روابط للدخول

الصحف الأردنية عن الشأن العراقي .. الثلاثاء 26 حزيران


حازم مبيضين – عمّان

من عناوين الصحافة الأردنية الصادرة اليوم:
** الملك يدعو العراقيين للوقوف صفا واحدا ضد دعاة الاقتتال والفتنة الطائفية
** اغتيال مدير مستشفى الطفل في بغداد ومقتل جنديين أميركيين و3 متعاقدين أجانب
** سقوط 50 عراقيا وإصابة 154 في 4 هجمات
** تفجير اجتماع لشيوخ الأنبار ومصرع 6 زعماء عشائر
** مقتل «أمير» القاعدة في منطقة غرب الموصل

ويقول خبر لصحيفة الدستور إن الحكومة وبعد تصاعد موجة لجوء العراقيين إلى المملكة فرضت قيودا جديدة على دخول وإقامة العراقيين أهمها تقسيم أفراد العائلات حسب العمر ونوع جواز السفر. ولمحت مصادر مطلعة إلى أن الحكومة تشترط للدخول أن يكون عمر العراقي دون العشرين وأكبر من الأربعين وأن يثبت قدرته المالية لإعالة نفسه وأن يحمل الجواز العراقي الجديد من الفئة (G).

وتنشر الصحف الأردنية كافة خبر استقبال الملك عبد الله لوزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري، وتقول إن العاهل الأردني شدد على أهمية المضي قدما في تعزيز جهود المصالحة الوطنية العراقية وشمولها لمختلف مكونات الشعب العراقي. وقال أن الأردن مستمر بدعم جميع المساعي الهادفة لتعزيز أمن واستقرار العراق واستعادته لدوره الحيوي في المنطقة. ودعا أبناء الشعب العراقي للوقوف صفا واحدا ضد دعاة الاقتتال والفتنة الطائفية مشددا على أن العراق هو لجميع العراقيين بمختلف أطيافهم السياسية ومذاهبهم الدينية. وتقول الصحف الأردنية أن زيباري ثمن مواقف الملك الداعمة للعراق مؤكدا على عمق العلاقات التي تجمع البلدين وحرص بلاده على تطويرها في مختلف الميادين.

ومن تعليقات الكتاب ما قاله جورج حداد في الدستور إذ قال ما يجري في العراق هذه الأيام هو شكل من أشكال الهمجية البربرية التي لا تليق إلا بالشعوب الهمجية البربرية وليس أبدا أبدا بالشعب الذي أعطى العالم كل ما رفع الإنسان من مراتبه الحيوانية الدنيا إلى آفاق العقل وقمم الحضارة وجعله سيدا على الكون. ما يجري في العراق اليوم هو عودة إلى تحكيم الغريزة البعيدة عن فعالية العقل وأنواره وعودة إلى تغييب قيم المواطنة والتنكر المشين لمعنى الوطن ومعنى الشعب ومعنى الحرية.

على صلة

XS
SM
MD
LG