روابط للدخول

عرض سريع لابرز ما نشرته بعض الصحف العراقية ليوم الخميس 2 اب


محمد قادر

- عن ملف انسحاب جبهة التوافق من الحكومة كان الخبر الرئيس للطبعة البغدادية من صحيفة الزمان.. فجاء في الخبر ان حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي واجهت الاربعاء اخطر أزمة سياسية عندما حسمت جبهة التوافق العراقية اياماً من الترقب بإعلانها في مؤتمر صحفي انسحابها من الحكومة. واشارت الصحيفة الى ما يتوقعه مراقبون من ان تبدأ في وقت لاحق مباحثات ماراثونية مع التوافق لإعادتها الى الحكومة. اما نائب رئيس الوزراء برهم صالح فقد عد انسحاب التوافق بأنه (ربما يكون أخطر أزمة سياسية واجهتها الحكومة منذ اصدار الدستور). هذا قد شمل الانسحاب استقالة 6 وزراء من التوافق اضافة الى استقالة نائب رئيس الوزراء سلام الزوبعي.

- من جانب آخر تناولت الزمان المؤتمر الصحفي الذي عقده وزير الكهرباء كريم وحيد الذي شكا فيه الضغوطات السياسية التي تتعرض اليها الوزارة من بعض الجهات مما انعكس سلبا علي تجهيز بغداد بالطاقة وافشال الخطط التي وضعتها الوزارة لتحسين الكهرباء في فصل الصيف. واشار وحيد في مؤتمره الى ان بعض المحافظات الجنوبية لا تلتزم بالحصص المقررة لها خصوصا في الليل داعيا المراجع الدينية الى مراقبة ومنع هذه التجاوزات. وبحسب الزمان

- من جهتها جريدة الصباح التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي نشرت عن جنرال أميركي قوله إن الوضع الأمني يتجه نـحو التحسن. لنقرأ في الصفحة الاولى من الصباح ايضاً العنوان .. 200 شهيد و جريح حصيلة انفجار ثلاث سيارات مفخخة في بغداد. و اشتباكات بين الجيش الإسلامي و عناصر من القاعدة شمالي بابل.
وايضاً نشرت الصحيفة ما اكده الاتحاد الوطني الكردستاني من استقالة الفريق بابكر زيباري رئيس هيئة اركان الجيش العراقي وتسعة اخرين من كبار ضباط الجيش العراقي. ليشير الى ان سبب الاستقالة يعود لوجود خلافات بين وزارة الدفاع وهيئة اركان الجيش.

هذا ومن عناوين صحيفة المدى نطالع ..
- رئيس اقليم كردستان: عدم الالتزام بالدستور يهدد بحرب اهلية ويقسم العراق
- بعثة دبلوماسية سعودية لاعادة افتتاح سفارة بلادها في بغداد
- وفي تموز.. ارتفاع في عدد الضحايا العراقيين وانخفاض اعداد قتلى الجيش الامريكي

- وتكتب المدى ايضاً عن انسحاب التوافق بانه ليس بالمشكلة الاولى التي تعترض مسار العمل الحكومي الذي اعيق من قبل بفعل انسحابات او تجميد عمل ركنت اليه اطراف سياسية مختلفة، سواء في الحكومة او في البرلمان. لكن انسحاب التوافق الذي يجيء في ظل ظروف معقدة داخلياً واقليمياً ودولياً، .. بحسب الصحيفة .. يضع القوى السياسية جميعها، سواء منها المنسحبة او الحكومية، في مواجهة مسؤولياتها امام الشعب الذي لم يعد يتعرف على أي افق سياسي واضح يتجه اليه حراك السياسيين العراقيين. وعلى حد ما ورد في صحيفة المدى

اما الاتحاد لسان حال الاتحاد الوطني الكوردستاني .. فمن اخبارها
- الولايات المتحدة تنفي فتح حوار مع تركيا لتصفية عناصر حزب العمال الكردستاني التركي
- رئيس الجمهورية يدعم ميزانية اتحاد الادباء والكتاب بـ 200 ألف دولار سنويا
- هذا والبرلمان الكردستاني يصادق على مواد اخرى من قانون النفط والغاز
كان هذا عرضاً سريعاً لابرز ما نشرته بعض الصحف العراقية ليوم الخميس.


على صلة

XS
SM
MD
LG