روابط للدخول

جولة على الصحافة المصرية عن الشأن العراقي ليوم الاحد 29 تموز


احمد رجب - القاهرة

- يرى الكاتب المصري مكرم محمد أحمد في مقاله بصحية الأهرام أن الديمقراطيين في الكونجرس يخوضون صراعا ضاريا ضد الجمهوريين من أجل إلزام الرئيس الأمريكي بجدول زمني لانسحاب القوات المقاتلة من العراق يبقي فقط على قوة محدودة تساعد في تدريب الجيش العراقي وتحاصر وجود تنظيم القاعدة‏, وفي إطار حديث له عن الجدل حول ملف العراق في المجتمع الأميركي، يعتبر الكاتب المصري الذي كان رئيسا لتحرير مجلة المصور حتى وقت قريب، وهي واحدة من أكبر المجلات القومية المصرية، يرى أن شعبية بوش تصل إلى ادني مستوي وصلت إليه شعبية أي رئيس أمريكي في تاريخ الولايات المتحدة بما في ذلك نيكسون‏، لكنه يقول إن الرئيس بوش يتبنى خطة جديدة‏,‏ يرسم خطوطها العريضة الآن الجنرال دافيد بتراوس قائد القوات الأمريكية في العراق والسفير الأمريكي في بغداد ريان كروكر‏,‏ تطيل أمد بقاء معظم القوات الأمريكية في العراق عامين آخرين‏,‏ لأن بوش يعتقد ان النصر ممكن لكن القوات الأمريكية تحتاج إلى البقاء فترة زمنية.

- وفي مجلة أكتوبر القومية والتي تصدر الأحد من كل أسبوع كتبت أميمه جادو تستعرض كتابا لسفير إسرائيل الثاني في مصر منذ توقيع اتفاقية السلام المصرية – الإسرائيلية موشيه ساسون والذي ترجمه حسين سـراج، وتقول جادو إن ساسون لفت الانتباه إلى يهود العراق وهو واحد منهم، حيث يشير إلى أن أحد أجداده قرر "العودة" من بغداد إلى "القدس"،
وتتساءل الكاتبة المصرية: أى منهما هو وطن اليهود الأصلي، فلسطين أم العراق؟ العراق وبابل كانت منفاهم وحين انتصر الملك قورش الفارسي على البابليين سمح لهم بالعودة إلى فلسطين والمدهش أن كثيرين منهم رفضوا العودة وقرروا البقاء لمصالح اقتصادية بحتة. وكان أجداد ساسون منهم حتى اتخذوا قرارهم فجأة بـ(العودة). وأمثال ساسون، كثيرون. وهم أنفسهم الذين يطالبون اليوم بحق العودة إلى أراضيهم فى العراق أو تعويضهم، على حد تعبير أميمة جادو.

على صلة

XS
SM
MD
LG