روابط للدخول

هويات خاصة لأهالي بغداد وعودة جبهة التوافق إلى البرلمان


فارس عمر

افاد مسؤول امني ان الحكومة تستعد لاصدار هويات الى اهالي احياء بغداد تتيح لهم الدخول الى مناطقهم والخروج منها. واوضح الناطق باسم خطة فرض القانون العميد قاسم عطا الموسوي في حديث نشرته صحيفة "الحياة" الصادرة في لندن يوم الخميس "ان الاجتماع الأخير لقيادة خطة فرض القانون أقر اصدار بطاقات خاصة لأهالي العاصمة لفرز المسلحين والغرباء عند محاولتهم الدخول الى الأحياء الصغيرة" ، بحسب تعبيره. واضاف العميد الموسوي ان "البطاقات الجديدة التي تحتوي على اسم الشخص ومكان سكنه ستوزَّع في المناطق التي تشهد استقرارا أمنيا ثم تُعمَّم بعد ذلك تباعا على باقي المناطق".
واشار الى ان "اصدار البطاقات سيتم من خلال مراكز أمنية تُنشر قريبا ، وليس في دوائر الأحوال المدنية". ولفت العميد الموسوي الى ان هذه "المراكز ستنتشر في قواطع بغداد التسعة ، خمسة مراكز في جانب الكرخ واربعة في الرصافة ، وتضم قوات مشتركة من وزارتي الداخلية والدفاع والقوات الاميركية بالتنسيق مع اللجان الشعبية في المنطقة للتأكد من المعلومات" ، بحسب العميد قاسم الموسوي.
وأوضح الموسوي ان "استخراج هويات خاصة لأهالي المناطق واعتمادَها في التنقل بين الأحياء يمثلان استكمالا لاجراء وضع الحواجز الاسمنتية التي شرعت خطة "فرض القانون" بنشرها في محيط احياء العاصمة واسواقها والدوائر الحكومية". وتابع ان الهدف من هذه العملية هو "فرز الجماعات الارهابية ومنعُها من التغلغل داخل الاحياء" ، على حد قوله.
في غضون ذلك اعلن رئيس الوزراء نوري المالكي ان ليس من سياسة حكومته ممارسة التمييز والتهميش بل العمل على توحيد العراقيين وفرض القانون ونبذ العنف الطائفي.
وكان المالكي التقى في مكتبه رابطة علماء وشيوخ محافظة واسط. وقال خلال اللقاء: "لسنا طائفيين ولسنا مع الارهاب" ، بحسب تعبيره. واعتبر ان علماء الدين والعشائر هم مفتاح تعبئة الرأي العام مؤكدا ان الحكومة لا تتحمل المسؤولية وحدها بل تحتاج الى مساندة الشعب.
المالكي اعرب عن تفاؤله بالمستقبل رغم التحديات والمرحلة الحرجة التي يمر بها العراق. وتوقع ان تشهد الفترة المقبلة انفراجا في الوضع الراهن.

** *** **

قررت جبهة التوافق العراقية انهاء مقاطعتها التي استمرت نحوَ خمسة اسابيع لجلسات مجلس النواب ومعاودة نشاطها السياسي تحت قبة البرلمان. والتئم مجلس النواب يوم الخميس بحضور كتلة التوافق فيما عاد محمود المشهداني لتولي رئاسة البرلمان. واكد المتحدث باسم الجبهة سالم عبد الله في تصريح لوكالة فرانس برس ان جبهة التوافق انهت مقاطعتها بعد مناشدات تلقتها من الكتل البرلمانية الاخرى ورئيس الجمهورية. واضاف ان المشهداني عاد رئيسا للبرلمان باتفاق جميع الكتل السياسية. واكد عبد الله ان جبهة التوافق ترى ضرورة ان تكون جزء من العملية السياسية الصحيحة وان تُسهم بقسطها في حل المشاكل.
وتنتظر مجلس النواب قوانين هامة يُفترض ان يبدأ المجلس بمناقشتها والبت فيها تمهيدا لدخولها حيز التنفيذ. وفي مقدمة هذه التشريعات قانون النفط والغاز وقانون المساءلة والعدالة. وفي هذا السياق أكد عضو جبهة التوافق عز الدين الدولة في حديث خاص لاذاعة العراق الحر ان استبعاد الجبهة عن المشاركة في إصدار هذه القوانين لا يخدم احدا:
[[....]]
عضو مجلس النواب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان من جهته أوضح ان جبهة التوافق تتحدث باسم احد المكونات الرئيسية للشعب العراقي وان دورها في العملية التشريعية يحظى بدعم اطراف متعددة:
[[....]]
وكانت جبهة التوافق التي لها في مجلس النواب اربعة واربعون مقعدا قررت مقاطعة جلسات المجلس بعد تصويته لصالح تنحية رئيس البرلمان محمود المشهداني في الحادي عشر من حزيران الماضي.
وتأتي عودة الجبهة بعد يومين على قرار مماثل اتخذته الكتلة الصدرية التي لها ثلاثون مقعدا في المجلس.

** *** **

اعلن سفير العراق في واشنطن سمير الصميدعي ان الولايات المتحدة وايران اتفقتا على عقد لقاء مباشر آخر بشأن الوضع الأمني في العراق.
وكان وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي اكد يوم الاربعاء ان الجولة الثانية من المحادثات ستُعقد على مستوى السفراء. ونقلت وكالة الانباء الايرانية "إسنا" عن متكي قوله: "ان الاميركيين تقدموا بطلبهم لاجراء محادثات. وإن شاء الله ستُعقد هذه المحادثات في المستقبل القريب".
وكالة اسوشيتد برس نقلت عن مسؤول عراقي طلب عدم ذكر اسمه ان المحادثات ستجري في بغداد يوم السبت.
في واشنطن قال المتحدث باسم البيت الابيض توني سنو ان العراق هو الذي طلب اجراء هذه المحادثات:
"ما يحدث هو ان العراقيين أنفسهم يطلبون اجراء محادثات بين الولايات المتحدة وحكومة ايران. وهذه قناة مفتوحة منذ زمن طويل لجهة التباحث بشأن قضايا تهم أمن العراق حصرا".
المسؤول الاميركي اشار الى ان الجولة الثانية من المحادثات يمكن ان تجري على المستوى الوزاري:
"من المؤكد ان هناك رغبة في اجراء محادثات مع الايرانيين تتركز على القضايا الأمنية دون ان تتناول امورا اوسع. وهذه قناة تحدثتا عنها مرات عديدة. المحادثات قد تجري على المستوى الوزاري لكنها قطعا ستكون على مستوى عالٍ".
وكان الاجتماع الأول عُقد في بغداد في ايار الماضي بمشاركة السفير الاميركي راين كروكر ونظيره الايراني حسن كاظمي قمي.

** *** **

يراهن المنتخب الفيتنام على تفجير مفاجأة اخرى عندما يلتقي المنتخب العراقي يوم السبت. وكان وصول فيتنام الى دور ربع النهائي في نهائيات كأس آسيا اكد مجددا ان كل شيء ممكن في كرة القدم.
ويعترف المدرب الاسترالي للمنتخب الفيتنامي الفريد ريدل بان فريقه لا يرتقي الى مصاف المنتخب العراقي الأقوى بمهاراته الكروية ولياقته البدنية وخبرته الآسيوية. ويُفترض ان يكون عبور المنتخب العراقي الى دور نصف النهائي سهلا من الناحية النظرية.
ولكن ريدل قال في حديث لوكالة رويترز ان المنتخب الفيتنامي كان محظوظا بالتأهل لدور ربع النهائي وان الحظ عامل كبير في كرة القدم. ولعل الحظ ما زال مع المنتخب الفيتنامي ، بحسب اعتقاده.
وعن المنتخب العراقي قال المدرب الاسترالي: "ان العراق فريق اقوى بدنيا ولاعبيه كلهم طوال" معتبرا ان ذلك سيكون مشكلة للاعبين الفيتناميين.
في غضون ذلك يأمل ملايين العراقيين ان يترجِم لاعبو المنتخب العراقي مخاوف المدرب الاسترالي ريدل من مهاراتهم وهاماتهم الى اهداف في شِباك فريقه الفيتنامي.

على صلة

XS
SM
MD
LG