روابط للدخول

بوش يقول ان نجاح الأفغان والعراقيين من شأنه أن يلهم الذين يتطلعون للعيش بحرية، واعضاء في الكونغرس الأميركي يدعونه الى تفعيل دور مجموعة دراسة العراق .


كفاح الحبيب

- قال الرئيس الاميركي جورج بوش انه بصدد تعيين مبعوث خاص لمنظمة المؤتمر الاسلامي ، ودعا المسلمين المعتدلين لادانة المتطرفين علناً .
بوش الذي كان يتحدث بمناسبة الذكرى الخمسين لانشاء المركز الاسلامي في العاصمة واشنطن قال ان تعيين مبعوث خاص سيكشف للمجتمعات الاسلامية حرص إدارته على اجراء حوار محترم واستمرار علاقات الصداقة ، لكنه لم يأت على ذكر من سيتم تعيينه كأول مبعوث أميركي للمنظمة التي تضم في عضويتها سبعاً وخمسين دولة .
وقال بوش ان العدو يزعم كذباً أن أميركا تخوض حرباً ضد المسلمين والاسلام ، واضاف قائلاً ؛ أن هؤلاء المتشددين في حقيقة الامر هم العدو الحقيقي للاسلام .

(صوت بوش)

" هذا العدو لا يمثل الوجه الحقيقي للإسلام . هذا العدو هو وجه الكراهية."

الرئيس الأميركي قال ان الشرق الاوسط يشهد صعودا للمتطرفين في الوقت الذي تحرز مبادئ حرية العقيدة تقدماً في كل مكان في العالم .

(صوت بوش)

" وظفت ضمير رئاستي في مساعدة المسلمين على محاربة الإرهاب والمطالبة بتحررهم وتحديد مساراتهم الخاصة الفريدة لتحقيق السلام والإزدهار ، فالجهود المستمرة في أفغانستان والعراق تمثل فعلاً مركزياً في هذا الصراع ، لكن هذا الصراع لن يضع نهاية للتهديدات ، فهو لاينتهي هناك ... ونحن نعتقد ان النجاح النهائي للأفغان والعراقيين من شأنه أن يلهم الآخرين الذين يريدون العيش بحرية أيضا ً."

وأكد بوش على ضرورة تشجيع المزيد من الزعماء المسلمين على ضم أصواتهم وانتقاد المتطرفين الذين يخترقون المساجد والتنديد بالمنظمات التي تتخفى وتتخذ من الاسلام ستارا لدعم حركات العنف ومدِّها بالاموال.

- طالب عدد من اعضاء الكونغرس الأميركي الرئيس جورج بوش بدعوة مجموعة دراسة العراق للانعقاد وتفعيل دورها من أجل رفع تقييم جديد لمسار الحرب القائمة في العراق.
العضو الجمهوري في مجلس النواب الأميركي فرانك وولف الذي كان قد صاغ التشريع الذي أدى إلى إنشاء المجموعة في آذار الماضي طالب البيت الأبيض بضرورة التدخل سريعاً لجمع شمل المجموعة ، وقال ان ليس لدى الإدارة الأميركية ما تخسره بدعوة المجموعة للانعقاد ، بل ان لديها كل ما تربحه .
وولف الذي جمع عدداً آخر من أصوات لأعضاء في مجلس النواب الأمريكي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي ، شدد على ضرورة ألا تنتظر الإدارة الأميركية حتى ايلول لتقرر وجهتها في العراق .
من جهته أعرب النائب الجمهوري كريستوفر شايس عن إعتقاده بأن من غير المسؤول ألا تكون هناك خطط بديلة ، وأكد رغبة مجموعة دراسة العراق بمعاودة أعمالها وتفعيل دورها ، قال إنه أجرى اتصالاً برئيس المجموعة المشارك لي هاملتن قال انه أبدى رغبته بالعودة إلى لعب دور فاعل في هذه الجهود .
وكان بوش وعدد من القادة الجمهوريين استمهلوا الكونغرس بعض الوقت لحين يتمكن قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ديفيد بترايوس رفع تقريره عن وضع الحرب الدائرة في العراق في أيلول المقبل ، لكن أعضاء الكونغرس الأميركي يطالبون بإحياء الزخم في مجموعة دراسة العراق وتفعيل دورها ، كي يمكن تقديم تقرير غير منحاز لأي جهة إزاء وضع هذه الحرب نتيجة مخاوفهم من تسييس تقرير بترايوس .

- قال مسؤولون أميركيون إن ايران تدرب مقاتلين في العراق وتساعد في التخطيط لشن هجمات على الرغم من الضغوط الدبلوماسية التي تمارس عليها لحملها على تغيير سياستها.
كبير المتحدثين العسكريين البريغادير جنرال كيفين برغنر قال إن هناك أدلة جازمة على ان عناصر ايرانية تحمل الاسلحة وتدرب المقاتلين وتوفر الموارد وتساعد في تخطيط العمليات واعادة تمويل الخلايا السرية التي تزعزع استقرار العراق.
بيرغنر قال مؤتمر صحفي ان القوات الأميركية تود كثيراً أن ترى تحركا من جانب الحكومة الايرانية لخفض مستوى الجهد والمساعدة في الاسهام في أمن العراق ، مؤكداً ان الأميركيين لم يروا شيئاً من هذا القبيل بعد.
وقال برغنر ان القادة العسكريين الاميركيين مسرورون من التقدم الذي يحرزونه لكنه حذر من أن التغيير لن يحدث بين عشية وضحاها.
الاتهامات الأخيرة من الجيش الامريكي ضد ايران تأتي في أعقاب محادثات دبلوماسية نادرة في بغداد الشهر الماضي نوقش خلالها بواعث القلق التي تعتري واشنطن بشأن العراق.
وكانت ايران قد أعلنت الاسبوع الماضي انها ستدرس طلبا من العراق لعقد اجتماع أمريكي ايراني جديد لكنها حذرت من ان القرار ربما يستغرق وقتا ، فيما قال دانييل سبيكهارد وهو ثاني اكبر دبلوماسي اميركي في العراق ان ايران لم ترد حتى الآن.

- قالت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية أنها بحاجة الى شهور عديدة لاتخاذ قرار يتعلق بسحب قواتها البالغ قوامها ألفاً ومئتي جندي في العراق لدراسة التداعيات المترتبة على هذا القرار.
وكالة الأنباء الكورية (يونيهاب) ذكرت ان قرار الوزارة يأتي وسط مطالبات متكررة من قبل الولايات المتحدة الاميركية ببقاء القوات الكورية الجنوبية التي تعد ثالث أكبر قوة دولية بعد القوات الاميركية والبريطانية في العراق ، مشيرةً الى ان من المفترض أن تقدم الوزارة للبرلمان الكوري جدولاً زمنيا لسحب وحدتها العسكرية بالكامل بنهاية شهر حزيران الجاري.
الوكالة أشارت الى ان الوزارة فشلت في تحديد موعد الانسحاب في تقريرها الذي قدمته للبرلمان الخميس مضيفة انها ستتخذ قرارا نهائيا في شهر أيلول المقبل .
ونقلت يونيهاب عن مسؤول في وزارة الدفاع قوله ان الوزارة بحاجة للمزيد من الوقت لدراسة تحركات الدول الاخرى المشاركة في قوات التحالف الدولي وفرص الشركات الكورية الجنوبية للقيام بأنشطة تجارية في العراق.
يذكر ان فريقين سياسيين في كوريا الجنوبية يختلفان حول مستقبل الوحدة الكورية في العراق ، إذ يدعم الأول تمديد وجودها نظرا للفوائد الاقتصادية التي ستجنيها سيؤول في حين يعارض الفريق الثاني عملية التمديد ، ولا يرى وجود اي داع لإستمرار وجودها بعد أن أكملت مهمتها في العراق.
وكانت الوحدة الكورية قد شاركت في تقديم مساعدات في اعادة اعمار العراق بمحافظة اربيل منذ العام 2004 وستنتهي مهام عملها بنهاية هذا العام ما لم تحصل وزارة الدفاع الكورية الجنوبية على موافقة البرلمان لتمديد وجودها .

على صلة

XS
SM
MD
LG