع حصيلة قتلى قوات التحالف إلى أربعة آلاف جندي.


نطالع من الأهرام عرضها لدراسات أميركية تطرح سيناريوهات لاحتواء الفوضى في العراق، ويتلخص أحد السيناريوهات في احتواء الفوضى في العراق ومنع انتشارها بالمنطقة عن طريق الإقناع السياسي لدول الجوار بأن انهيار العراق واستمرار عدم الاستقرار هو تهديد لدول الجوار نفسها‏.‏ وتخوفت الدراسة من أن اختلاف مصالح دول الجوار والفشل في إقناعها على إنهاء حالة الفوضى بالعراق ـ وهو ما بدت نذره ـ قد يؤدي إلى فشل هذا الحل، فيما تطرح دراسة أخرى استمرار العنف والفوضى وانتقالها إلى دول المنطقة ما يؤدي إلى فرز وضع جديد، أما الدراسة الأخيرة فتضع سيناريو يقوم على تنصيب حاكم ديكتاتور، علماني بعد إقامة جيش وطني قوي وممثل لجميع الطوائف يأتي بهذا الحاكم فورا. الدراسات، الثلاث قدمها للإدارة الأميركية معهد بروكنجز ، ومركز الشئون الدولية في جامعة نيويورك‏، ومعهد رام في بوسطن حسب صحيفة الأهرام.


ومن جهتها نقلت صحيفة الجمهورية اعتراضات زعماء أكراد على التحالف الجديد الذي تم إعلانه الخميس، ونقلت عن صلاح الدين محمد بهاء الدين زعيم حزب الاتحاد الإسلامي الكردستاني انه لا يحق للحزبين الكرديين الرئيسيين اتخاذ القرارات المصيرية التي تخص شعب كردستان دون التشاور مع القوى الأخرى.


وعلى صعيد آخر نقلت المساء عن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن التعزيز المحتمل لوجود الأمم المتحدة في العراق يبقي مرتبطا تماما بالوضع الأمني في العراق. ونقلت عن مون في احتفال في ذكرى الاعتداء على مقر الأمم المتحدة في العراق، نقلت المساء عن مون قوله إن القرار الأخير لمجلس الأمن بتعزيز مهمة الأمم المتحدة في العراق سيكون مناسباً لمواصلة عمل سير فيلارودي ميللو ورفاقه إلا أنني أفهم المخاوف التي تنتاب بعضكم إزاء زيادة وجود الأمم المتحدة في العراق

على صلة

XS
SM
MD
LG