روابط للدخول

المالكي يقول إن قوات الأمن العراقية عازمة على تسلم أمن البصرة في غضون ثلاثة أشهر


کفاح الحبيب

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أن قوات الأمن العراقية عازمة على تسلم أمن البصرة في غضون ثلاثة أشهر.
بيان صادر عن مكتب المالكي أشار الى ان هذا الموقف أعلن خلال مكالمة هاتفية أجراها رئيس الوزراء البريطاني الجديد غوردن براون مع المالكي.
وقال البيان ان المسؤولين بحثا عمليات التنسيق والتعاون بين قوات الأمن العراقية والقوات البريطانية في البصرة ، ولفت الى ان المالكي أعرب عن أمله في أن يكون دور القوات البريطانية مقتصراً على الدعم فيما تتحمل قوات الأمن العراقية عبء الجهود الأمنية.
وقال البيان ان براون بحث خلال المكالمة الهاتفية استعداد ورغبة بريطانيا في مساعدة الحكومة العراقية في جهود إعادة الإعمار ورفع وتيرة مشاركة الشركات البريطانية التي تستثمر في مشاريع التنمية في العراق.
يُذكر أن المتحدث الرسمي باسم الحكومة البريطانية جون ويلكس أكد الثلاثاء إن براون بيّن بوضوح ملامح سياسته الخارجية بشأن العراق المتمثلة بضرورة استمرار التحالف لدعم الحكومة العراقية ومؤسساتها ، لافتا إلى أن لا جدول زمنيا للانسحاب، وأن أي قرار لإعادة نشر القوات البريطانية سيعتمد في المقام الأولى على وضع القوات العراقية واستعدادها لتسلم الملفات الأمنية.
وأوضح المتحدث أن الحكومة البريطانية الجديدة ستركز في الأسابيع القليلة المقبلة على عدد من القضايا في العراق ، منها توسيع جهودها في المصالحة الوطنية ، وتدريب وتأهيل قوات الأمن العراقية ، ومنها تسليم الملف الأمني في البصرة خلال النصف الثاني من العام الجاري ، مع مواصلة جهود بريطانيا في دعم مؤسسات الدولة المركزية ، وبخاصة في البصرة.

** *** **

دعا وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي الدول المجاورة للعراق الى القيام بدور فاعل لمساعدته في تعزيز الامن والاستقرار.
الوزراء الخليجيون طالبوا في بيان اصدروه في ختام اعمال دورتهم الثالثة بعد المئة التي أقيمت في مدينة جدة السعودية ، طالبوا تلك الدول بعدم التدخل بشؤون العراق الداخلية والتصدي للارهاب ووقف أعمال العنف فيه.
وكان وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل قد حذر في بداية الإجتماع الوزاري من تأثيرات الأوضاع في العراق وانعكاساتها المحتملة على أمن واستقرار دول الخليج ، وأعاد تأكيده على أن معالجة الوضع العراقي يجب ألا تنحصر في إجراءات أمنية ضيقة لا تأخذ في الاعتبار الواقع السياسي الذي وصفه الفيصل بالمختل داخل العراق ، مشيراً الى ان ذلك الواقع يحتاج إلى مراجعة تعيد للعراق توازنه وسلمه الأهلي وتحفظ له وحدته الوطنية واستقلاله وسيادته.
الوزير السعودي دعا إلى الإسراع في عملية مراجعة الدستور العراقي على النحو الذي يحقق المصالحة الوطنية ويؤكد الشعور بالمواطنة كأساس للانتماء الوطني ، على حد تعبير الفيصل.
الى ذلك تستعد لجنة برلمانية عراقية مكلفة بانجاز تعديلات على الدستور العراقي الجديد لإحالة المواد التي لم تتفق عليها الكتل السياسية ومازالت تشكل عقبة امام انجازها لاحالتها الى مجلس الرئاسة العراقية للبت فيها ، في وقت أبدى رئيس الجمهورية جلال طالباني استعداده لحسم النقاط المختلف عليها في التعديلات الدستورية عن طريق فتح حوارات مع الأطراف السياسية المختلفة.
وتتعلق هذه الخلافات بهوية العراق العربية الاسلامية والمادة الحادية والأربعين الخاصة بالأحوال الشخصية ومادة اخرى تحدد صلاحيات رئيس الجمهورية ، اضافة الى المادة مئة وأربعين المتعلقة بتطبيع الاوضاع في مدينة كركوك.
يشار الى انه يتوجب على اللجنة البرلمانية تقديم تعديلاتها الدستورية النهائية الى مجلس النواب خلال ستين يوما أي قبل بداية ايلول المقبل.

** *** **

انضم عضو جمهوري بارز آخر بمجلس الشيوخ الأميركي الى صفوف من المشرعين الجمهوريين المؤثرين الذين اختلفوا مؤخرا مع الرئيس جورج بوش حول الحرب في العراق معلنين أنهم لا يمكنهم ان يواصلوا مساندة حرب لا تلوح في الأُفق نهاية لها.
السنيتور بيت دومينيشي عضو لجنة مخصصات الدفاع الفرعية بمجلس الشيوخ والذي يقضي فترة ولايته السادسة حض على انتهاج مسار جديد في العراق ، وأكد أنه يرفض مواصلة الستراتيجية الحالية التي تتبعها الإدارة الأميركية هناك.
دومينيشي قال انه لا يؤيد الانسحاب الفوري من العراق أو خفض تمويل القوات العسكرية ، مشيراً الى انه مع وضع ستراتيجية جديدة تخرج تلك القوات من العمليات القتالية وتضعها على طريق العودة الى الوطن.
السنيتور الجمهوري قال انه درس الوضع في العراق بعناية ، وأعرب عن إعتقاده بان من غير الممكن الإستمرار في مطالبة الجنود الأميركيين تقديم تضحيات الى ما لا نهاية بينما الحكومة العراقية لا تحقق تقدماً ملموسا للسير ببلدها الى الأمام.
يشار الى ان السنيتور الجمهوري ريتشارد لوغر العضو البارز بلجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ كان قد أعلن الاسبوع الماضي ان ستراتيجية بوش غير ناجحة ، وأكد على ضرورة ان يبدأ الجنود الأميركيون في مغادرة العراق ، فيما دعا السنيتور جورج فوينوفيتش وهو جمهوري بارز آخر الى إنتهاج ستراتيجية ترتكز على فك ارتباط عسكري تدريجي.

** *** **

قال مسؤول أميركي ان التحقيق جار مع عشرة جنود من مشاة البحرية الاميركية (المارينز) حول مقتل ثمانية سجناء عراقيين خلال معركة جرت في مدينة الفلوجة عام 2004 في ثالث تحقيق بشأن جرائم حرب يجرى في معسكر كامب بندلتن بولاية كاليفورنيا.
المتحدث باسم ادارة التحقيقات الجنائية البحرية ايد بويس أوضح ان جميع أفراد (المارينز) الخاضعين للتحقيق غير محتجزين ، رافضاً الكشف عن تفاصيل أخرى ، لكن نات هيلمز وهو محارب قديم في حرب فيتنام كتب كتابا عن المعركة التي خاضتها قوات مشاة البحرية الاميركية في الفلوجة ، نشر تفاصيل عن القضية على موقعه في شبكة الانترنت وإدعى ان السجناء العراقيين الثمانية تم إعدامهم.
وطبقا لرواية هيلمز فإن جنود المارينز قاموا خلال المعركة بإحتجاز ثمانية رجال عراقيين غير مسلحين في منزل ثم أعدموهم بعد تلقيهم أوامر بالتحرك الى موقع جديد.
ويقول هيلمز ان التحقيقات الاخيرة بدأت حين أقر أحد أفراد مشاة البحرية بمشاركته في جريمة قتل خطأ أثناء اختبار للكذب وهو يتقدم لوظيفة في المخابرات الاميركية.

على صلة

XS
SM
MD
LG