روابط للدخول

وزراء جبهة التوافق العراقية ينهون مقاطعة استمرت ثلاثة أسابيع لجلسات الحكومة


کفاح الحبيب

أعلن في بغداد ان وزراء جبهة التوافق العراقية أنهوا مقاطعتهم لجلسات الحكومة التي إستمرت ثلاثة أسابيع احتجاجا على صدور مذكرة اعتقال وزير الثقافة اسعد الهاشمي الذي ينتمي إليها.
الإعلان جاء على لسان الرئيس العراقي جلال طالباني الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي عقده في مكتبه الأحد بعد اجتماع رباعي ضم نائبيه عادل عبد المهدي وطارق الهاشمي ورئيس الوزراء نوري المالكي ، أشار فيه الى ان اجتماعاً أسبوعياً سيعقد في صباح كل يوم أحد للبحث في جميع القضايا التي قال انها تهم المواطن بما يتماشى والدستور العراقي حيث سيتم مراعاة صلاحيات كل من مجلس الرئاسة ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب.
طلباني أكد ان نتائج وصفها بالمهمة سيتم التوصل إليها خلال يوم أو يومين منها ما يتعلق باطلاق سراح معتقلين وتفعيل عمل مجلس النواب ، وأشار الى ان جهوداً تتواصل لضم الحزب الاسلامي العراقي الى جبهة المعتدلين التي يجري تأسيسها.
وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد دعا الكتل السياسية للانضمام الى جبهة جديدة مقترحة ، وقال في مؤتمر صحفي السبت ان الجبهة منفتحة على كل الذين يتفقون مع رؤية المشاركين بتأسيسها في ضرورة تفعيل عمل الحكومة وتحريك مفاصل الدولة ومواجهة التحديات.
تصريحات المالكي تأتي عقب تقارير تحدثت في الأسابيع الأخيرة عن ان الائتلاف العراقي الموحد وحزبين كرديين رئيسيين يشكلون معاً أغلبية في مجلس النواب يعتزمون تشكيل ائتلاف في أعقاب انشقاق بعض السياسيين عن الحكومة.
وفي إشارة الى ما أعلنه بعض الساسة العراقيين من ان التحالف المقترح تحرك لاقصائهم من العملية السياسية ، قال المالكي ان منتقديه أحرار في الانضمام الى الجبهة الجديدة اذا التزموا بحل الخلافات بالوسائل السلمية ، واشار الى ان الجبهة مفتوحة ، وان جميع القوى الموجودة في ساحة العمل السياسية مدعوة للانضمام اليها شريطة ان تلتزم ، مؤكداً انه لا يمكن ان تكون تلك القوى مدعوة للمشاركة في عمل يتصدى لتفعيل الدولة والمشروع السياسي من جانب فيما تضع قدماً مع العنف والارهاب والتطرف في الجانب الآخر.

** *** **

قال مسؤولون في التيار الصدري ان حكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي باتت منتهية مؤكدين ان تصريحاته التي أدلى بها السبت كانت بمثابة ضوء اخضر لضرب التيار.
احمد الشيباني وهو احد كبار مساعدي الزعيم الديني مقتدى الصدر قال في مؤتمر صحافي على هامش اجتماع لائمة الجمعة في جامعة الكوفة ان الايام القليلة المقبلة ستشهد ان حكومة المالكي منتهية ، وقال ان تلك الحكومة انتهت بالنسبة للتيار مثلما هي منتهية بالنسبة للأميركيين ، وأكد ان تياره علم من مصادره الخاصة ان القوات الأميركية ابلغت المالكي بذلك.
وكان المالكي وجه السبت انتقادات شديدة اللهجة الى التيار الصدري قال فيها ان متلبسين وداخلين على التيار هم من عصابات صدامية وبعثية وعصابات سلب ونهب اتخذوا من هذا العنوان وسيلة ، داعياً قادة التيار الى اتخاذ قرارات حاسمة وواضحة كي لا يتحملوا المسؤولية من خلال استخدام اسم التيار الصدري في عمليات القتل والارهاب والخروج عن القانون.
من جهته قال المتحدث الرسمي باسم الصدر في النجف الشيخ صلاح العبيدي ان تصريحات المالكي جاءت بمثابة الضوء الاخضر لضرب التيار الصدري والقضاء عليه ، مشيراً الى ان المالكي حاول من خلال تلك التصريحات استرضاء قوى داخلية وخارجية شاركت في مؤامرة على حكومته.

** *** **

قدم عضو في لجنة (النفط والغاز والثروات الطبيعية) بمجلس النواب العراقي إستقالته رافضا المشاركة في عرض قانون النفط والغاز للقراءة والنقاش أمام المجلس.
عضو البرلمان عن القائمة العراقية أسامة النجيفي قال في مؤتمر صحفي في بغداد انه يَبرأ بنفسه عن المشاركة في عرض مشروع القانون ، مؤكداً انه سيقوم بواجبه في التصدي له داخل قبة البرلمان مع الذين وصفهم بالوطنيين الأُباة ، داعياً بقية النواب الى التصدي للقانون الذي قال انه مدمر لمستقبل البلاد ويصب في مصلحة الشركات العالمية على حساب أهل العراق.
النجيفي الذي شغل منصب وزير الصناعة في حكومة رئيس الوزراء الأسبق أياد علاوي قال ان الإصرار الأميركي على إصدار هذا القانون كان واضحا جدا ، وأشار الى ان هناك إلحاحاً لزيارات متكررة من قبل مسؤولين أميركيين كبار وتحديد مهلة زمنية أمام الحكومة ومجلس النواب للمصادقة والانتهاء من هذا القانون بأسرع وقت.
ووصف النجيفي القانون بانه ضربة كبيرة للاقتصاد العراقي ولمستقبله ، وقال أن مسودة القانون الحالية هي نسخة مكررة الى حد كبير من النسخة القديمة التي رفضها مجلس النواب في شباط الماضي وتمت إعادتها الى الحكومة لغرض اجراء تعديلات أساسية عليها ، مشيراً الى ان التعديل الاساسي الذي شهدته المسودة يتمثل في الغاء القانون الخاص بالملاحق الاربعة الذي يحدد صلاحيات شركة النفط الوطنية وصيغة الاسثمار بالتنافس مع الشركات الأجنبية.
وكشف النجيفي ان الاستثمار الأجنبي وحسب المسودة الجديدة للقانون أصبح لجميع الحقول في العراق وقال ان ذلك يشكل ضربة قاصمة لصناعة النفط العراقية.
ورغم استقالته من اللجنة البرلمانية توقع النجيفي أن يقوم مجلس النواب بتمرير مشروع القانون في ظل مثل هذه الظروف والضغوط ، وقال ان الحكومة الان في حالة ضعف شديد وان الوضع السياسي مختل بسبب الصراع والتطاحن السياسي على الارض ، على حد تعبير النجيفي.

** *** **

قال وزير الدفاع البولندي الكسندر زيزجلو ان الجنود البولنديين قد يبقون في العراق لفترة أطول من الفترة التي خططت لها الحكومة في بداية الامر.
وبالرغم من معارضة أغلب البولنديين تواجد قواتهم في العراق ، وما قالته حكومة وارشو من قبل من انها لن تبقي جنودها البالغ عديدهم تسعمئة جندي في العراق بعد نهاية عام 2007 ، قال زيزجلو إنه لا يمكن استبعاد تمديد تفويض القوة البولندية مرة أخرى ، وقال للصحفيين في مطار عسكري قرب مدينة كراكوف البولندية ان حكومته تعد لتغيير اخر للجنود البولنديين.
زيزجلو قال إن الرئيسين البولندي والاميركي سيناقشان القرار الخاص بما اذا كانت القوات ستبقى في العراق في تموز ، مشيراً الى ان ذلك القرار سيعتمد أساسا على المستوى الامني في العراق وعلى مستوى تدريب الجيش العراقي.

على صلة

XS
SM
MD
LG